الفرق بين القصة و الرواية

غالباً ما يختلط الأمر لدى الكثيرين بين القصة و الرواية لأن كلاهما من أشكال الفنون الأدبية النثرية, و كلامها يتبعان نفس إسلوب الكتابة تقريباً, و لكن هناك العديد من الفروقات الواضحة بينهما, من حيث الحجم و عدد الكلمات و إختيار المواضيع .

الفرق في المسطلح بين القصة و الرواية

القصة : هي فن أدبي نسري, يتناول موقف واحد أو فكرة واحدة أو جانب واحد من حياة الفرد ” بطل القصة ” .

الرواية : هي قصة طويلة جداً, و تتميز بتعدد الشخصيات و كثرة الأحداث, كما تدور الرواية في الغالب حول القضايا المهمة و التي تؤثر في المجتمع .

الفرق بين الرواية و القصة

القصة

هي نوع من أنواع الأدب النثري، وتكون أحداث القصة قصيرة نسبياً, فهي تقص موقف واحد عن طريق حوار صغير يدور بين شخصيات القصة، و يمكن قرائة القصة في جلسة واحدة فقط . و للقصة مجموعة من العناصر و هي :

– رسالة القصة و الفكرة التي يريد الكاتب إيصالها إلى القراء .

– أحداث القصة, و التي تعرض بشكل تدريجي متسلسل .

– حبكة القصة أو عقدتها, و هي عبارة عن تصاعد الأحداث و تشابكها, و يأتي بشكل تدريجي و بالترتيب, ثم تتحرك الأحداث بعد ذلك حتى الوصول إلى حل.

– شخصيات القصة و التي تكون إما من الواقع أو من خيال كاتب القصة, و التي يراعي الكاتب خلال عرضها كافة صفات الشخصية بشكل بارز و واضح, و من هذه الصفات ( الحالة الإجتماعية, الطبقة التي تنتمي إليها الشخصية، عمل الشخصية، الجو المحيط بها, و درجة تعليمها وثقافتها ) بالإضافة إلى أنه يتم توضيح الشكل الجسماني للشخصية, و الذي يتمثل في الطول والوزن و الجنس والسن و السمات الشخصية البارزة سواء مميزات أو عيوب و كذلك البعد النفسي للشخصية، و طريقة تفكيره و طبيعة سلوكه.

– البعد المكاني و الزمني للأحداث , أي توضيح المكان الذي تدور في الأحداث و كذلك تحديد الوقت .

 

الرواية

هي شكل من أشكال الأدب النثري و الذي يتم فيه سرد أحداث خيالية طويلة عن طريق راوٍ , و هي تحتوي على عدد كبير من الشخصيات و الأحداث. و للرواية الكثير من الأنواع و لكل هذه الأنواع نفس عناصر الرواية الأساسية, و هذه العناصر هي :

 

– حبكة أو عقدة الرواية , تندرج من خلالها أحداث الرواية بالتدريج, وصولاً إلى نهاية تُحل فيها كافة الأمور وتتضح، وهناك نوعان من الحبكة في الروايات, أولهما الحبكة المركبة والتي تبدأ من نهاية الأحداث ثم ترجع للوراء حتى تتضح الأمور و تتبين و نصل إلى السبب الرئيسي في المشكلة, مع تقديم الحلول لها. و ثانيهما هي الحبكة العادية والتي تبدأ في قص الأحداث من بدايتها, ثم تتدرج بعد ذلك بشكل طبيعي, حتى نصل إلى الخاتمة.

– شخصيات الرواية, و تكون عبارة عن بطل رئيسي, و مجموعة كبيرة من الشخصيات الثانوية المحيطة به .

– الحوار في الرواية, و هو الكلام الذي يدور بين شخصيات الرواية المختلفة .

-فكرة أو موضوع الرواية والهدف منها, أي الرسالة التي يريد الكاتب أن يوصلها للقراء.

– البعد الزماني وز المكاني, حيث يقوم الكاتب بتوضيح المكان و الزمان الذان جريت فيهما الأحداث .

مواضيع ذات صلة

مواضيع تهمك

الفرق بين القصة و الرواية