صاحب المقامات بديع الزمان الهمذاني

بديع-الزمان-الهمذاني

يحضرني قول لـ بديع الزمان الهمذاني حينما قال: رأيت الناس خداعاً إلى جانب خداع يعيشون مع الذئب ويبكون مع الراعي، فاستطاع هذا الكاتب العظيم تلخيص النفاق الكامن داخل قلوب بعض الناس وتصويره في أصدق صورة يمكن أن يتخيلها العقل البشري، فتعالوا معنا لنعرف من هو بديع الزمان الهمذاني ؟.

المكانة العظيمة التي وصل إليها مؤلف كتاب تاريخ الخلفاء و بديع الزمان الهمذاني لم تأتي من يوم وليلة، فقد كان الهمذاني يحب مجالسة أهل العلم والأدب والشعر وقضى حياته متنقلاً بين بلاد الفارسية والأفغانية، فاستمر في تلقي العلم من أهله حتي وصل إلى هذه المكانة المرموقة.

نبذة عن بديع الزمان الهمذاني :

اسمه ونسبه :

هو أحمد ابن الحسين جده يحيى بن سعيد من نسل التغلبي، يُكنى بأبي الفضل واشتهر بلقب بديع الزمان الهمذاني ، ولد في منطقة في بلاد فارس يطلق عليها همذان إلا أنه من أصل عربي، وولد أحمد في أسرة عربية لها مكانتها بين الناس عام 358 هجرياً في بلاد الفارسية وتحديداً في مدينة همذان، وكان يفتخر بهذا النسب كثيراً.

غادر أحمد التغلبي مدينة همذان بعد أن بلغ الثانية عشر من عمره، وانتقل إلى مدينة أصفهان والتحق بعد أن اشتد عوده بحلقة الشعر التي يقيمها الشاعر الصاحب بن عباد وتأثر به تأثراً شديداً، بعدها رحل إلى جرجان لينهل من أهلها العلم والثقافة الواسعة والفلسفة وهنا بدأت شخصية بديع الزمان في أخذ طابعها الخاص والمميز.

حياته ونشأته:

لا عجب أن يكون بديع الزمان الهمذاني ذلك الكاتب الرائع الذى نعرفه، فقد جمع بين الأصل العربي والفارسي وهذا ما ساعده كثيراً في أن يكون ذلك الكاتب والأديب المشهور فقد جمع بين الثقافة الفارسية من جهة والعربية من جهة أخرى، فقد كانت نشأته بين علماء و كُتاب الفارس في مدينة همذان وتعلم اللغة على يد الأديب اللغوي صاحب كتاب المجمل أحمد بن فارس.

الالتحاق بالمفكرين والاُدباء يربي الشخص على العلم والثقافة ويزود من محصلته العلمية، فحرص أحمد ابن الحسين على أخذ العلم والأدب من أهله منذ الصغر، ولم يكتفي بهذا بل رحل بين البلاد والمدن ليزيد من ثقافته مستعين بالشخصيات المهمة والعظيمة في هذا المجال مثل الصاحب بن عباد كما فعل مؤلف معجم لسان العرب ، فكان من ضمن البلاد التي سافر لها جرجان وغيرها.

رحلاته :

ذكر في وصفه على لسان الثعالبي أنه قال: كان بديع الزمان مقبول الصورة يمتلك قدرة كبيرة على الحفظ والبديهية والإرتجال، خفيف الروح يحبه كل من يراه، وله رسائل ومقامات لا تستطيع تخيل جمالها، وتُخبرنا الروايات أن الهمذاني عاش في زمان أخذت فيه الكتابة درجة عالية من التأنق والبراعة، فجسد المواقف الحياتية اليومية بصورة من الخيال والجمال.

باعتبار بديع الزمان واحداً من أصحاب العُلا والمجد وصاحب الألفاظ الساحرة والكلمات الفريدة، لم يكف عن الترحال لكسب المزيد من العلم والرفع من شأنه بين أدباء العصر الذي يعيش فيه، فكان يتميز ببراعة الفكر وفطانة العقل تظهر على ملامح ذلك الكاتب العظيم منذ الصغر وساعده في ذلك تنوع أصله بين بلاد الفارسية والعربية فاستطاع الإلمام بالكثير من العلم.

مقامات بديع الزمان الهمذاني : pdf

تناولت مقامات الهمذاني موضوعات كثيرة ما بين مدح ووصف ونقد، وجمع في مجلد كبير أطلق عليه كتاب بديع الزمان الهمذاني ، والسر في الشهرة الواسعة التي حازت عليها هذه المقامات هو أنها سهلة الحفظ، وذلك لما تتميز به من سجع بين عباراتها وترادف لفظي، فقد كانت أغلبها تتناول موضوعاً واحداً بأساليب فكاهية مختلفة.

وعُرف هذا الموضوع بـ الكدية في مقامات بديع الزمان الهمذاني ، ولا شك بأن أحمد ابن الحسين أبدع في طرح مقامات أخرى في الوصف والوعظ والأدب والحجاج.

ينجذب الناس إلى البساطة الموجودة في كتاب كليلة ودمنة فـ من هو مؤلف كتاب كليلة ودمنة ؟، جسد بديع الزمان الحكايات بمنتهي البساطة في مقاماته المشهورة، حيث حاول تقريب المعاني باستخدام أساليب بلاغية جمعت بين التشبيه والاستعارة والمجاز إلى ذهن المتلقي ليستطيع حفظها وفهمها.

وكل هذا بأسلوب قصصي بديع ورائع وفي قالب منمق ولغة مجزية نقلت الأخبار بدقة وبراعة فتستطيع وأن تقرأ تخيل الأحداث دون أن تكون فيها، بالإضافة إلى وصفه لأحوال الناس وتصرفاتهم، ومن هذه المقامات المقامة البغدادية والبشرية والرستانية وغيرها.

مقامات-بديع-الزمان-الهمذاني

مقامات-بديع-الزمان-الهمذاني

 تلخيص شرح مقامات بديع الزمان الهمذاني pdf :

اتسم بديع الزمان بالإبداع والأدب فكتب مقامات نجد فيه الكثير من الحوادث الأدبية بأسلوب منمق وطريق تدخل قلب كل من يقرأها، وبدأت الحكاية مع أبا الفتح الإسكندري بطل مقامات بديع الزمان الهمذاني بطريقة تثير في داخل القارئ التشويق لمعرفة الأحداث التالية، موضحاً أنه رجلاً قوي الهمة لديه من العلم والفطنة.

ما يجعله يستخدمها في الاحتيال على الناس وكسب المال بعدما جار الزمن عليه ولم يجد أي سبيل لكسب رغيف العيش، فما جعل الحكاية تأخذ سبيل مختلفاً عن المعتاد هو البراعة التي أظهرها بديع الهمذاني فتارةً يجسد أبا الفتح بأنه إمام كبير ومرةً أمير وأخرى مشعوذ يحتال على الناس لأخذ أموالهم متخذاً المقولة الشهير ” الغاية تبرر الوسيلة ” سبيل لذلك.

فتدور حول إعراضه عن تناول لون طعام بين دهشة كبيرة من المدعوين، فتشبه المقامة القصة تماماً ولكنها تجمع بين الشعر والنثر والأسلوب البديع المخلوط بالدعابة.

اما عن القضايا المطروحة في مقامات بديع الزمان الهمذاني فهي محاكاة طبيعية للوضع الحالي في هذا العصر بأسلوب مشوق وإبداع ظاهر في الكلمات والجمل ما بين الفكاهة والجدية، فاستطاع الكاتب المخضرم تصوير الحوار الواقعي بين شخصيتين مختلفتين نراهم في يومنا العادي، حيث تتسم إحداهما بالثرثرة والكلام الكثير على عكس الأخرى التي التزمت الصمت وسماع الحديث فقط دون النطق بكلمة.

تحليل مقامات بديع الزمان الهمذاني : pdf

1- استطاع بديع الزمان الهمذاني بأسلوبه الفريد وطريقته الإبداعية تصوير الأحداث والشخصيات فأخذنا إلى الحكاية كأننا نشاهد أمامنا.

2- حاول اختيار ألفاظ ساحرة وتسخيرها لخدمة المعنى العام للمقامة، ووصف الجوانب النفسية للشخصية.

3- الإثارة والتشويق والحبكة في سرد القصة وتصوير أحوال الناس ووصفهم بدقة.

4- الاهتمام بالشكل أكثر من المضمون والتركيز على المظهر دون الجوهر.

5- استخدام أساليب متنوعة في بناء الجمل، مثل الجمل الشرطية وجمل النداء وهكذا.

6- إدخال الشعر في الجمل أدى إلى الرفع من قيمة القصة ومعناها الحقيقي.

أشهر مقامات الهمذاني :

يعد بديع الزمان الهمذاني الصحفي الأول المبتكر الرائع لفن المقامة الذى يعتبر من أحد فنون الأدب العربي، فكانت كتاباته ومقاماته بمثابة لبنة أولى لمجال الصحافة، وترجع شهرته إلى المقامات الاجتماعية الفكاهية التي استخدم فيها أساليب أدبية فريدة.

وايضاً كانت هذه المقامات ذات صلة كبيرة بالناس و تتعلق بحياتهم اليومية والمواقف الحياتية فحصلت بذلك على هذه الشهرة الواسعة والحب الكبير، على عكس مؤلف الف ليلة وليلة الذي أخذنا إلى بحر من الخيال بعيداً قليلاً عن الواقع.

كتب بديع الزمان الهمذاني العديد من المقامات والتي من بينها المقامة البغدادية المقامة البشرية و المقامة الإبليسية وايضاً المقامة الرستانية وغيرها، وتتميز المقامات بحسن المواءمة بين الشعر والنثر وكثرة الشواهد الشعرية، وأظهر قدراته في الأدب والبيان وبراعته الفائقة في استعمال المحسنات البديعية والألفاظ الساحرة.

وفاة بديع الزمان صاحب المقامات :

انتهت رحلة أسطورة من أساطير الأدب العربي الذي قضى حياته ينتقل بين الأنحاء طالباً العلم والثقافة، ولم يكل أبداً من البحث والسير وراء العلماء والكُتاب والمفكرين منذ صغره، فيُحكى أن بلد أفغانستان أخر بلد استقر فيها بديع الزمان والتقي فيها بأحد كبارها واسمه الحسين الخشنامي، فصاهره وساعده للعيش فيها متمتعاً بحياة هنيئة واستمر فيها إلا أن توفاه الله وهو في سن الأربعين سنة 1007 ميلادياً.

من هو بديع الزمان الهمذاني ؟

هو أبو الفضل أحمد ابن الحسين التغلبي أطلق عليه بديع الزمان الهمذاني، كاتب وأديب وشاعر مشهور، ولد في منطقة تدعى همذان في بلاد فارس.

على يد من تتلمذ بديع الزمان ؟

التحق بحلقة الشاعر الصاحب بن عباد وتعلم اللغة على يد صاحب كتاب المجمل أحمد بن فارس وغيرهم من العلماء والمفكرين الكبار.

ما هي المقامات التي كتب فيها الهمذاني ؟

كتب في المقامات الخمرية والقردية و القريضية والمضيرية والبغدادية والدينارية و القزوينية وغيرها.

ماذا تعرف عن بطل مقامات بديع الزمان الهمذاني ؟

هو رجل يمتلك الكثير من العلم والثقافة الواسعة وبعض الذكاء والفطنة، اتخذ التسول حرفة يسعى بها لكسب رغيف العيش.

مواضيع ذات صلة

كعب بن زهير | شاعر البردة

مي زيادةكواليس من حياة معشوقة الأدباء مي زيادة