التعامل مع المراهق المتمرد

 الاطفال في فترات المراهقة  يواجهون الكثير والعديد من التغيرات  التي لا بد من ان تقوم بالاطلاع عليها ومعرفتها للتعامل معهم علي الحد الامثل  فلابد من ان تتعرف الي  خصائص تلك الفترة والعديد من المميزات  والتغيرات التي تحدث  في حياتهم لفهم شخصيتهم بصفة عامة , مرحلة المراهقة من المراحل العمرية التي تبدأ في سن ال 12  عاما  اليب ان يصل الي  العشرين عاما  , فهي تعتبر الاكثر والاشد حطورة  في عمر الشباب  حيث ينتقل من خلالها الابن من الطفولة  الي الرشد ومن هنا لا بد من ان نقوم بتقديم  افضل الارشادات  الخاصة بالتعامل مع المراهق المتمرد من خلال افضل الخبراء النفسيين

مرحلة المراهقة لدي الشباب

كما انها من المراحل التي يحدث  بها العديد من التغيرات الجسمانية والعملية  وحتي العقلية وطريقة التفكير  , يقوم  الابن بالفخر بتلك التغيرات او رفضتها والاصابة  بالعزلة   فهيحقا النمو الفعلي الذي من الممكن ان يصل الي حد التهور  مع الرغبة في الاستقلال  او الاحساس بالحب  من الاخرين  كما انة يوجد هناك بعض الالتزمات او الارشادات التي لاتباعها  مع المراهق  ومنها الابتعاد عن النقد التام الية امام الاخريين  وتقديم كافة سبل المساندة الاجتماعية  واشعارة دائما انة محبوب

فيجب  من خلال التعامل مع المراهق المتمرد  العلم   جيدا الي ان التوبيخ والنقد المستمر  الية في كل كبيرة وصغيرة  تصدر منة   سيكون  من الطبيعي  انة يعاني من التوحد والانفراد  كما انة يكون لدية الحالة من  الرفض  والعناد محاولة منة الي  لفت الانتباة  الية  , فيقوم بالبحث  عن من يقدم الية افضل معايير الفهم  خارج المنزل  واشعارة  بانة من الاشخاص المحبوبة

خصائص المراهقين  في فترة المراهقة

العديد من الصفات التي يمكنها ان تكون  في المراهقين بصفة عامة وهي  ان المراهقين  يمليون الي التمرد  خاصة في تلك الفترة  , ومحاولة الانحراف عن تلك القواعد الاسرية  من النوم او الاستيقاظ , فكثيرا منهم يسهرون الليل  وينامون النهار  فعادة ما يرن الشمس ؟؟, وهذا من الامور المسببة الي الاكتئاب بالصفة العامة ويسبب الخلل  في هرمون النمو  الذي لا يتمكن الجسم من افرازة الا اثناء النوم   هذا الي جانب افتقاد  الجو الاسري ويشعرون بالتفكك الاسري وافتقاد الدفئ

مواضيع ذات صلة

مواضيع تهمك

التعامل مع المراهق المتمرد