المرحلة الملكية | السلام النفسي مع الحياة

لا يوجد إنسان على ظهر البسيطة لا يرغب في الوصول إلى مرحلة السلام النفسي مع الدنيا، تلك المرحلة التي يعي فيها أن الحياة ليست خالدة، وأن البشر ليسوا ملائكة، وأن سعادته تتوقف على حبه لذاته، وعندما يفهم ذلك سيكون وصل إلى المرحلة الملكية التي يتأكد فيها أنه لا شيء أحب إليه من نفسه، وصدق الفاروق حين قال “يا رَسولَ اللهِ، لَأنتَ أحَبُّ إلَيَّ مِن كلِّ شَيْءٍ إلَّا مِن نَفسِي”.

لمحة بسيطة عن مؤلف كتاب المرحلة الملكية

يعد كتاب المرحلة الملكية من الكتب المتميزة التي ألفها خالد بن صالح بن إبراهيم المنيف الكاتب السعودي، الذي وُلد في 1975 م،

وهو من الكتاب الذين قدموا عدة مؤلفات في مجال التنمية البشرية وتطوير الذات، وإلى هذا المجال ينتمي كتاب المرحلة الملكية ، ولم يقتصر خالد بن صالح على تأليف الكتب بل إنه يقوم بكتابة مقالات بشكل أسبوعي في جريدة الجزيرة، بالإضافة إلى أنه يتولى مسئولية صفحة “جدد حياتك”.

وبالنسبة لتعليمه، فقد حصل على شهادة البكالوريوس في الشريعة الإسلامية، بالإضافة إلى العلوم الإدارية، كما نال درجة الماجستير في إدارة الموارد البشرية.

ومن أفضل المؤلفات التي قدمها بجانب كتاب المرحلة الملكية (افتح النافذة ثمة ضوء، موعد مع الحياة، أفكار تحيا بها، ذوقيات، صباحك ابتسامة، كبر دماغك، وغيرها من الكتب القيمة).

ومن الملاحظ أن المؤلف يركز على تأليف الكتب التي تتحدث مع النفس البشرية وتركز على جوانب القوة والضعف فيها.

ملخص كتاب المرحلة الملكية

يدور كتاب المـرحلة المـلكية حول الحياة التي يجب أن يعيشها الإنسان والتي لن يصل إليها إلا إذا وصل للمرحلة التي يتعامل فيها مع الحياة بنضج كبير، ووعي عالٍ، وفكر فطن بحيث ينظر إلى هذه الحياة على أنها لا تستحق الخوض في معارك من أجلها، وفيما يلي نبذة عن كتاب المرحلة الملكية من خلال عرض المحاور الرئيسية:

أولًا: المرحلة الملكية

تحدث الكاتب في أول فصل في كتابه عن المرحلة الملكية التي عنون بها الكتاب، والتي تدور حول عدد الأعوام التي يمر بها الإنسان لكي يصل إلى مرحلة الاكتمال والنضج والتي وصفها الكاتب بأنها “المرحلة الملكية”.

وتشير الملكية إلى معنيين أولهما جلال المرحلة وبهائها والثاني أن الحياة يملكها الإنسان وليس العكس.

وهذه المرحلة كما بينها الكاتب هي التي يدرك فيها الإنسان أن الحياة لا قيمة لها، ومن الممكن السيطرة عليها وتحويلها من العدو الأكبر إلى صديق حميم، فقط كن ذكيًا وحب نفسك حتى لو تقدم العمر بك فـ ان تصل متاخرا خير من ان لاتصل ابدا حتى تستمتع بما تبقى من حياتك.

ثانيًا: ليس لك من الأمر شيء

هناك الكثير من الأشياء التي يستطيع الإنسان أن يتعامل معها ويجعلها في صالحه، ولكن في الوقت ذاته توجد عدة أمور لا يمكن الإنسان أن يتحكم بها فهي أكبر من مستوى تحكمه.

فالإنسان الذي يرغب في أن يحيا في سلام نفسي يجب أن يعرف أنه ليس من المفترض أن يحل كل المشاكل التي تواجهه، وعليه أن يستسلم لهذه الفكرة، فليس له من الأمر شيء، لذلك عليه أن يركز على ما يملكه وما يستطيع فعله ويترك ما لا يقع تحت سيطرته.

وفي هذا الشأن يقول “أبكتيوس” الفيلسوف الروماني:

(وظيفتُكَ الأبرزُ في الحياة هي تقسيم الأشياء لفئتيْن؛ أشياء خارجية لا تستطيع التحكم بها، وخياراتٍ متعلقة بما يمكن التحكم به؛ فالخيرُ والشرُّ يكمُنان في اختياراتِنا!)

ثالثًا: كبر دماغك

كثيرًا ما نسمع عبارة “كبر دماغك” ونظن أنها ما قيلت إلا لمضايقتنا، إلا أنه بعد التمعن في هاتين الكلمتين البسيطتين نفطن إلى أن من قالها يكاد يكون قد أوتي جوامع الكلم.

فإذا أردت أن تحيا بسعادة، أو تنال احترام الناس، أو تسير حياتك كما يحلو لك وغيرها من الأشياء التي ترغب فيها، فعليك أن تسير تبعًا لهذه المقولة، فإذا “كبرت دماغك” ولم تُحمل ما يحدث حولك فوق حجمه حتمًا ستعيش سعادة لا مثيل لها.

وخير موقف يدل على هذه المقولة هو تصرف الخليفة عمر بن عبد العزيز مع الشخص النائم في المسجد وهو:

(دخل عمر بن عبد العزيز المسجد ليلة في الظلمة، فمرَّ برجل نائم فعثر به، فرفع رأسه وقال: أمجنون أنت؟ فقال عمر: لا، فهمَّ به الحرس، فقال عمر: مه، إنما سألني أمجنون؟ فقلت: لا).

رابعًا: فلسفة الرضا

هناك من الناس من يتقنون الشكاية حتى تظن أن همهم فاق حزن المهلهل عدي بن ربيعة بعد أن قُتل أخاه كليب، ولا أقصد هؤلاء الأشخاص الذين يغلبهم الحزن فيضطرون إلى التعبير عنه بأساليب مختلفة، ولكني أشير إلى أولئك الناس الذين لا يكتمل يومهم إلا بعد أن يبثوا شكواهم في أرجاء المعمورة.

ولن يحصل الإنسان على الرضا إلا بعد أن ينظر إلى الحياة على أنها مزيج بين الخير والشر، فلن تصفو الحياة لأحد، ومن هذا المنطق تنبع فلسفة الرضا التي تجب معرفتها.

وقد قال الأديب عطا عبد الوهاب في كتابه سلالة الطين: “الحياة فرح ملوث، ولو كانت فرحًا خالصًا لصارت تافهة كالعبث، فقطرة التلويث في الحياة هي من تبرز نقاءها”.

خامسًا: يقولون

تعتبر كلمة “يقولون” قليلة في حروفها ولكنها تملك القدرة على أن تٌغضب القلوب، وتثير النفوس، وتوقع البغضاء بين الناس، ألا يسع أصحاب هذه الكلمة الصمت؟! فإذا جال في نفسك خواطر عن أناس آخرين فحاول أن تنساها.

سادسًا: صناعة النكد

يوجد العديد من الهوايات التي يمارسها الإنسان ولكن من أغرب الهوايات التي سمعت عنها هواية “صناعة النكد”، بالطبع ليست هواية مميزة بل هي حالة يظهر فيها الإنسان كأنه ناقم على الحياة بما فيها، وهو لم يكتفِ بذلك بل يوجه كل سخطه إلى إنسان آخر حتى يجعل الدنيا تضيق به.

وبعض الناس تمارس صناعة النكد لدرجة تصل إلى حد المهارة، وكأن الشخص يردد بصوت جهوري “أنا لكم بالمرصاد، وما دمت قريبًا منكم، وأنفي يشم الهواء، فلن ألوي جهدًا في إفساد أجوائكم وتشويه فرحكم”.

فإذا واجهت شخصًا يمتلك هذه المهارة، فاحذر من الاقتراب منه، ولا تعطه قدرًا أكبر من اللازم، بالإضافة إلى التعامل معه كشخص مريض، وليس على المريض حرج.

سابعًا: قاعدة 99

لا تنظر إلى المفقود ولكن استمتع بالموجود، وهذا هو جوهر قاعدة 99 والتي تدور حول شخص معه 100 دينار وفقد منهم دينارًا، فانقلبت حياته غمًا، وأجهده التفكير، ونالت منه الكآبة.

وهذا الأمر يتنافى مع المرحلة الملكية التي تقول بأن الوصول لهذه المرحلة يتطلب الاستغناء عن كل ما يزعج الإنسان، وقديما قال سقراط: “أغنى الناس هو من يرضى بالقليل”.

متى يصل الإنسان إلى المرحلة الملكية التي قصدها الكاتب؟

في إطار قراءة كتاب المرحلة الملكية خالد المنيف سنجد أن الإنسان من الممكن أن يصل إلى المرحلة الملكية التي يتمكن فيها من جلب السعادة والرضا لنفسه دون الاعتماد على شيء آخر، ويحدث ذلك إذا توافرت الأشياء التالية، وهي:

1) لا تورط نفسك في جدالات ليس فيها نفع، ولا تجعل إنسانًا يستدرجك إلى معارك تافهة.

2) لا تزعج نفسك بتوافه الأشياء، ولا تفقد أعصابك من كلمات يتفوه بها السقيم.

3) لا تسعى في إثبات كذب إنسان، ولا ترهق نفسك بجمع القرائن التي تضيع وقتك، فهو أثمن من ذلك.

4) أن تعرف جيدًا أنك مسئول عن نفسك وليس عن شخص آخر، فلن يتحمل الألم عنك أحد، ولن يقاسمك الوجع قريب.

5) أعط لنفسك حقها وقدرها، ولا تشغل نفسك سوى بإصلاحها، وهذه العبارة من ضمن عبارات جميلة يجب أن تطبقها في حياتك.

6) عليك أن تعرف أن الناس ليسوا ملائكة وليسوا شياطين، تعامل معهم بالمنطق البشري.

وفي نهاية الحديث عليك أن تتذكر دائمًا أنك صاحب القرار في أن تصل إلى هذه المرحلة التي ستنعم فيها بحياتك وتمتلكها أو أن تجعل العمر يمر بك دون أن تكتشف حقيقة الحياة.

اقتباسات من كتاب المرحلة الملكية

عند قراءة كتاب المرحلة الملكية ستجد أنه يحوي العديد من العبارات الرائعة التي تثير العقل ليفكر ويتدبر، وإليك أجمل الاقتباسات:

ــ في (المرحلة الملكية) ستدرك كم هي كريمة الحياة، فقط تحتاج أن تكون طاهر القلب مبادرًا، متحركًا، متوكلًا على الله وبعدها ستنهال عليك الهبات من كل مكان!

ــ ستدرك في (المرحلة الملكية) أن خيارك الوحيد أن تكون محبًا، محبًا لربك، لذاتك، للخير، محبًا للبشرية فمن يزرع الحب يجني الحياة!

ــ في ( المرحلة الملكية ) لن تتبع أخبار الناس ولن تتقصى أحوالهم؛ لا يهمك إن كانوا سافروا أو لم يسافروا، ماذا أكلوا وما هي سيارتهم؟ أين يسكنون؟ أمور لا تقدم ولا تؤخر!

ــ وأخيراً.. لماذا تنتظر مرحلة عمرية معينة حتى تنعم بـ(المرحلة الملكية)؟ خذ بها من الآن فقليل من دروس الحياة ما تأخذه بالمجان، والعقلاء هم من يلتقطون الحكمة ويحاكون العظماء، يتعلمون من التجارب ويستفيدون من القوانين وما هي سماتها وأنا هنا أدعوك لاختصار الوقت وإعفاء النفس من مؤونة التجارب، ولا تنتظر أن يتناهى بك السن وتطوى مراحل الشباب، وتبلغ ساحل الحياة وانعم بـ(المرحلة الملكية) وأنت في ظل الشباب، وربيع العمر لتعيش حياة فخمة تليق بك!

ــ كبر دماغك اقتباسات من كتاب المرحلة الملكية منها: كبر دماغك منهج سلوكي مهم، وأسلوب حياتي جميل، تسيطر فيها على الأمور وتعلو فيها على الصغائر.

كيفية تحميل كتاب المرحلة الملكية pdf

إذا كنت من محبي القراءة والاطلاع ولكن لا تحب شراء الكتب الورقية، فقد وفرنا لك طريقة سلسة لـ تحميل كتاب المرحلة الملكية من خلال الضغط على الرابط التالي:

تحميل كتاب المرحلة الملكية pdf

من هو مؤلف كتاب المرحلة الملكية؟

قام خالد بن صالح بن إبراهيم المنيف بتأليف هذا الكتاب.

إلى أي تصنيف ينتمي كتاب المرحلة الملكية؟

ينتمي كتاب المرحلة الملكية إلى مجال التنمية البشرية وتطوير الذات.

متى تم نشر كتاب المرحلة الملكية؟

تم نشر هذا الكتاب في عام 2019.

ماذا يقصد الكاتب بالمرحلة الملكية؟

يقصد بها المرحلة التي يستطيع الإنسان فيها الوصول إلى النضج وإدراك حقيقة الحياة.

مواضيع ذات صلة

دهاليز وتفاصيل ساحرة في رواية ما رواه البحر

فن الأراجيزفن الأراجيز