النوم على الظهر للحامل هل هو وضعية صحية أم خاطئة ؟

النوم على الظهر للحامل

يتساءل الكثير من أولات الأحمال عن مدى صحة النوم على الظهر للحامل سواء في الشهور الأولى أو الأخيرة و هل النوم على الظهر يضر الجنين أم لا, فلا شك أن كل أم تبحث عن وضعية النوم المثالية التي توفر لها الراحة و لا تهدد سلامة الجنين في الوقت ذاته.

و في طيات السطور التالية سنسبر أغوار هذا الأمر بالتفصيل حتى يتسنى لكل سيدة التعرف على وضعيات نوم الحامل الصحية و المضرة.

النوم على الظهر للحامل في الشهور الأولى :

على الرغم من أن النوم على الظهر للحامل خلال الأشهر الأولى لا يمثل خطورة كون الرحم لا يزال يتمتع بوزن خفيف و لا يشكل ثقلاً على الجسم إلا أنه من المستحسن التخلي عن وضعية النوم هذه فهي ليست صحية و الاعتياد عليها سيتسبب في إحداث عدد من الآثار السلبية بعد مرور فترة الحمل الأولى.

و قد يشكل النوم على الظهر للحامل في الشهور الأولى مشكلات معقدة في حال إذا كانت تعاني من ظاهرة انقطاع النفس عند النوم أو في حالة المعاناة من بعض الأمراض المزمنة كارتفاع مستوى ضغط الدم أو داء السكري, لذا فإن الأسلم هو تجنب هذه الوضعية و الاستلقاء على الجانب كما توصي بذلك السنة النبوية.

أضرار نوم الحامل في الشهر الثامن على ظهرها :

ذكرنا أن خطر النوم على الظهر للحامل يزداد تفاقماً في الشهور الأخيرة لاسيما عند استهلال الشهر الثامن حيث أن الرحم قد تماثل حجمه للزيادة و بات يشكل ثقلاً حقيقياً بسبب زيادة وزن الجنين, و من أبرز الأضرار المترتبة على نوم الحامل في الشهر الثامن على ظهرها زيادة احتمالية الإصابة بالبواسير و آلام الظهر العنيفة و انخفاض معدل ضغط الدم.

كما تتضمن أضرار النوم ع الظهر للحامل خلال الشهر الثامن الإصابة بانتفاخ القدمين و الشعور بالغثيان و الدوار إلى جانب صعوبة عودة الدم إلى قلب الأم و انخفاض مستوى الدم الواصل إلى قلب الجنين, علاوة على التسبب في ظاهرة الشخير.

هل نوم الحامل على ظهرها يضر الجنين ؟

ربما يظن البعض أن نوم الحامل على ظهرها يعود بالضرر عليها هي فقط, و الحقيقة أن هذه الوضعية تتسبب في إلحاق الأذى بالجنين أيضاً و تشكل تهديداً لسلامته خاصة في الثلث الأخير من الحمل, و قد أفادت دراسة علمية تم إجراؤها في جامعة كوليدج البريطانية أن وضعية النوم على الظهر قد تتسبب في قطع تدفق الدم للجنين عبر المشيمة بنسبة تصل إلى أحد عشر بالمائة !

و قد تفاجأ الأطباء بحدوث العديد من حالات الإجهاض دون سابق إنذار على الرغم من تمتع الأجنة بالأحجام الطبيعية و الصحة الجيدة, و رجع السبب في ذلك إلى حرمان هذه الأجنة من الكميات المطلوبة من الأكسجين و لم يلبث الأطباء أن كشفوا النقاب عن الدور الذي تلعبه وضعيات نوم الحامل في حدوث هذه الظاهرة.

و بهذا يمكننا القول أن الدراسات التي أجرتها جامعة كوليدج البريطانية في هذا الصدد تمثل إجابة كافية و وافية للتساؤل الشائع هل نوم الحامل على ظهرها يضر الجنين أم لا.

 

وضعيات نوم الحامل

وضعيات نوم الحامل

ما وضعيات نوم الحامل الأكثر شيوعاً ؟

يمكن تصنيف وضعيات نوم الحامل من حيث الصواب و الخطأ إلى قسمين كالآتي:-

1) وضعيات نوم الحامل الخاطئة :

لا تعد وضعية النوم على الظهر للحامل الوضعية الوحيدة الخاطئة بل هناك عدة وضعيات خاطئة أخرى ومنها النوم على البطن أو رفع الساقين أثناء النوم, حيث تتسبب هذه الوضعيات في زيادة الضغط الواقع على الجنين و إصابته ببعض المشاكل الصحية التي قد تلازمه حتى بعد عملية الولادة.

2) الوضعيات الصحيحة لـ نوم الحامل :

تتمثل الوضعيات الصحيحة لنوم السيدات الحوامل في النوم بزاوية منحرفة أي عدم الاستلقاء على الظهر بشكل كامل بل لا بد من جعل الطرف العلوي ذا ميل أقل من الطرف السفلي مع الاستعانة ببعض الوسائد, إلى جانب النوم على أحد الشقين سواء الشق الأيمن أو الأيسر بشكل كلي مع وضع وسادة بين الفخذين لتقليل الضغط الواقع على منطقة أسفل البطن.

كيف يمكن تجنب النوم على الظهر للحامل ؟

في حال مواجهة صعوبة في التخلي عن وضعية النوم على الظهر للحامل يمكن الاستعانة ببعض الوسائل المعينة على النوم على أحد الجانبين مثل وضع عدد من الوسائد في الخلف عند الاستلقاء أو ربط الشعر على هيئة كعكة منخفضة بحيث يمسي النوم على الظهر مثيراً للإزعاج, إلى جانب تذكر الأضرار المحتمل وقوعها نتيجة النوم ع الظهر للحامل للتنفير من هذه الوضعية.

ما مواصفات الوسادة المعينة على نوم الحامل بطريقة صحيحة ؟

ذكرنا أن من أبرز الوسائل المعينة على تجنب النوم على الظهر الاستعانة بوسادة, لكن ينبغي أن تتسم هذه الوسادة بجملة من المواصفات لضمان تأدية الدور المنوط بها بشكل صحيح, و من هذه المواصفات أن تكون ذات حجم متوسط لتوفير مساحة أكبر من الدعم, بالإضافة إلى مراعاة أن تتخذ شكل يدعم الجسم بالكامل كأن تكون على شكل حرف الـ C أو الـ U.

بجانب ذلك ينبغي أن تكون الوسادة مصممة من نسيج قطني ذا ملمس ناعم تفادياً لإصابة البشرة بالتحسس لذا لا بد من تجنب الوسائد المصممة من البوليستر و الأقمشة الصناعية و انتقاء وسائد مصممة من القطن و الجيرسيه.

علاوة على ضرورة أن تكون حشوة الوسادة قوية لتحقيق الدعم المنشود بمعنى ألا تكون طرية تماماً كحشوات الفايبر, بل لا بد أن تكون عبارة عن مزيج من الإسفنج و الفايبر معاً.

هل النوم على الظهر يثبت الحمل ؟

تتساءل الكثير من السيدات هل النوم على الظهر يثبت الحمل و الإجابة الصادمة أن النوم على الظهر لاسيما في الأشهر الأخيرة قد يزيد من احتمالية تعرضها للإجهاض, فقد أكدت دراسات علمية حديثة أن معدل نبض الأجنة يتماثل للانخفاض عند نوم الأمهات على ظهورهن.

هل النوم على الظهر للحامل في الشهر الخامس مضر ؟

لا يعد النوم على الظهر للحامل في الشهر الخامس الوضعية الصحية بل ربما تتسبب في عدة مشكلات, و قد أشار المختصون أن أمثل وضعية في هذه الفترة هي الاستلقاء على الشق الأيسر لتفادي الضغط على الكبد و لزيادة معدل تدفق الدم الواصل للجنين.

هل النوم على الظهر يؤثر على الجنين ؟

يتساءل بعض أولات الأحمال هل النوم على الظهر يؤثر على الجنين سلباً و كانت إجابة أهل الاختصاص هي التأكيد, فقد ذكروا أن نوم الحامل على الظهر يزيد من احتمالية وفاة الجنين لاسيما إن كان يعاني من الضعف و لا يتمتع بالصحة الجيدة.

ما مدى صحة النوم على الظهر ورفع الأرجل للحامل ؟

يعد النوم على الظهر ورفع الأرجل للحامل من أبرز الوضعيات الخاطئة التي تعود بالضرر على الأم و الجنين, حيث تتسبب هذه الوضعيات في إصابة الدم بالتخثر و إعاقة حركة الجنين و منع تدفق الدم إليه بالكمية المناسبة علاوة على إصابة الأطراف لدى الأم بالتورم.

مواضيع ذات صلة

ماهي اعراض الحمل الاولىهل تود معرفة ماهي اعراض الحمل الاولى ؟

طرق تسهيل الولادة الطبيعيةأفضل 4 طرق تسهيل الولادة الطبيعية