اقوال محمود درويش | كلمات تنبض بالحب والأوجاع

اقوال محمود درويش

صدق مَن قال ((الكتابة وجع وليست موهبة))، ومع أننا جميعاً نخضع لأوجاعٍ متعددة إلا أن ثمة مَن اختار أن يحيل وجعه حبراً على ورق بدلاً من أن يدعه ينخر في عظامه، ثمة مَن اختار المقاومة والنضال إن لم يكن بالبنادق فبالأقوال، ثمة مَن آمن بثقل الكلمات فعاش يسطرها طيلة حياته حتى مات، عذراً حتى انقطعت أنفاسه! فوالله مثل هؤلاء مخلدون وما غيرنا أموات، تثبت لنا اقوال محمود درويش ذلك، فقد غادر جسد صاحبها الحياة منذ سنوات فيما لا تزال روحه باقية في كل حرفٍ فيها.

لا تزال روح درويش معنا، تشاطرنا وجعنا، تتجلى لنا في كلماته فنشعر بأن جراحنا لها معنى.

ما هي أشهر اقوال محمود درويش ؟

كانت ولا تزال اقوال محمود درويش مصدر إلهام للأجيال، فهي كلمات مشحوذة بحب الوطن، ممزوجة بالحنين، وملطخة بدماء الحرية، مفعمة بالألم، ومشبعة بالأمل، مشحونة بالثورة، ومجروحة بعمق المنفى والخذلان والوجع، كلمات تحاوطنا في كل مكان وتعبر عن دواخلنا في كل عصرٍ وأوان.

نعايش الحرب فنستحضرها، ونحلم بالسلام فنتذكرها، ننادي بالحرية فنستشهد بها، ونموت حباً في أوطاننا فنسمع صداها، يغزونا الحنين فتسلينا، ويراودنا الأمل فتبث اليقين فينا، نبكي فتربت على أفئدتنا، نعجز عن التعبير فتتحدث بألسنتنا.

وفيما يلي نبذة عن أشهر مقولات محمود درويش في الميادين الحياتية المختلفة:-

1) مقولات محمود درويش عن الوطن :

لمحمود درويش اقوال عن الوطن كثيرة، فقد ارتبط اسمه باسم وطنه فلسطين حتى أطلق عليه اسم شاعر الجرح الفلسطيني لالتحام قصائده بالقضية الفلسطينية، وكان من أبرز الشعراء الذين نذروا أقلامهم للوطن والثورة والقضية.

وضمن أقواله الشهيرة في هذا الصدد مقولة ((ما هو الوطن؟ هو الشوق إلى الموت من أجل أن تعيد الحق والأرض، ليس الوطن أرضاً ولكنه الأرض والحق معاً، الحق معك، والأرض معهم))، ومقولة ((ما هو الوطن؟ ليس سؤالاً تجيب عليه وتمضي إنه حياتك وقضيتك معاً)).

ومن أقواله عن الوطن أيضاً ((وتسأل ما معنى كلمة وطن؟ سيقولون هو البيت، وشجرة التوت، وقن الدجاج، وقفير النحل، ورائحة الخبز، والسماء الأولى، وتسأل هل تتسع كلمة واحدة من ثلاثة أحرف لكل هذه المحتويات وتضيق بنا؟))، وكذلك مقولة ((آه يا جرحي المكابر، وطني ليس حقيبةً وأنا لست مسافراً، إنني العاشق، والأرض حبيبة)).

2) أقوال محمود درويش عن الحب :

شاعر مرهف الحس كدرويش لا بد أن مشاعر الحب اجتاحته بحرارة وعمق، فذاق سعادتها وتعاستها معاً، ومن اجمل ما قيل في الحب على لسان درويش ((أدرب قلبي على الحب كي يسع الورد والشوك))، و((الحب مثل الموت وعدٌ لا يرد ولا يزول))، وأيضاً ((لا أتذكر قلبي إلا إذا شقه الحب نصفين أو جف من عطش الحب)).

كما تضمنت أقوال محمود درويش عن الحب مقولة ((في قانون الحب الصباح الذي لا تسمع فيه صباح الخير ممن تحب يبقى ليلاً حتى إشعار آخر)) ومقولة ((حين ينتهي الحب أدرك أنه لم يكن حباً، الحب لا بد أن يعاش لا أن يتذكر)).

3) أقوال محمود درويـش عن الحياة :

كان من أبرز أقوال محمود درويش عن الحياة قوله ((ونحن نحب الحياة إذا ما استطعنا إليها سبيلاً)) وقوله ((كل الذين ماتوا نجوا من الحياة بأعجوبة))، إضافة إلى مقولته المفعمة بالحيوية والأمل وهي ((ولنا أحلامنا الصغرى كأن نصحو من النوم معافين من الخيبة، لم نحلم بأشياء عصية، نحن أحياء وباقون وللحلم بقية))، وأيضاً ((على هذه الأرض ما يستحق الحياة)).

4) أقوال محمود درويـش عن القهوة :

لم تكن القهوة بالنسبة لـ محمود درويش مجرد مشروب يرتشفه على عجالة، بل مثلت له الحنين والذكريات والصباح الباكر ودفء الأمهات، فكثيراً ما ساقها في أشعاره كما لو كانت امرأة يتغزل بها ويشتاق إليها.

ولعل من أشهر أقوال محمود درويش عن القهوة :

– قوله ((أريد رائحة القهوة، لا أريد غير رائحة القهوة، ولا أريد من الأيام كلها غير رائحة القهوة، رائحة القهوة لأتماسك، لأقف على قدمي، لأتحول من زاحف إلى كائن)).

– قوله ((القهوة تأمل وتغلغل في النفس وفي الذكريات))، وعندما كتب قصيدةً في الحنين لأمه قال ((أحن إلى خبز أمي وقهوة أمي)).

محمود درويش اقتباسات

محمود درويش اقتباسات

5) اقتباسات متنوعة لمحمود درويش :

لـ محمود درويش اقتباسات متنوعة أخرى مثل ما قاله في الحنين ((فبعضي لديَّ وبعضي لديك، وبعضي مشتاق لبعضي فهلا أتيت؟)) وما قاله في الأمل ((وبي أمل يأتي ويذهب، لكن لن أودعه)) وما قاله في الفراق ((ويبقى مكانك فارغاً وفراغك أجمل الحاضرين)).

ومن اقوال محمود درويش في الانتظار ((سيفقد اللقاء رونقه بعد كل هذا الانتظار)) ومن أقواله في الفخر ((أنا عربي، أنا اسم بلا لقبِ، صبور في بلاد كل ما فيها يعيش بفورة الغضبِ، أبي من أسرة المحراب لا من سادة نجبِ، وجدي كان فلاحاً بلا حسب ولا نسبِ، يعلمني شموخ النفس قبل قراءة الكتبِ)).

ما الذي يميز مقولات محمود درويش ؟

تتميز اقوال محمود درويش بعدة سمات ومنها انطوائها على الدلالات الكثيفة والمعاني المبهمة التي يصعب فهم المراد منها للوهلة الأولى إذ يحتاج فهمها للتمحيص والتفاعل مع النص لدرجة الدخول في تفاصيل حياة درويش الشخصية ومن ثم الربط بين الأحداث التي مر بها وما يحاول التعبير عنه في أقواله للوصول إلى المعنى والمعنى المراد من المعنى، فلم يكن درويش يميل لإظهار معاني مفرداته بشكل يسهل معه معرفتها.

كما امتازت مقولات محمود درويش بقدرتها على الربط بين الجانب الفني والسياسي والاجتماعي والإقتصادي والثقافي وغيرها من الجوانب الأخرى فكانت تجسيداً لمحتويات عصره.

وقد تأثر أسلوب درويش بالسابقين أمثال عمر بن أبي ربيعة والمتنبي لا سيما في بعض أشعاره التي غلب عليها طابع المفاخرة، لكن قصائده باتت أكثر رقة بعد تأثره بشعراء الحركة الرومانسية مثل إبراهيم ناجي وغيره.

نبذة عن حياة محمود درويـش :

بعد إلقاء الضوء على أشهر اقوال محمود درويش والإشارة إلى ما يميزها من سمات فريدة نستعرض هنا نبذة عن الشاعر من خلال رصد بعض جوانب حياته.

محمود درويش هو أحد أهم الشعراء العرب والشعراء الفلسطينيين في العصر الحديث، عرف بقصائده الوطنية ونثرياته القومية وأقواله التي تمزج بين الحب والمقاومة، كما عرف بالدلالات الرمزية التي أضافها إلى الأدب العربي فساهمت في تطويره.

ولد في الثالث عشر من شهر مارس عام 1941 م تحت سماء قرية البروة الفلسطينية بالقرب من مدينة عكا، والده سليم درويش فلاح بسيط، ووالدته ابنة عمدة قرية الدامون – وقتذاك – أديب البقاعي، ولم تكن تجيد القراءة أو الكتابة.

تابع حياة محمود درويش :

عندما حلت النكبة عام 1948 م خرجت عائلة محمود مع اللاجئين إلى الأراضي اللبنانية، لكنهم لم يقووا على فراق فلسطين فعادوا إليها متسللين بعد مضي عام واحد.

أتم محمود المرحلة الثانوية في قرية كفرياسيف ثم انتسب إلى الحزب الشيوعي وامتهن الصحافة، وقد تم اعتقاله من قِبل السلطات الصهيونية عدة مرات بسبب نشاطه السياسي، فلطالما كانت اقوال محمود درويش مناهضة للاستعمار.

انتقل إلى العاصمة المصرية لاجئاً وعمل في جريدة الأهرام، ثم انضم إلى منظمة التحرير الفلسطينية وبعدها انتقل إلى لبنان وعمل في بعض مؤسسات النشر التابعة للمنظمة ثم عمل في مجلات مختلفة.

وهكذا أمضى درويش حياته شاعراً صحفياً مدافعاً عن القومية منادياً بالحرية عاشقاً للأراضي الفلسطينية متأثراً بجراحه العربية، وفي التاسع من أغسطس عام 2008 م قضى نحبه في الولايات المتحدة الأمريكية بعد إجراء عملية قلب مفتوح أدت لدخوله في غيبوبة لم يفق منها.

متحف محمود درويـش :

صارت اقوال محمود درويش بعد وفاته بمنزلة ثروة أدبية وثقافة شعبية، لم تعد مجرد كلمات نثرية أو قصائد شعرية بل أضحت حالة ثورية، فأصبحت أقواله تنقش على الجدران وتحفر في القلائد وتعلق على حوائط المنازل، الأمر الذي دفع الدولة الفلسطينية لتخليد ذكرى ابنها البار فأقامت له متحفاً واتخذت من اسمه اسماً للمزار بوصف درويش رائداً المشروع الثقافي الحديث والقائد الوطني اللامع والمعطاء.

وبين جنبات متحف محمود درويش توجد مؤلفات الراحل ودواوينه ومخطوطاته ومقتنياته الخاصة وتذكاراته، إضافة إلى ضريحه ومكتبة وصالة عرض فيديو وفضاء واسع لاستضافة المناسبات الثقافية المختلفة، ويقع المتحف في منطقة الماصيون تحت سماء مدينة رام الله الفلسطينية التي احتضنت جثمان الفقيد.

ما هي أشهر أقوال محمود درويش عن العتاب ؟

من أشهر أقوال محمود درويش عن العتاب قوله ((الحب هو أن أعاتبك وتعاتبني على أصغر الأخطاء، هو أن أسامحك وأن تسامحني على أكبر الأخطاء)).

ما الجوائز التي حصدها محمود درويش ؟

نال محمود درويش العديد من الجوائز ومنها جائزة ابن سينا وجائزة اللوتس وجائزة درع الثورة الفلسطينية وجائزة لوحة أوروبا للشعر، بالإضافة إلى جائزة الإكليل الذهبي ووسام الفنون والآداب وجائزة الأمير كلاوس وLannan Cultural Freedom Prize.

ما المناصب التي شغلها محمود درويش ؟

شغل محمود درويش مناصب عديدة أبرزها رئيس رابطة الكتاب والصحفيين الفلسطينيين ورئيس تحرير مجلة شئون فلسطينية ومدير مركز أبحاث منظمة التحرير الفلسطينية.

ما هي أجمل قصائد محمود درويش ؟

من أجمل قصائد محمود درويش قصيدة ((لا شيء يعجبني)) وقصيدة ((مَن أنا دون منفى)) وقصيدة ((نحن نحب الحياة))، بالإضافة إلى قصيدة ((أستطيع الكلام عن الحب)) وقصيدة ((هدنة مع المغول أمام غابة السنديان)) وكذلك قصيدة ((ما أنا إلا هو)) وقصيدة ((أحن إلى خبز أمي)).

مواضيع ذات صلة

أجمل ما قيل عن الحياء من الإيمان

رجع بخفي حنينإلامَ يشير المثل العربي رجع بخفي حنين ؟