ما هي اعراض الميكروب الحلزوني ؟

اعراض الميكروب الحلزوني

كنت وما زلت منذ الصغر أكره زيارة الأطباء خوفاً من المراحل الطويلة التي قد يحتاجها الأشخاص حتي يتم شفاؤهم نهائياً من الأمراض الكامنة في أجسادهم، ولكن هناك بعض الأمراض التي يصعب علي الانسان تحمل اعراضها مثل اعراض الميكروب الحلزوني الذي يصيب الانسان.

ولعل البعض يتسأل كيف يستطيع الشخص تمييز الاعراض التي يشعر بها حتي يستطيع الذهاب إلي الطبيب المعالج المختص في ذلك المرض دون الحاجه إلي التشتت بين أكثر من مركز علاجي.

في بداية الأمر دعوني أوضح لكم أنه لا بد من زيارة الطبيب للتأكد من أن تلك الاعراض تشابه اعراض الميكروب الحلزوني وذلك لأنه من الامراض التي قد يصاب الأشخاص العاديون بها بسهولة ولا بد من التخلص منها بشكل سريع.

ولكن حتي يحين موعد الذهاب إلي المعالج تابعوا ذلك المقال التي يستطيع من خلال قراءته الشخص المصاب بالميكروب الحلزوني من تجميع بعض المعلومات المهمة عن هذا المرض وكيفية علاجه والقضاء عليه.

المحتوى

تعريف مرض الميكروب الحلزوني

الميكروب الحلزوني هو مرض منتشر جداً بين الأشخاص حيث تبلغ درجة الاصابة المتوسطة له نسبة 60% وأكثر بين الأفراد الموجودين في العالم، ويكون شكل هذا الميكروب عبارة عن جرثومة ذات شكلاً حلزونياً يتسلل بسهولة إلي الأمعاء والأثنى عشر.

الميكروب الحلزوني هو عبارة عن بكتيريا ضارة تصيب الغشاء المطاطي لمعدة الانسان وتؤدي إلي تدمير الخلايا الموجودة في الأمعاء كما أن الميكروب الحلزوني يسبب التهاب وتهيج شديد في جدار المعدة.

للأسف الشديد أن الميكروب الحلزوني من الأمراض الصعبة التي تعزز وجودها في أمعاء الانسان عن طريق تكوين وسط قلوي حول نفسه من خلال مادة النشادر، حيث يستطيع من خلال هذا الوسط حماية نفسه من العصارات الحمضية الهاضمة في المعدة والتي قد تتمكن من القضاء عليه.

أهم اعراض الميكروب الحلزوني

الميكروب الحلزوني من الأمراض التي قد لا يظهر لها أية أعراض علي الشخص المصاب وذلك يرجع لطبيعة الشخص نفسه، ولكن هناك بعض الأفراد الذين يظهر عليهم اعراض الميكروب.

وقد تتضمن اعراض الميكروب الحلزوني ما يلي:

1) الشعور بالغثيان والقيء طوال الوقت حتي ومعدة المريض فارغة من الطعام.

2) الشعور بآلام كثيرة في منطقة البطن والحوض.

3) الشعور بحرقان شديد في المعدة.

4) الشعور بالجوع الشديد، ويزداد ذلك الشعور عند الاستيقاظ من النوم.

بعض الأعراض التي تظهر علي شكل المريض

5) دائماً ما تكون بطن المريض منتفخة عن حجمها الطبيعي نتيجة عن تراكم الغازات بداخلها.

6) رائحة فم المريض تكون كريهة جداً ولا تذهب باستخدام معطرات الفم والمعجون.

7) الشعور بعد الراحة مطلقاً أثناء اليوم سواء أثناء الوقوف أو الجلوس أو أوقات النوم في الليل.

8) فقدان الوزن بشكل متتالي.

9) الاحساس بالخمول الدائم

قد ينصح بعض الأشخاص المريض بشرب اللبن البارد و أكل اللبن الرائب والزبادي، أو حتي اللجوء إلي أخذ الأدوية المضادة للحموضة، كل تلك الأشياء ليس لها تأثير في التخلص من اعراض الميكروب الحلزوني ولا بد من زيارة الطبيب فورياً عند الشعور بها.

الاسباب التي تؤدي إلي الإصابة بـ اعراض الميكروب الحلزوني

هناك عدة أسباب قد تؤدي إلي الإصابة بـ مرض الميكروب الحلزوني ومن أهمها تردي مستوي نظافة الأطعمة التي يتناولها الأشخاص، أو استخدام أكثر من شخص لنفس الأدوات والأغراض الشخصية التي لا يصح استخدامها إلا لشخص واحد فقط.

كيف يتم تشخيص اعراض الميكروب الحلزوني؟

ليس الأمر مجرد شك بحدوث الاصابة بـ مرض الميكروب الحلزوني ولكن يتطلب التأكد من الاصابة بعض الفحوصات والتحاليل يستطيع أن يبني عليهم الأطباء أسباب المرض وطرق علاجه ومن أهم تلك الفحوصات ما يلي:

اختبار هواء الكربون الموجود في الزفير

من أهم الفحوصات المبدئية التي يتم بناء تشخيص الأطباء عليها هو فحص هواء الكربون الخاص بالمريض عن طريق جعله يأخذ نفس عميقاً ( عملية الشهيق) ثم يقوم بإخراجه ( عملية الزفير).

من خلال قياس نسبة الكربون يتم الجزم بأسباب المرض حيث أنه كلما زادت نسبة الكربون في هواء المريض معني ذلك أن هناك نسبة كبيرة من اليوريا في معدته.

يتم استخدام الكربون المشع في هذا الفحص نظراً لفاعليته.

فحص الدم للمريض

اختبار فحص الدم من الاختبارات المهمة التي ينصح جميع الأطباء المرضي بعملها في المراحل الأولية والمبكرة للمرض حيث يقوم الشخص باكتشافه والمبادرة بـ علاج الميكروب الحلزوني والشفاء منه.

ويكون فحص الدم عبارة عن تحليل بسيط لاختبار وجود الاجسام والمضادات المناعية للأمراض في جسد الانسان.

اختبار الأجسام المضادة

كما هناك تحاليل للدم ايضاً هناك أساليب أخرى دقيقة للتأكد من صحة وجود المرض لدي الأفراد، ومن اهمها اختبار الاجسام المضادة الموجودة داخل البراز الخاص بالمريض حتي يتم التأكد من قوة جهازه المناعي وهل يستطيع مقاومة مرض الميكروب الحلزوني أم لا.

يتم اختبار الأجسام المضادة ايضاً عن طريق سحب عينة من الشخص المصاب بواسطة المنظار لتحليلها عن طريق عمل مزرعة بكتيرية للشخص المريض.

اعراض الميكروب الحلزوني

اعراض الميكروب الحلزوني

نصائح للقضاء علي اعراض الميكروب الحلزوني

هناك بعض النصائح التي تفيد في تقليل اعراض الميكروب الحلزوني بجانب الحصول علي الأدوية من الطبيب المعالج ومن أهم تلك النصائح ما يلي:

1) التقليل من أكل الموالح والحمضيات والطعام الحار

حيث أكل الاطعمة الحارة والمالحة تسبب تهيج شديد في جدار المعدة مما يزيد من تأثير الميكروب الحلزوني والذي يسبب مغص وتقلص شديد في منطقة البطن.

2) الحفاظ علي أخذ جرعات العلاج الثلاثي

إذا تم التأكد من أن العلاج الثلاثي لا يسبب أي حساسية أو أعراض سلبية علي المريض يتم الالتزام بأخذ جرعاته بانتظام حتي يقرر الطبيب وقفه، حيث يحذر الأطباء دائماً من سلبية ايقاف العلاج بدون داعي فقط حين الشعور بالراحة لقليل من الوقت.

3) الصيام المتقطع

الصيام لفترة معينة من الوقت قد يساعد في علاج الميكروب الحلزوني حيث يتم الاعتماد في الصيام تلك الفترة علي شرب العصائر الطبيعية الغير حمضية، وتناول أنواع الشوربة التي تساهم في استقرار غشاء المعدة مثل ( شوربة الخضروات_ شوربة لسان العصفور) المفيدين جداً في تهدئة اعراض الميكروب.

4) أكل الأطعمة الغنية بمادة الغلوتامين.

مادة الغلوتامين من أهم العناصر التي يمكنها ترميم الأمعاء والحد من مخاطر الميكروب الحلزوني بها، ويمكننا ايجادها في المأكولات الطبيعية التي تحتوي علي البكتيريا النافعة والخمائر.

علاج أعراض الميكروب الحلزوني

تختلف السبل التي يمكن من خلالها معالجة أمراض جرثومة المعدة أو الميكروب الحلزوني وقد تتضمن في الأغلب الطرق التالية:

العلاج باستخدام الأدوية

لا شك أن استخدام الأدوية في علاج اعراض الميكروب الحلزوني من أهم الطرق التي تنهي وجود هذا المرض في معدة الانسان ومن أهم اسماء الأدوية المستخدمة في علاج الميكروب والتي تنجح في شفاء الأشخاص المريضة منه بنسبة تصل إلي 95% ما يلي:

1) علاج الكلاريثرومايسين

الكلاريثرومايسين هو نوع من أنواع المضادات الحيوية الفعالة جداً في علاج الميكروب الحلزوني حيث ينتمي هذا الدواء إلي فصيلة الماكروليدز، حيث أثبت هذا الدواء قوته في مواجهة الميكروب في حين فشل معظم أنواع المضادات الحيوية الأخرى في التخلص منه.

2) مثبط مضخة الهيدروجين

حيث يعمل هذا المثبط PPL)) علي تقليل افراز الأحماض المعدية بقفله لمضخة البروتون المسئولة عن افراز حمض ال(HCL) المعدي، ويتم تناولها قبل تناول الطعام بنصف ساعة علي الأقل.

3) دواء الميترونيدازول ( الفلاجيل)

وهو علاج يعمل علي تعطيل الحمض النووي للميكروب كونه يستخدم كمضاد للأميبا والبكتيريا اللاهوائية.

يتم أخذ العلاج الثلاثي أو الرباعي المتكون من مجموعة مضادات حيوية ذات تأثير قوي لمدة اسبوعين أو أكثر بمقدار مرتين في اليوم حسب ارشادات الطبيب.

بعد الانتهاء من أخذ الأدوية لا بد من إجراء فحوصات أخرى مشابهة للفحوصات الأولية حتي يتم التأكد من نجاح فاعلية الدواء وأن الميكروب لم يصبح موجوداً بعد الآن في المعدة برغم أنه للأسف يترك تأثيراً علي الدم حتي بعد الشفاء منه.

علاج اعراض الميكروب الحلزوني بالمواد الطبيعية

للمواد الطبيعية ايضاً تأثير فعال في القضاء علي الميكروب الحلزوني والتي يتمثل بعضها في الزيوت مثل زيت الزيتون، ومشروبات مثل العرقسوس الذي يعمل علي عدم التصاق الميكروب بجدار المعدة.

العسل الخام يقوم بتقليل الالتهابات الناتجة عن الميكروب وايضاً الشاي الأخضر، براعم البروكلي، الالوفيرا، التوت البري، بالإضافة إلي البروبيوتيك الذي يعمل علي توازن البكتيريا المفيدة والضارة بداخل المعدة.

كل تلك الأطعمة والمواد الطبيعية لا تقضي علي الميكروب الحلزوني بشكل مباشر ولكنها تساهم في تقليل عوارضه بجانب المضادات الحيوية.

بدائل للعلاج من اعراض الميكروب الحلزوني

يمكن استخدام الضوء في علاج الميكروب الحلزوني وجراثيم المعدة حيث اثبتت العديد من الأبحاث العلمية تأثير الأشعة فوق البنفسجية للضوء  علي تقليل أعداد الميكروب الموجود في الأمعاء.

استخدام الضوء في العلاج من تأثير الميكروب تجربة آمنة ومفيدة في الحالات التي تتحسس من استخدام المضادات الحيوية.

كيفية الحفاظ علي أجسادنا معافاة من اعراض الميكروب الحلزوني؟

العقل السليم دائماً ما يكون في الجسم السليم وإن صح القول فإن الوقاية من الأمراض هي غاية لا يدركها إلا كل انسان ذو عقل حكيم يدرك مدي أهمية الصحة والعافية ولا يترك جسده عرضه للأمراض الفتاكة.

حيث يمكننا أن نقي أنفسنا من شرور أمراض المعدة والميكروب الحلزوني عن طريق بضع خطوات بسيطة تشتمل علي ما يلي:

1) النظافة الشخصية وغسل الأيدي واستخدام المعقمات والمطهرات بانتظام.

2) الابتعاد عن الماء الملوث وضرورة شرب ماء مفلتر ونظيف.

3) عدم مشاركة الأغراض الشخصية مع أفراد آخرين.

4) عدم التلامس بالأيدي مع شخص مريض أو يداه ملوثتين.

5) أكل طعام صحي ومطبوخ بطريقة نظيفة.

ماذا يحدث عند إهمال علاج الميكروب الحلزوني؟

يترتب علي اهمال اعراض الميكروب الحلزوني بعض الأمراض الخطيرة التي قد يصعب الاستشفاء منها مثل قرحة المعدة ونزيف المعدة، كما أن اهمال علاج الميكروب يتسبب في إصابة الافراد بالانيميا.

حيث تمتص الجرثومة فيتامين 12 المهم لجسم الانسان والفيتامينات الأخرى وايضاً الحديد مما يتسبب في الإصابة بسرطان المعدة بنسبة كبيرة.

اعراض الميكروب الحلزوني

اعراض الميكروب الحلزوني

هل ينتقل الميكروب الحلزوني عن طريق اللعاب؟

بالفعل ينتقل الميكروب الحلزوني من شخص إلي آخر عن طريق اللعاب من الشخص المصاب.

هل ينتقل الميكروب الحلزوني عن طريق السلام بالأيدي؟

نعم، يمكن للميكروب الحلزوني أن ينتقل بسهولة عن طريق السلام بالأيدي بين الأشخاص.

هل هناك مسميات أخرى للميكروب الحلزوني؟

يمكن تسمية الميكروب الحلزوني بأسماء أخرى مثل جرثومة المعدة.

كيف ينتقل الميكروب الحلزوني من الشخص المريض إلي الأفراد العاديين؟

يتم نقل الميكروب من المريض عن طريق رذاذ الفم، الأكل، المياه، وايضاً استخدام متعلقاته الشخصية.

مواضيع ذات صلة

فوائد الجرجيرفوائد الجرجير الصحية للجسم | وأهميته للرجال والنساء

وصفات زيوت طبيعية للعناية بالشعروصفات للشعر طبيعية | للشعر الجاف والمتقصف والهايش