قصة اصحاب الايكة المطففين في الميزان

اصحاب-الايكة

قراءة القرآن الكريم تُغذي العقل بالكثير من الحكم والمعاني الجميلة وتأخذنا إلى عالم من الراحة، فنهتم نحن المسلمون بمعرفة الحكمة وراء القصص التي ذُكرت في القرآن ومن بين تلك الحكايات قصة اصحاب الايكة الذين اشتهروا بالبخس في المكيال والتطفيف في الميزان لكسب الكثير من المال.

من هم اصحاب الايكة ؟

يُعرف اصحاب الايكة بأنهم إحدى القبائل التي كانت تعيش في الجهة الشمالية لشبه الجزيرة العربية، ولديهم العديد من الآثار داخل المملكة العربية السعودية، فكانوا هؤلاء القوم يبنون بيوتهم في الجبال الصخرية واشتغلوا في رعاية الغنم والتجارة، والسبب وراء إطلاق اسم الايكة عليهم هو أنهم كانوا يعبدون شجر يطلق عليها الأيك وهي شجرة تتميز بالالتفاف على بعضها البعض.

من هم اصحاب الايكة عند الشيعة ؟

معروف عند الكثير من الناس أن أصحاب الأيكة هم قوم شعيب ويطلق عليهم البعض أهل مدين، فالبعض يسأل منهم أصحاب الأيكة عند الشيعة ؟ والإجابة تتلخص في اعتقاد الشيعة بأنهم هم قوم شعيب الذين كانوا يطففون في الميزان ويعتدون على حقوق الناس.

ماهي شجرة الايكة ؟

يشعر معظم المسلمين بالحيرة بشأن قصة اصحاب الايكة و قصة اصحاب السبت ويتساءلون لماذا تم تسميتهم بهذا الاسم في القرآن الكريم ؟ وهذا يجعلنا نتطرق نحو الجزء الأهم بشأن أهل مدين وهو قصة شجرة الأيكة؟، حيث عٌرف اصحاب مدين بأنهم كانوا يسكنون في منازل تُغطيها الأشجار التي تتميز بالورق الكثيف، ولذا استحوذت شجرة الأيكة على مكانة كبيرة عند أهل مدين فكانوا يعبدونها ويتخذونها إلها.

قصة أصحاب الأيكة مكتوبة :

إذا أبحرت في علم القرآن ستجد الكثير من القصص التي تقشعر لها الأبدان عند سردها، وينتابك شعور بالحيرة حول الظلم والكفر الذي كان يطغى على الناس في هذه الأزمنة، فتبدأ حكايتنا اليوم بقوماً أعرضوا عن الحق وسلكوا سبيل الكفر والطغيان وهم اصحاب الايكة ، ولم يتقوا الله في البيع والشراء وأبخسوا في الميزان ولعبوا في المكاييل ليتمكنوا من كسب المال الكثير.

فأرسل الله لهم نبياً من جنسهم يدعوهم إلى التوحيد وهو شعيب -عليه السلام-، حيث كان هؤلاء القوم يعبدون شجرة الايكة ويعصون الله في البيع والشراء عن طريق التلاعب بالمكاييل والأوزان وورد ذكرهم في القرآن الكريم في قوله تعالى  ” كذب أصحاب الأيكة المرسلين“، حيث قابلوا نبيهم المرسل من عند الله بالإعراض والكفر ووصل بهم الحال إلى تهديده بالقتل إذا استمر على تلك الدعوة الإلهية.

بماذا اشتهر اصحاب الايكة ؟

قد تجد في معظم الآيات القرآنية تقديم كلمة الأخ على اسم النبي أو الرسول عند ذكر فضل الله عليهم بالنعم الكثيرة كما هو الحال في قصة سيدنا لوط -عليه السلام-، ولكن الله قطع نسب الأخوة بينهم وبين سيدنا شعيب -عليه السلام-.

وهذا إن دل فيدل على غضب الله عليهم لأنهم كانوا يشتهرون بالظلم والتطفيف في التجارة من أجل كسب المال؛ ولا يقع في خاطرهم مقدار الظلم والخسارة التي تُصيب الناس، وكما شمل البخس تعاملاتهم الحياتية المختلفة، وايضاً كانون يتوعدون الناس بالشر ويُبعدونهم عن طريق الفلاح والخير.

وتماد اصحاب الايكة في الكفر والطغيان ولم يعترفوا بفضل الله عليهم، بالرغم من الرزق الكثير الذي أنعمه الله عليهم والخيرات التي لا تعد ولا تحصى فتركوا هذا كله ولجأوا إلى التطفيف في الميزان والمكاييل ظناً منهم أنهم بهذا سينالون الكثير من المال.

فحاول سيدنا شعيب -عليه السلام- تقديم النصيحة بقولاً ليناً أن الأرزاق بيد الله تعالى وأنهم لن يستفيدوا أى شئ ولن يزداد مالهم من التطفيف في الميزان على الناس، فقال تعالي في كتابه العزيز ” اعبدوا الله ما لكم من إله غيره قد جاءتكم بينة من ربكم فأوفوا الكيل والميزان ولا تبخسوا الناس أشياءهم ولا تفسدوا في الأرض بعد إصلاحها ذلكم خير لك”.

قصة أصحاب الأيكة للأطفال

قصة أصحاب الأيكة للأطفال

كيف استقبل أصحاب الأيكة دعوة سيدنا شعيب؟

استقبل أهل مدين دعوة سيدنا شعيب -عليه السلام- بالإنكار والكذب، وتوعدوا له بالأذى إن لم يبتعد عنهم ويكف عن دعوتهم إلى عبادة الله الواحد وجاء ذلك في قوله تعالي ” قَالُوا يَا شُعَيْبُ مَا نَفْقَهُ كَثِيرًا مِّمَّا تَقُولُ وَإِنَّا لَنرَاكَ فِينَا ضَعِيفًا ۖ وَلوْلَا رَهْطُكَ لَرَجَمْنَاكَ ۖ وَمَا أَنتَ عَلَيْنا بِعَزِيزٍ ”

يتكرر سؤال أصحاب الأيكة قوم أي نبي ؟ ويعتبر اصحاب الايكة قوم نبي الله شعيب الذي يأس من كفرهم وعصيانهم فدعا ربه بعدما استقبلوا دعوته بالكفر والفسوق والبغي على الناس، فاستجاب الله دعاه وأخذتهم الرجفة وهي الحركة الشديدة في الأرض التي لا تبقي أى شئ عليها، فنال هؤلاء الكافرين ما يستحقون من العذاب في الدنيا، ولكن لا يزال الله يتوعدهم بالعقاب الشديد يوم القيامة.

حيث أن تسببت الرجفة الشديدة التي أحدثها الله في الأرض إلى مصرع اصحاب الايكة جميعاً فلم يبقى منهم أحد، وذلك لأنهم خالفوا نبي الله شعيب والحقوا به الأذى وهددوه بالقتل إن لم ينتهي عن دعوتهم.

ولكنه مأمور من عند الله لهداية الناس وإرشادهم إلى طريق الحق والنور، ولكن لم يعير أهل مدين لدعوة الله أى اهتمام وشغل تفكيرهم آراء الناس ممن حولهم، فكان مصيرهم الهلاك.

فالتمسوا اللطف عند حكاية قصة أصحاب الأيكة للأطفال، وابدؤا بسرد الأحداث بفضل الله عليهم، وازرعوا في قلوبهم الخوف من الله وعذابه واشرحوا لهم كيف أهملهم الله الكثير من الفرص والوقت ؟ لكنهم تمادوا في كفرهم وعنادهم وأعرضوا عن عبادة الله الواحد.

قصة أصحاب الأيكة إسلام ويب :

ذُكر اصحاب الايكة في التوراة والقرآن الكريم بأنهم قوم مدين الذين بَعث الله النبي شعيب -عليه السلام- يدعوهم إلى العقيدة الصحيحة التي كانت رسالة كل نبي بُعث إلى قوم كافرين، وورد أنهم أتوا بعد قوم ثمود، وتم ذكرهم في مواضع عديدة في القرآن.

فقال تعالى ” وَإِلَى مَدْيَنَ أَخَاهُمْ شُعَيْبًا قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُمْ مِنْ إِلَهٍ غَيْرُهُ وَلَا تَنْقُصُوا الْمِكْيَالَ وَالْمِيزَانَ إِنِّي أَرَاكُمْ بِخَيْرٍ وَإِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ مُحِيطٍ “، وقال تعالى أيضا ” وَأَصْحَابُ الْأَيْكَةِ وَقَوْمُ تُبَّعٍ كُلٌّ كَذَّبَ الرُّسُلَ فَحَقَّ وَعِيد”.

فيبعث الله الأنبياء لدعوة الناس إلى طريق الحق والهداية وينهاهم عن الشرك بالله الذي يعتبر من الكبائر ولا يسامح الله فيه أبداً، فدعى سيدنا شعيب قوم مدين إلى الإيمان وعبادة الله الواحد فقال: أوفوا الكيل ولا تكونوا من المخسرين والتزموا بعدل الله ولا تمارسوا أشكال النصب والظلم في الأوزان واحفظوا حقوق الناس حتي يحفظ الله حقوقكم.

فما كان من قوم شعيب إلا الإعتراض والاستكبار ولم ينصتوا واتهموا سيدنا شعيب بالضعف لأنه ضرير وايضاً هددوه بالقتل وقالوا لست علينا بعزيز، واخذتهم القوة وازدادوا في الكفر والتطفيف في الميزان، فأنزل الله عليهم الرجفة وأخذتهم جميعاً ليكون هذا جزاء القوم الكافرين.

وعلمتنا قصة أصحاب الأيكة و قصة النمرود أن الكفر والعناد والتكبر جزاءهم شديد، وأن الإنسان مهما بدا قوياً يحتال على الأخرين لن يسلم من عذاب الله، وكذلك جاءت هذه القصص القرآنية لتعرف أن المال الخبيث لا ينفع الإنسان وأن الله هو الرزاق ذو القوة المتين.

من هم أصحاب الأيكة ؟

هم أهل مدين الذين أرسل إليهم شعيب -عليه السلام- بدعوة صادقة، وأطلق عليهم هذا الاسم لأنهم كانوا يعبدون شجرة الأيك.

كيف استقبل أصحاب الأيكة دعوة شعيب ؟

استقبلوا الدعوة بالعناد والتكبر ورفضوا الدخول في الدين وايضاً استمروا في الكفر والتطفيف في الميزان.

هل اصحاب الأيكة هم اصحاب الرس ؟

اختلفت الآراء حول هذا الأمر فالبعض قال أن سيدنا شعيب أرسل إلى قوم مدين وأصحاب الرس والبعض الأخر قال: أن أصحاب الرس قوم لنبي لم يرد ذكره القرآن الكريم.

كيف كانت نهاية أهل مدين ؟

ابتلي الله قوم شعيب بالحر الشديد فلم يروي ظمأهم ماء ولم تنفعهم ظلال، فأخذتهم الرجفة وخسف بهم الأرض.

مواضيع ذات صلة

بائعة الكبريتالتحليل الأدبي لمعاناة قصة بائعة الكبريت

عمارة رشديحكايات عمارة رشدي حقيقة أم أكذوبة!