اقوال مصطفى محمود | العظماء هم أصحاب الأفكار

اقوال مصطفى محمود

ما بين الوجدان الإنساني والفكر الاستثنائي تستوطن اقوال مصطفى محمود عقولنا وأفئدتنا، فما أجمل مَن ربط العلم بالدين في أفكاره وأقواله! فجميعها تؤول إلى نفس المصير ألا وهو “القدرة الإلهية هي المتحكمة في كل شيء”، وهذا بعد رحلة طويلة قطعها مصطفى محمود مع الشك والإلحاد.

بعض المقتطفات عن حياة الدكتور مصطفى محمود

يعود التاريخ الذي كان شاهدا على ميلاد أحد النوابغ الفكرية والعلمية المصرية مصطفى كمال محمود إلى عام 1921 ميلاديا، حيث أخرجت لنا محافظة المنوفية وتحديدا مدينة شبين الكوم علم من أعلام البحث والكتابة، ولكنه انتقل بعد ذلك برفقة أسرته إلى مدينة طنطا الشهيرة بـ مسجد السيد البدوي الواقع في محافظة الغربية.

درس مصطفى محمود الطب البشري واختار أن يتخصص في قسم الأمراض الصدرية، ونال شهادة التخرج في عام 1953 ميلاديا، ولكنه تخلى عن ممارسة مهنة الطب، وقرر أن يُكرس حياته للتأليف والكتابة، حتى أنه أثرى الأدب العربي بـ 89 كتابا متنوعا في سائر ميادين الحياة.

فلم تخل اقوال مصطفى محمود يوما عن الحديث في الدين والعلم والفلسفة والسياسة والحياة الاجتماعية، كما قام مصطفى محمود بتأليف الكثير من الروايات والمسرحيات، بجانب قصص الرحلات، وعُرف أسلوبه في الكتابة بالسهل الممتنع، حيث كان يجمع بين العمق والبساطة في آن واحد.

تابع حياة الدكتور مصطفى محمود

ظهر الدكتور والفيلسوف مصطفى محمود على الشاشة الصغيرة في بداية الثمانينات وقدم أحد أشهر البرامج التلفزيونية ألا وهو (العلم والإيمان)، حتى وصلت الحلقات المذاعة في هذا البرنامج الشهير إلى 400 حلقة.

كان لمصطفى محمود زيجتان انتهتا بنفس المصير وهو الطلاق، ولكن كان ثمرتهما هو إنجابه لأبنائه أمل وأدهم، وفارق صاحب أبواب الفضفضة الحياة تاركا وراءه إرثا عظيما من المؤلفات التي تخطت شهرتها حدود الوطن لتصير الأكثر شهرة على مستوى الوطن العربي أجمع، ودائما ما كانت اقوال مصطفى محمود تثير الجدل.

أقوال مصطفى محمود عن الله

في سياق الحديث عن أقوال مصطفى محمود عن الله لا بد أن نذكر كتابه الشهير (الله والإنسان) الذي أُتهم فيه بالكفر وخضع للمسائلة القانونية بسبب ذلك في عهد الرئيس جمال عبد الناصر، وآلت نتيجة المحكمة إلى مصادرة هذا الكتاب ومنع نشره، ولكن في حقبة الرئيس السادات أطلع عليه ونال إعجابه، لدرجة أنه عرض على الدكتور مصطفى محمود أن يتقلد منصب الوزير، لكنه أبى بشدة وفضل التفرع للبحث والكتابة.

تضمنت أقوال مصطفى محمود عن الله مقولة (الحكيم من أدرك أن كل ما يصيبه تابع للمشيئة الإلهية؛ فأراح نفسه من البكاء على ما فات، والقلق على ما هو آت)، ومقولة (لا تَنم على غل، ولا تُصبح على شهوة، ولا تسعَ إلى طمع، ولا تُسابق إلى سلطة، وإنما اجعل همك الخير، والبر، والحق، والصدق، والمروءة، والمعونة؛ قاصدًا وجه ربك على الدوام)، ومقولة (الله خلق العالم بكلمة كن وبين الكاف والنون ولد الكون).

اقوال مصطفى محمود قيمة الانسان

لقد خلق الله -سبحانه وتعالى- الإنسان في أبهي صورة، وجعله خليفة له في الأرض، وميزه عن باقي المخلوقات بالعقل، فهو المخلوق الوحيد الذي لديه القدرة على التفكير والاستدلال بالعقل، حيث إنه المسئول عن تعمير الأرض، لذلك يمتلك الإنسان قيمة عظيمة في هذه الدنيا، ومن أبرز ما جاء في اقوال مصطفى محمود عن قيمة الإنسان ما يلي:

– الإنسان يعلو على الإنسان بالبحث عن المعنى.

– قيمة الإنسان هي ما يضيفه إلى الحياة بين ميلاده وموته.

– القشة في البحر يحركها التيار، والغصن على الشجرة تحركه الريح، والإنسان وحده هو الذي تحركه الإرادة.

– الإنسان هو إنسان فقط إذا استطاع أن يقاوم ما يحب ويتحمل ما يكره، وهو إنسان فقط إذا ساد عقله على بهيمته، وإذا ساد رشده على حماقته، وتلك أول ملامح الإنسانية.

أقوال مصطفى محمود عن الأخلاق

بُعث خير الأنام النبي العدنان محمد رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ليُتمم مكارم الأخلاق في نفوس أمته والبشرية جمعاء، ويريد أن يكون الخُلق الحسن هو القانون الذي يسود التعاملات بين الناس، فهو الدستور الذي لا يضاهيه شيء، حيث إن التجمل بالأخلاق الحميدة والابتعاد عن ارتكاب الشر والآثام هما الطريق السليم لتحقيق العديد من الأهداف النبيلة التي يأتي في مقدمتها سعادة النفس وراحة الضمير وضمان حياة هادئة للجميع.

وكان من أبرز أقوال مصطفى محمود عن الأخلاق قوله (الكراهية تكلف أكثر من الحب، لأنها إحساس غير طبيعي، إحساس عكسي مثل حركة الأجسام ضد جاذبية الأرض، تحتاج إلى قوة إضافية وتستهلك وقوداً أكثر) وقوله (الفضيلة صفة إنسانية وليست حكرا على دين بعينه، ولا على مجتمع بعينه، ولا على شخص بعينه، ولم تكن في يوم من الأيام خاصة بنا نحن المسلمين دون سوانا، لكننا الأولى بها بكل تأكيد).

وذلك بجانب مقولته المفعمة بأسمى الصفات الحسنة (أفضل ما تهبه في حياتك: العفو عن عدوك، والصبر على خصمك، والإخلاص لصديقك، والقدوة الحسنة لطفلك، والإحسان لوالديك، والاحترام لنفسك، والمحبة لجميع الناس).

أقوال مصطفى محمود عن الأخلاق

أقوال مصطفى محمود عن الأخلاق

أقوال مصطفى محمود عن النجاح

إن طريق النجاح ليس مفروشا بالورد، فحقا النجاح يعني إدراك المراد ولكن بعد بذل الكثير من الجهد والسعي المستمر والمثابرة والعزيمة القوية من أجل الوصول إليه، ويعد النجاح واحدا من أعظم المشاعر الإنسانية، ولا سعادة كسعادة الناجح بتحقيق أهدافه التي كان يصبو إليها، ولا يلوذ بالنجاح إلا المُثابرين والمجتهدين، فمن جد وجد.

وقد أبدع المُفكر البليغ مصطفى محمود في مقولاته عن النجاح والتي كان من أبرزها، (الناجح هو ذلك الذي يصرخ منذ ميلاده “جئت إلى العالم لأختلف معه” ولا يكفّ عن رفع يده في براءة الطفولة ليحطم بها كل ظلم وكل باطل)، ومقولته الشهيرة ( لماذا اليأس وصورة الكون البديع بما فيها من جمال ونظام وحكمة وتخطيط موزون توحي بإله عادل لا يخطئ ميزانه.. كريم لا يكف عن العطاء ، لماذا لا نخرج من جحورنا.. ونكسر قوقعاتنا ونطل برؤوسنا لنتفرج على الدنيا ونتأمل).

اقتباسات فريدة للدكتور مصطفى محمود

اقتباسات مصطفى محمود عديدة ومتنوعة لما لا وهو جاب وأجاد في الحديث عن شتى مجالات الحياة، ولعل اجمل ما قيل في الحب على لسان مصطفى محمود (لو سألتم عن الحب، أهو موجود وكيف نعثر عليه لقلت، نعم موجود، ولكنه نادر، وهو ثمرة توفيق إلهي وليس ثمرة اجتهاد شخصي، وشرط حدوثه أن تكون النفوس خيرة أصلًا جميلة أصلًا، والجمال النفسي والخير هما المشكاة التي يخرج منها هذا الحب).

ومن اقوال مصطفى محمود عن الحياة (ابتسم عندما تجلس مع عائلتك فهناك من يتمنى عائلة، ابتسم عندما تذهب إلى عملك فالكثير ما زال يبحث عن وظيفة، ابتسم لأنك بصحة وعافية فهناك من المرضى من يتمنى أن يشتريها بأغلى الأثمان)، وما قاله عن السعادة (إن السعادة في معناها الوحيد الممكن هي حالة الصلح بين الظاهر والباطن)، وما قاله عن الوعي (أجهزة التليفزيون والإذاعة والسينما وصفحات المجلات والجرائد تتبارى على شيء واحد خطير؛ هو سرقة الإنسان من نفسه).

حكم مصطفى محمود

في الماضي القريب عندما كنا تلاميذ، كان يتم عمل إذاعة مدرسية في كل صباح، وتشتمل على العديد من الفقرات، ومن أبرزها فقرة الحكمة التي يُقال فيها أقوال لمُفكرين ومؤثرين، وكان الغرض من ورائها الاهتداء والاسترشاد بها في جميع أمور الحياة، ولم تكن الحكم بالنسبة لمصطفى محمود مجرد كلام مُرسل فحسب، بل هي عُصارة فكر عميق لجميع الظروف والمواقف التي مرت عليه طوال حياته، ولعل من أشهر حكم مصطفى محمد ما يلي:

– قوله (الزمن يسير ولا يقف لذا فإنّ كلّ شيء يهون).

– قوله (الإنسان الكامل سلاحه يكمن في العلم والإيمان ولا يكون الإنسان كامل بدونهما).

– قوله (إنّ الإنسان لا يكون إنساناً إلاّ إذا استطاع أن يتحمل ما يكرهه ويقاوم شهواته وغرائزه).

ما هي أشهر الأعمال الأدبية للكتاب مصطفى محمود؟

زيارة للجنة والنار، الإسلام في خندق، عظماء الدنيا وعظماء الآخرة، شلة الأنس، رجل تحت الصفر، حوار مع صديقي الملحد وغيرهم الكثير.

ما أبرز الأقوال الدينية لمصطفى محمود؟

حينما أرسل الله رسوله موسى إلى فرعون وهو السفاح الجبار المتألّه، أرسله بآيات وكرامات ومعجزات ودعوى بالحُسنى، وقال لموسى وأخيه هارون قُولا له قولاً ليّناً لعله يذّكر أو يخشى، وهذا هو درس القرآن في الدعوة إلى الله.

في أي عام توفي الدكتور مصطفى محمود؟

رحل الفيلسوف والمُفكر صاحب الأفكار المُثيرة مصطفى محمود عن عالمنا في الحادي والثلاثين من شهر أكتوبر لعام 2009 ميلاديا، بعد صراع طويل مع المرض.

ما أجمل خواطر الدكتور مصطفى محمود؟

إن أخطر ما يهدد حريتنا ليس السجن ولكن مشنقة في داخلنا اسمها القلق.

مواضيع ذات صلة

بلغ السيل الزبىبلغ السيل الزبى | دليل بليغ على قوة تراثنا القديم

حكم عن التعاونأرقى وأجمل حكم عن التعاون والعمل الجماعي