اضطراب الاكل | حالة نفسية قائمة على سلوكيات غير صحية

اضطراب الاكل

تتحكم مشاعرنا والأفكار المتشبثة بعقولنا في سلوكياتنا وردود أفعال أجسادنا بصورة أكبر مما نتوقع، ويعد اضطراب الاكل أحد الاضطرابات النفسية المتعلقة بالطعام والوزن وشكل الجسم، كما أن له تأثيرًا كبيرًا على كافي مناحي الحياة، حيث الناحية الصحية والنفسية، وأيضا الاجتماعية.

 ما المقصود بـ اضطراب الاكل ؟

اضطراب الاكل هو حالة صحية مقترنة بالحالة النفسية أي إنها ليست اختيارية وتدفع المريض إلى تبني عادات غير سليمة من الناحية الغذائية، كما تكون مرتبطة بصورة الجسم المثالي في ذهنه والهواجس المتعلقة بالوزن الزائد أو العكس، ويندرج تحت اضطراب الاكل العديد من الأنواع التي تتباين في أنماطها وأعراضها وكذلك طرق علاجها.

وتجدر الإشارة إلى أن اضطرابات الأكل من الحالات المرضية الخطيرة التي تطلب التعامل معها بصورة صحيحة والشروع في علاجها بالطريقة المناسبة لها، إذ تؤدي تلك الحالة إلى العديد من المشاكل الصحية الجسيمة، وقد يصل الأمر إلى الوفاة لا قدر الله.

اسباب اضطراب الاكل

لا يزال السبب الأساسي وراء اضطراب الاكل غير واضح إلى الآن، ولكنه يتأثر بمجموعة من العوامل المختلفة وهي على النحو الآتي:-

أولا: العوامل الحيوية

يشتمل مفهوم العوامل الحيوية على كل ما يرتبط بالأنماط العقلية والجينية، إذ تلعب العوامل الوراثية دورًا كبيرا في حدوث تلك الحالة، فهناك بعض الأشخاص الذين ترتفع معدلات إصابتهم بهذا الاضطراب نتيجة لتأثرهم بالجينات الموجودة في عائلاتهم.

كما أن الأمراض العقلية التي تحدث بسبب حدوث خلل في المواد الكيميائية داخل الدماغ تؤثر أيضا على هذه الحالة.

ثانيا: العوامل النفسية

إن العوامل النفسية من أبرز اسباب اضطراب الاكل ، وتشتمل على الصور والظواهر الآتية:-

1 – وجود صعوبة في التعبير عن المكنونات الداخلية والمشاعر العاطفية.

2 – عدم الثقة بالنفس وتدني مستوى احترام الذات.

3 – هجوم الأفكار الوسواسية على عقل المريض.

4 – اتباع الأساليب المتهورة.

5 – الاكتئاب والأعراض المقترنة به كالتوتر والقلق من أكبر مسببات اضطراب الاكل .

ثالثا: العوامل الاجتماعية

تؤثر طبيعة المجتمع والبيئة المحيطة على الأفراد بصورة كبيرة، وتنطوي العوامل الاجتماعية المؤدية إلى اضطراب الاكل على ما يلي:-

– التعرض لمواقف صعبة وصدمات لا يقدر الشخص على تحملها مثل فقدان شخص عزيز.

– التأثر بالأفكار المجتمعية العقيمة التي تقدس الوزن المثالي وتربطه بمعايير الجمال.

– النشأة في بيئة يسودها التفكك الأسري والإهمال العائلي، حيث يكون الفرد أكثر عرضة للهشاشة النفسية.

– التعرض للتنمر باختلاف أنواعه أو الشعور بالإهانة والدونية.

– الرغبة في الالتحاق ببعض المهن أو النشاطات التي تطلب الحصول على جسم مثالي ووزن معين.

أنواع اضطراب الأكل

تتباين أنواع اضطراب الأكل وتختلف وفقًا لتشخيصها والأعراض المصاحبة لها وكذلك السلوكيات الناتجة عنها، ولكن في النهاية تكون جميعها مرتبطة بعادات الطعام وتأثيره على الشكل وكثرة التفكير في الوزن المناسب للطول ، وفيما يلي سوف نسلط الضوء على كافة أنماط اضطراب الاكل والعادات المقترنة بكل نوع، وهي على النحو الآتي:-

فقدان الشهية العصبي

يعد هذا النوع من أنواع اضطراب الاكل الأكثر شيوعا ويشير إلى خوف المريض من زيادة الوزن وقلقه الشديد حيال اكتساب بعض الكيلوات الإضافية مما يجعله يعزف عن تناول الطعام لفترات طويلة أو يقلل من كميات الطعام بنسبة كبيرة، أو حتى يحرص على أداء التمارين الرياضية القاسية لتحول دون زيادة الوزن .

ويستمر الشخص المصاب على نفس العادات بالرغم من نحافته وضآلة وزنه، مما يؤثر على صحته العامة ويخل بوظائف جسده الحيوية، ويشتمل هذا النوع على قسمين الأول: يفقد فيه المريض وزنه نتيجة تقليل كمية الطعام أو اتباع حميات غذائية قاسية، أما الثاني يقوم فيه المصاب بالتخلص من الأكل الذي تناوله بواسطة التقيؤ أو تناول الملينات المتسببة في الإسهال ويُطلق عليه النهم أو التطهير.

وتتضمن أعراض فقدان الشهية العصبي الخوف المبالغ فيه من زيادة الوزن، ورفض مسألة الاعتدال في الأكل، وعدم تناول الطعام في التجمعات والأماكن العامة.

أنواع اضطراب الأكل

أنواع اضطراب الأكل

الشره المرضي العصبي

غالبًا ما يستهدف هذا النوع من اضطراب الاكل المراهقين والأشخاص في بداية بلوغهم، ويصيب الإناث بنسبة أكبر من الذكور

وما يُقصد بالشره المرضي العصبي أو كما يُسمى بالبوليميا هو تناول الأفراد للطعام بشراهة كبيرة ثم محاولة التخلص منه بطرق عديدة سواء بالتقيؤ أو تناول أدوية الإسهال، أو حتى عن طريق ممارسة الرياضة الصارمة.

وعلى الرغم من أن محاولاتهم للتخلص من الطعام قد لا تؤدي إلى فقدان الوزن بصورة كبيرة، إلا أن ما يدفعهم لذلك هو عدم تقبلهم لأوزانهم وأشكال أجسادهم، وسيطرة مشاعر الخوف والقلق من زيادة الوزن عليهم.

اضطراب الأكل القهري

يأتي اضطراب الأكل القهري على رأس القائمة عند التحدث عن اضطرابات الأكل بصورة عامة، نظرًا لأنه من أشهر الأمراض في مرحلة المراهقة، كما أنه من أشد أنواع الاضطرابات خطورة، ويشتمل على دخول المريض في نوبات من تناول الطعام بسرعة وبشراهة بهدف امتلاء المعدة وليس تلبية ندائها في سد الجوع وحسب، وذلك دون محاولة التخلص من ذلك الأكل كما هو الحال في الأنواع السابقة.

ويُسمى هذا النوع أيضا باضطراب نهم الطعام ويكون مصاحبًا لبعض الأعراض والتصرفات الغريبة ومنها:-

– عدم الالتفات لطبيعية الأطعمة التي يتناولها المصاب أو نوعيتها وحجم السعرات الحرارية الموجودة فيها.

– قد يقوم المريض بأفعال غريبة مثل سرقة الطعام أو تخزينه في أماكن يصعب الوصول إليها.

– الشعور بالذنب وتأنيب الضمير عقب تناول كميات ضخمة من الطعام.

– الاستمرار في تناول الطعام دون الإحساس بالجوع.

شهوة الغرائب (الوحم)

تقع شهوة الغرائب ضمن أنواع اضطراب الاكل ، وهو يصيب الكبار والأطفال خصوصًا الذين يعانون من بعض الإعاقات الذهنية أو الأمراض العقلية كمرضى الانفصام أو التوحد، ويُقصد به رغبة المصاب في تناول أشياء غريبة أو ضارة كالصابون والقماش، والورق، وكذلك الطين والثلج وغيرهم، وقد تؤدي تلك الحالة إلى حدوث مشاكل في الجهاز الهضمي مثل: الـ تلبك معوي وقد تتسبب في سوء التغذية والتسمم.

اضطراب الاجترار

يُشخص المصاب باضطراب الاجترار عندما يُخرج الطعام غير المهضوم من معدته ليقوم بإعادة مضغة مرة ثانية ويبلعه أو يبصقه، وقد تظهر تلك الحالة نتيجة إصابة جسدية أو حالة نفسية وتكون مصاحبة لبعض الأعراض المزعجة كالإسهال أو الإمساك، الصداع، الغثيان.

علاج اضطرابات الأكل النفسية

يحتاج علاج اضطرابات الأكل النفسية إلى تدخل الطبيب وإخصائي التغذية، وكذلك استشاري نفسي، حيث إنها تكون حالة مرضية متعلقة بالعديد من الجوانب الحياتية للفرد، إذ يعمل العلاج النفسي على التصدي للمشكلة المتسببة في اضطراب الاكل من البداية، كما تلعب الأسرة دورًا كبيرا في مساعدة المريض عن طريق التعامل معه على نحو صحيح وتوفير الرعاية اللازمة له.

ومن الجدير بالذكر أن اعراض اضطراب الاكل تختلف باختلاف أنواعه، ولكن جميعها تحتاج إلى حلول فعالة وخطط علاج مدروسة للتصدي لها وكبح الآثار السلبية المترتبة عليها.

ما هي مضاعفات اضطرابات الأكل؟

يؤدي اضطراب الأكل إلى مجموعة من المشاكل الصحية الخطيرة مثل: هشاشة العظام، مشاكل الجهاز الهضمي، الجفاف، بالإضافة إلى انقطاع الحيض لدى النساء.

كيف يمكن التعايش مع اضطراب الأكل؟

ينصح الأطباء والمتخصصون بممارسة بعض الأنشطة التي تُحسن الصحة النفسية والجسدية كتمارين التأمل أو اليوغا، أو حتى التركيز على الهواية المفضلة مثل: القراءة والرسم.

ما هي أنواع اضطرابات الأكل غير الشائعة؟

ينطوي اضطراب الأكل عل بعض الأنواع النادرة ومنها: فقدان الشهية العصبي اللا نمطي، متلازمة الأكل الليلي، بالإضافة إلى الشره المرضي العصبي الفرعي.

متى يجب زيارة الطبيب؟

إذا لاحظ الشخص ظهور الأعراض الوارد ذكرها في المقال واستمرارها لوقت طويل.

مواضيع ذات صلة

أفضل أنواع المغنيسيوم في الصيدلياتهل تتواجد أفضل أنواع المغنيسيوم في الصيدليات ؟

مصادر-فيتامين-دما هي أهم مصادر فيتامين د الطبيعية