تحصين النفس | أدعية وأذكار للحسد

تحصين النفس

إن العين حق وقد ذُكر الحسد في القرآن الكريم في قوله تعالى ((قل أعوذ برب الفلق…))، إذ حثنا سُبحانه وتعالى على ضرورة الاستعاذة من الحسد وتحصين النفس، فعلينا تحصين أنفسنا من شرور الحسد والعين بالأذكار وقراءة المعوذتين، والسير على خُطى الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم في قراءة أذكار الصباح والمساء، والدعاء بما ورد في السنة النبوية من ادعية وترديد دعاء حفظ النفس من العين والحسد والجن.

كيفية تحصين النفس؟

زاد الحسد وكثرت عواقبه، وأصبحت النفوس الضعيفة في حالة يُرثى لها نتيجة النظر إلى نعم الغير وحسد ما لدى الناس من خيرات وتمني زوالها، وبالرغم من كثرة الشرور والحسد في زماننا هذا وضرورة الاحتياط وتحصين النفس من كل شيء، إلا اننا في زحام من النعم التي لا تنفذ، والتي من الله علينا بها برحمته وكرمه وصنيع جوده.

فيجب علينا الحذر على هذه النعم، وتقوية النفس وتحصينها بالأذكار ضد السحر والحسد وشياطين الانس والجن، فعلينا الأخذ بآيات الله المُحصنة، وترديد الأوراد والأذكار التي تقينا من الأعين الحاسدة الناقمة.

إن الله دائمًا معنا يسمع ويرى ويعلم ما تكنّه الانفس وما تضمره لبعضها البعض، لذا يجب الاعتماد عليه ومعرفة انه السند والقوة وأن النصر لا يأتي إلا من خلاله عز وجل، وان لا احد يقدر على إلحاق الأذى بغيره إلا بأمر الله، فأقصى ما يفعله الحاسد الناقم المؤذي تنفيذ أمر الله.

دعاء تحصين النفس من العين والحسد

علينا تحصين النفس من العين والحسد، فجميعنا معرضون للحسد من الأقرباء قبل الغرباء، لذا ذُكر الحسد في القرآن دلالة على وجوده ومدى ضرورة الاخذ بالأسباب في الحذر منه وتحصين النفس ضده من خلال آيات الذكر الحكيم وأوراد السنة النبوية والأذكار.

((أعوذ بالله وقدرته من شر ما اجد واُحاذر)).

((اللهم عافني في بدني، اللهم عافني في سمعي، اللهم عافني في بصري)).

((اللهم أصلح لي ديني الذي هو عصمة امري، وأصلح لي دُنياي التي فيها معاشي، وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي، واجعل الحياة زيادة لي في كل خير، والموت راحة لي من كل شر)).

ولتحصين النفس من الحسد، عليك قراءة سورة الفاتحة والقيام برقية نفسك بها، ثم قراءة آية الكرسي، ومن ثم قراءة المعوذتين ((الناس، الفلق))، وقراءة سورة الإخلاص ((قل هو الله أحد))، وعليك بالنفث في كفيك بصورة الإخلاص والمعوذتين ثم مسح جسدك كله، وعليك البدء بالرأس ولتفعل ذلك ثلاث مرات.

أذكار تحصين النفس

جعل الله تواصلنا معه سهلًا يسيرًا وهذه من أفضل النعم التي أنعم علينا بها، فإننا في حاجة دائمة إلى الله ونعلم أنه لا تخفى عليه خافية، فيعلم احوالنا وشئوننا وما تعتريه صدورنا من هموم لها دبيب، فمن فضله أن جعل لعبادة الكثير من السُبل للتقرب إليه وشكوى همومنا إليه وأبرز هذه السُبل الدعاء والذكر.

فإذا وقع العبد في مُصيبة او أصابته العين او خلخل ثبات معيشته وطيب عيشه الحسد، فلا ملجأ إلا الله، فلا ملجأ لنا إلا هو في السراء والضراء، لذا أذكارنا دائمًا هي الدرع الواقي من الحسد ومُختلف الشرور التي قد تُصيبنا.

ومن أذكار تحصين النفس (( اللهم إني أعوذ بك من ساعة السوء، ويوم السوء، وصديق السوء، وجار السوء، واعوذ بك من ذو الوجهين، وذو اللسانين، واعوذ بك من ابليس وذريته وشياطينه…))

إن منزلة الذاكرين كبيرة جدًا عند الله سُبحانه وتعالى، إذ ان المسلم إذا حرص على ذكر الله في كل الأوقات عند قيامه وقعوده واضطجاعه وغيرها من الأحوال، فينال من الجزاء خير الجزاء وتصفو معيشته بذكر الله، فيجب علينا تحصين النفس بالأذكار في كل وقت وفي دبر كل صلاة وعندما نذهب إلى اي مكان، فبذلك نُحصن انفسنا وندخل في زمرة عباد الله الذاكرين.

اقرأ أيضًا: دعاء دخول المنزل لحفظ منزلك واهلك ووقايتهم ضد كل شر.

تحصين النفس

تحصين النفس

دعاء تحصين النفس من الجن

كما يتربص بنا الكثير من ذوي النفوس المريضة الناقمة الحاسدة من البشر، كذلك يتربص بنا شياطين الجن، لذا لابد من تحصين النفس من الجن ووسوسة الشياطين، فلا يجب التقصير في الصلاة  وترديد الأذكار ومداومة الدعاء، إذ يجب تحري أوقات إجابة الدعاء ((الثلث الأخير من الليل، وقت ما بين الأذان والإقامة)) كما يُمكن للإنسان ان يدعو في أي وقت يُستطاب له.

ومن أدعية تحصين النفس من الجن ((أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، اعوذ بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامة ومن كل عين لامة)).

((أعوذ بك من همزات الشياطين وأن يحضرون)).

كما يجب ان نتيقن من ان الجن ضعيف للغاية وان الإنسان أقوى بإيمانه وبحرصه على قراءة القراءن وأداء الصلوات في أوقاتها والتقرب إلى الله عز وجل بالدعاء والأذكار والمناجاة في أوقات السحر، فإيمان المرء وقوة يقينه بالله تقيه من كل شر.

تحصين النفس قبل النوم

وردت الكثير من أدعية تحصين النفس والتي تُقال قبل النوم، لتحصين النفس من الأذى والتنعم بنوم هادئ، إذ ان لترديد اذكار النوم فوائد عظيمة تتمثل أيضًا في الحفظ من الشياطين عند الاستيقاظ وشعور الإنسان بالطمأنينة.

فيجب تحصين النفس عند النوم كما امرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، إذ حثنا على ضرورة النوم على وضوء والنوم على الشق الأيمن، مع قراءة الأذكار الخاصة بالنوم للوقاية من الشياطين وخاصة شيطان النوم ((الجاثوم))، وكذلك الوقاية من الكوابيس والأحلام المزعجة، فبالأذكار نقي أنفسنا من كل شر.

وعن البراء بن عازب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ((إذا أتيت مضجعك فتوضأ وضوءك للصلاة، ثم اضطجع على شقك الأيمن وقٌل: اللهم اسلمت نفسي إليك، وفوضت أمري إليك، والجأت ظهري إليك، رغبةً ورهبةً إليك، لا ملجا ولا منجى منك إلا إليك، آمنت بكتابك الذي أنزلت، وبنبيك الذي أرسلت، فإن مُتَّ مُتَّ على الفطرة، فاجعلهن آخر ما تقول)).

ويُمكنك التعرف على دعاء النوم  بشكل تفصيلي، إذ يتبين لك أهميته ومدى أثره في التنعم بنوم هادئ بعيدأ عن الكوابيس المزعجة وكذلك أثره عند الاستيقاظ.

آيات تحصين النفس

يتساءل الكثير من الناس عن آيات تحصين النفس، والتي تُغد بمثابة حصن لهم من الشياطين والحاسدين وكذلك حمايتهم من أنفسهم ووقايتهم من المعاصي والذنوب، وتتمثل آيات تحصين النفس فيما يلي:

آية الكرسي: ((الله لا إله إلا هو الحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما في السماوات وما في الأرض من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولا يحيطون بشيء من علمه إلا بما شاء وسع كرسيه السماوات والأرض ولا يؤده حفظهما وهو العلي العظيم)).. من قرأ آية الكرسي دبر كل صلاة لن يحول بينه وبين دخول الجنة إلا الموت.

كما يجب الحرص على قراءة المعوذتين ((الفلق /الناس)) في كل الأوقات وعند النوم ايضًا، إذ انها من السور التي تحصّن الإنسان وتقيه التعرض للأذى والشرور وخاصة الحسد، فيجب الحرص على قراءتهما مع قراءة سورة الإخلاص التي تتضمن الإيمان بوحدانية الله عز وجل، فبآيات الذكر الحكيم سوف تتغلب النفس على كل ما يُزعجها وكل ما يُشقيها في الحياة، قال عز وجل (( ألا بذكر الله تطمئن القلوب)).

تحصين النفس

تحصين النفس

دعاء تحصين النفس من السحر

يتعرض الكثير من الناس للسحر، ما يُسبب لهم متاعب حياتية وصعوبات في شتى مناحي الحياة، لذا وجب الأخذ بالأسباب والتركيز على ترديد اذكار الصباح والمساء والدعاء بالأدعية التي تعمل ضد السحر وما يكيده البشر لبعضهم البعض.

ومن ادعية تحصين النفس ضد السحر ((بسم الله أرقيك من كل داء يؤذيك ومن كل شر وشقاء يشقيك ومن كل نفس او عين حاقد او عين حاسد ومن كل نفس أو سحر ساحر او كيد كائد، يا مٌفرج الكرب يا مجيب دعوة المضطرين، اللهم ألبس كل مريض ثوب الصحة والعافية عاجلًا غير آجلًا يا أرحم الرحمين، اللهم اشفه، اللهم اشفه، اللهم اشفه، اللهم آمين)).

متى نقرا الأذكار لتحصين النفس؟

قد يتساءل الكثير من الناس عن وقت معين لقول الأذكار، وقد اختلف الكثير من العلماء حول تحديد موعد لقراءة الأذكار، فمنهم من يقول بأن موعد قول الأذكار يكون في الصباح بعد الفجر وحتى طلوع الشمس وينتهي بانتهاء الضُحى، واما الوقت المحدد لأذكار المساء فيكون من العصر وحتى غروب الشمس، كما قال بعض العلماء بأن توقيت قول الأذكار يكون من بعد المغرب.

وتكثر الآراء حول موعد قول الأذكار، فيقال بأنه يمكن الذكر بعد صلاة الفجر أو قبلها وذلك فيما يخص أذكار الصباح، وان وقت قراءة أذكار المساء يكون في أواخر النهار وبداية الليل، وقد أشار بعض العلماء أن الأمر يتحدد في ضرورة قول الأذكار وانها تحصين للمسلم، لذا يُمكن قولها في أي وقت.

فلا تقتصر قراءة الأذكار على وقت معين أو مكان محدد، بل يجب ذكر الله في كل الأوقات، في الصباح والمساء وعند اواخر النهار وبداية الليل، كما يجب ان نذكره قاعدين او جالسين ونذكره في البيت والعمل وفي كل مكان يجوز طاهر ومُحصن، فلا يقتصر ذكر الله على وقت معين.

فوائد المحافظة على الأذكار وأثرها على الإنسان؟

حثنا الله سُبحانه وتعالى على الإكثار من ذكره ووضح لنا في مواضع كثيرة في القرآن أهمية وأثر الإكثار من الدعاء وقول الأذكار وفوائدها في تحصين النفس ووقايتها من كل شر، كما ان الله عز وجل جعل جزاء ذكره بذكره للعبد، وما أفضل من ذلك جزاء.

تتمثل فوائد ذكر الله في الطمأنينة والسكينة التي يشعر بها المرء، فكما قال عز وجل في كتابه العزيز ((ألا بذكر الله تطمئن القلوب))، فيغمر أثر الذكرالعبد ويشعر في ذكر ربه بالراحة في كل مناحي الحياة فيعود ذلك على عمله ومعيشته ورزقه وبيته وأهله، فلا يخطو خطوة واحدة إلا وأثر الذكر يتعقبه، فيغمر حياته بطيب العيش والسكينة.

وبالأذكار يتم تحصين النفس من كل شر، كما تغمر القلب والروح قوة لا تضاهيها قوة، فيحفظ الله العبد بسره فلا يمسه الشيطان بسوء أو ضر جراء كثرة ذكر الله والاستغفار التي تُشكّل هالة من القوة تُحيط المسلم، فيشعر بأن كل شيء ميسر بأمر الله.

ما هو أثر الإيمان في تحصين النفس؟

الحسد من الامراض القلبية التي تعود بأضرارها على الحاسد نفسه اكثر من المحسود، وإيمان المحسود بربه ويقينه بأن ما يكتبه الله وما يقدره جميعه خير يكون له أثر في التخلص من الحسد، مما يدل على قوة النفس بإيمانها بربها.

ما هو دعاء الشعراوي لتحصين النفس من السحر؟

اللهم إنك أقدرت بعض عبادك على السحر والشر، ولكنك احتفظت لنفسك بإذن الضر، فأعوذ بما احتفظت به مما أقدرت عليه بحق قولك الكريم وما هم بضارين به أحد إلا بإذن الله.

كيفية الوقاية من السحر وتحصين النفس منه؟

يُمكن للمسلم ان يقرا على نفسه آيات من القرآن الكريم للوقاية من السحر وتحصين النفس، إذ يُمكنه قراءة سورة الفاتحة وآية الكرسي، وسورة الإخلاص والمعوذتين مع المداومة والحفاظ على قراءتهم.

ما هو أثر آية الكرسي لتحصين النفس؟

المداومة على قراءة آية الكرسي تمنع اقتراب الجن والشياطين، وتحفظ النفس والبيت وتمكّن المرء من التغلب على مكائد شياطين الإنس والجن والشعور بالسلام والطمأنينة.

مواضيع ذات صلة

اذكار الصباحاذكار الصباح والمساء مكتوبة | لحصن المسلم

دعاء رزق المال5 صيغ لـ دعاء رزق المال الوفير مجرب ومستجاب