امبراطورية ميم | تضحيات الأم لا تنتهي

امبراطورية ميم

الأم هي كلمة تتألف من أربعة حروف إلا أنها تحمل في طياتها كل معاني الحب والتضحية، فهي العطاء الذي لا ينضب أبدًا، والملاذ الآمن حين تشتد قساوة الأيام، والشمس التي تسطع لتضيء ظلام الحياة، فمهما حدث فلن يجد الأبناء من يحنو عليهم غيرها، ولا يحمل همهم إلا هي، وفيلم امبراطورية ميم يجسد مدى حب الأم لأبنائها، وإن خيارها الأول سيظلُّ أبناؤها دون النظر لأي اعتبارات أخرى.

نبذة عن فيلم امبراطورية ميم

يعتبر فيلم امبراطورية ميم من أقوى الأفلام التي تم عرضها في فترة السبعينات فهو افضل افلام الدراما المصرية التي ناقشت قضايا الأسرة، وتدور قصة امبراطورية ميم حول الأم التي تحملت مسئولية أولادها بعد موت الأب.

وعلى الرغم من مشاكل الأولاد التي لا تنتهي إلا أنها كانت أمًا مثالية لديها القدرة على التعامل مع 6 أبناء، ولكنها تتعرض لموقف لا تُحسد عليه عندما تقع في حب أحد الأشخاص، ولكن في النهاية يفوز عطاء الأم وتضحياتها، حيث إنها تركت حبها من أجل أولادها، وهكذا ينتهي فيلم امبراطورية ميم فاتن حمامة الرائع.

القصة الكاملة لفيلم امبراطورية ميم

يبدأ فيلم امبراطورية ميم بالإشارة إلا أن “منى حمدي” وهي شخصية الأم تنتمي إلى أسرة ثرية، وقد تزوجت بقلبها وعقلها من شخص يدعى “محمد” والذي كان يتمنى أن يكون لديه عائلة كبيرة تتكون من 20 ابنًا، وذلك لأنه نشأ وحيدًا، وأراد تسمية كل هؤلاء الأبناء بأسماء متميزة بحيث تكون بدايتهم حرف الميم.

ولكن لم ير تحقيق هذا الحلم، حيث إنه مات ولديه 6 أبناء فقط، وترك مسئوليتهم لزوجته والتي كانت تعمل في وزارة التربية والتعليم.

كانت هذه الأسرة تسكن فيلا كبيرة تُحاط بحديقة أكبر في منطقة الزمالك، وبعد موت الزوج قامت بجمع أولادها حولها وأخبرتهم أنه لا شيء سيتغير بسبب موت أبيهم، وذلك لأنها قادرة على التفكير مثله بالإضافة إلى أنها ستحبهم كما كان يحبهم هو.

الحب ينمو في قلب الأم:

تعرفت الأم على رجل أعمال يدعى “أحمد رأفت” مما أدى إلى سريان الحب في قلبها، واستمرت في مواعدته ولقائه كلما جاء إلى مصر، كما أنها ظلت تفكر في عرضه للزواج منها لمدة 10 أعوام، وكانت تتحجج دائمًا تارة بمسئولية عملها في وزارة التربية والتعليم، وتارة أخرى بسبب أولادها لأنهم أصبحوا في سن المراهقة، حيث زاد الحمل عليها بسبب مشاكلهم الكثيرة التي لا تتوقف.

انقلاب على نظام الحكم داخل الأسرة:

على الرغم من الحياة المنعمة التي توفرها لهم “منى” إلا أن الأولاد يريدون حريات أكبر، بل يريدون أن يكون لهم رأي نافذ دون أي اعتبارات لقرارات الأم، وهذا هو فهمهم الخاطئ للحرية.

وتدور المشاكل في الأسرة  متمثلة في الابن الأكبر ويدعى “مصطفى” وهو طالب في كلية الحقوق يتزعم إخوته، ويرى أن أمه هي من تمثل الديكتاتورية الرأسمالية والتي تتحكم في الأسرة بسبب أنها هي التي تنفق على الأسرة، ويرغب مصطفى في قلب نظام الحكم في المنزل، حيث يرى أن أفراد الأسرة يجب أن تختار من يحكمها.

أما الابنة الثانية والتي تدعى “مديحة” وتدرس في كلية الفنون الجميلة ترى أنه لا فرق بين الولد والبنت، والابنة الثالثة تدعى “مها” وهي طالبة في الثانوية العامة ويربطها مع صديقها في المدرسة علاقة عاطفية والتي تقوم بمقابلته في الخارج إلا أن هذا الأمر يثير غريزة أخيها “محمود” الطالب بثانية ثانوي.

كما يتزعم “محمود” فرقة موسيقية مكونة من أصحابه في المدرسة من الجنسين، وعلى الرغم من ذلك فإنه يمثل الرجعية في المنزل.

والابن الخامس هو “مدحت” وهو في بداية فترة المراهقة والتي تؤثر عليه بالسلب حيث إنه يشرب السجائر بالإضافة إلى أنه يسرقها من العلبة الخاصة بأمه، أما الابن الأخير فهو “ممدوح” وهو متعلق بشدة بأمه ولا يفقه أي شيء يدور حوله.

دعوة الأم لحبيبها في المنزل:

بعد إلحاح الشخص الذي تحبه الأم ويدعى ” أحمد رأفت” على “منى” لكي يتعرف على أبنائها، قررت أن تستضيفه في بيتها وتعرف أولادها به، وبالفعل جاء إلى المنزل وبدأ يتعرف على الأولاد.

وبعد انتهاء هذه الزيارة أبلغت الأم أولادها برغبة “أحمد رأفت” بالزواج منها، وبالفعل بعد إقناع الابن الأكبر لإخوته تمت الموافقة من قبل أفراد الأسرة.

تحليل فيلم إمبراطورية ميم

تحليل فيلم إمبراطورية ميم

انتخابات مجلس إدارة البيت:

عند مشاهدة فيلم إمبراطورية ميم dailymotion سنجد أن الأبناء يرغبون في الاستقلال عن أمهم لكي يتصرفوا كما يريدون دون أي اعتراض منها، ولهذا فإنهم يلجأون إلى القيام بعملية انتخابات داخل المنزل يختارون من بينهم من سيكون المتحكم في الأسرة، ويبلغون أمهم بهذا الأمر إلا أنها تأخذ كلامهم بسخرية.

ولكن مع تصميم الأبناء، ترضخ لطلباتهم، وبالفعل يتقدم الابن الأكبر وهو “مصطفى” لهذه الانتخابات، ويبدأ في تعليق اللافتات الخاصة به على حوائط المنزل، وكذلك يقوم إخوته بتعليق اللافتات المؤيدة له.

وترى الأم من أولادها تصميمًا شديدًا على إقامة الانتخابات ودعوة كل الأقارب والأصدقاء، فتوافقهم على ذلك.

يوم الانتخابات:

يأتي اليوم المقرر للانتخابات، ويقام الحفل في حديقة المنزل، وكل ابن من الأبناء قام بدعوة أصحابه، بالإضافة إلى أن بناتها قمن بدعوة “أحمد رأفت”.

وخلال حفلة الانتخابات تلاحظ “منى” تصرفات غريبة من أولادها، فكل منهم يتصرف تصرفات طائشة لدرجة أن ابنها الكبير يحضر زجاجات بيرة في الحفل، مما يجعل منى تنتبه لتصرفاتهم جيدًا.

وتبدأ الانتخابات، وتجد الأم أن كل الأصوات الانتخابية كانت في صالحها حتى ابنها الكبير مصطفى الذي كان يقف ضدها، وهذا التصرف يعبر عن اعتراف الأبناء بجميل أمهم عليهم وما فعلته من أجلهم، وفي هذه اللحظة يقرر “أحمد رأفت” الانسحاب من حياتها لينتهي فيلم امبراطورية ميم بسفره إلى الخارج وبقاء “منى” بجانب أسرتها.

وفي سياق تحليل فيلم إمبراطورية ميم يجب أن نشير إلى أن الأديب العالمي نجيب محفوظ  هو من قام بإعداد هذا الفيلم  سينمائياً.

نجاح فيلم امبراطورية ميم

يعد فيلم امبراطورية ميم من أجمل الأفلام التي تناولت موضوع العائلة بل اعتبره النقاد أنه يتفوق على فيلم الحفيد بالإضافة إلى اكتمال أركان العمل بشكل عام من حيث التصوير والإخراج والإنتاج.

كما أنه يعد من أفضل 100 فيلم في السينما المصرية بجانب فيلم الأرض وفيلم دعاء الكروان وفيلم  المهاجر وغيرهم، كما أنه حصد جائزة أحسن فيلم من المركز الكاثوليكي، وذلك في عام ١٩٧٤.

تفاصيل صناعة امبراطورية ميم

شارك في صناعة هذا الفيلم نخبة متميزة من الأشخاص وهم:

1) قام بإخراج هذا الفيلم المخرج الكبير حسين كمال.

2) تأليف إحسان عبد القدوس ويعاونه نجيب محفوظ.

3) قام بإعداد السيناريو محمد مصطفى سامي.

أهم أبطال فيلم امبراطورية ميم

شارك في هذا الفيلم  باقة متميزة من النجوم قدموا أداءً مثاليًا مما أدى إلى نجاح الفيلم بشكل كبير ومن هؤلاء الأبطال:

1ـ فاتن حمامة: هي سيدة الشاشة العربية، قامت بدور الأم، وتعد من أبرز الفنانات في عصرها وحتى الآن، وقد قدمت عددًا من الأفلام الناجحة منها فيلم افواه وارانب وفيلم دعاء الكروان وغيرهما من أفلام ظلت شاهدة على عظمة هذه الفنانة.

2ـ أحمد مظهر: هو فارس السينما وقام بدور المهندس أحمد رأفت.

3ـ على جوهر: قام بدور الزوج.

4ـ سيف أبو النجا: أدى دور الابن الأكبر وهو مصطفى.

5ـ هشام سليم: قام بدور شخصية الابن المراهق مدحت والذي يعتبر أحد اطفال إمبراطورية ميم .

متى تم عرض فيلم إمبراطورية ميم كامل ؟

تم عرض فيلم امبراطورية ميم على شاشات السينما المصرية في عام 1972 م.

هل يعتبر هذا الفيلم اجتماعيًا فقط؟

لا، فعلى الرغم من أن هذا الفيلم يبدو اجتماعيا إلا أنه يتطرق إلى الحياة السياسية، فالأم في الفيلم تشير إلى الوطن والأبناء هم المواطنون، حيث يرغب كل مواطن في الحصول على حقه.

ما هي الجائزة التي حصدها الفيلم؟

حصل فيلم امبراطورية ميم على جائزة أحسن فيلم من المركز الكاثوليكي فى عام ١٩٧٤.

ما هو المركز الذي يحتله هذا الفيلم في قائمة أفضل 100 فيلم مصري؟

يحتل فيلم إمبراطورية ميم المركز 89 في قائمة أفضل 100 فيلم في ذاكرة السينما المصرية بناء على استفتاء النقاد.

مواضيع ذات صلة

فيلم-قصة-حبفيلم قصة حب | للقدر أقوال أخرى

زهايمرفيلم زهايمر المحتشد بالكثير من الأسرار والمفاجآت