اكتشف من هو حذيفة بن اليمان كاتم أسرار النبي؟

حذيفة بن اليمان

يا لها من أحداثٍ في قمة الجمال والروعة، رجلٌ شكر الله وهو يحتضر في فراشه أنه سيموت قبل زمن الفتنة والشر الذي أخبره الرسول بحدوثه، فقد كان أكثر من كان يسأل عن الشر خوفاً من وقوعه فيه رغماً عن شدة إيمانه وإخلاصه لله تعالى ورسوله، إنه حذيفة بن اليمان يا سادة الذي سأُسري عليكم بعضاً من مواقفه الشجاعة تجاه أصحابه.

من هو حذيفة بن اليمان ؟

دعوني أروي لكم الكثير عن نسب الصحابي الجليل حذيفة بن اليمان الذي كان يُدعى حُذيفة بن حسل، وقيل أن اسمه حسيل بن جابر أما لفظ اليمان فهو اللقب الذي كُنى به، ولُقب بذلك نظراً لكونه من وَلد اليمان جروة بن الحارث فأُطلق عليه اللفظ مثله.

وعُرف جروة باسم اليمان وذلك حينما لحق دماً بقبيلته ثم فر هارباً إلى المدينة من أجل محالفة قبيلة عبد الأشهل التي هى قبيلة أمه الرباب بنت كعب بن عبد الأشهل، فأطلق عليه قومه مسمى اليمان لمحالفته اليمانية، وكان حذيفة بن اليمان من كبار الصحابة الكرام، وعرف بكونه حامل لأسرار سيدنا محمد فأخبأها جيدا؛ فكان كاتماً للسر وصديقاً وفياً.

من هو أمين سر الرسول ؟

لُقب الكثير من الصحابة أصحاب رسول الله بأجمل وأصدق الألقاب كـ عبد الله بن عباس المُلقب بحبر الأمة وترجمان القرآن، بينما لُقب حذيفة بن اليمان بكاتم سر النبي حيث استأمنه سيدنا محمد على أسراره التي لا يُفصح عنها لأحد غير حُذيفة لشدة ثقة النبي فيه، ولم يُخيب حُذيفة ثقة صاحبه تجاهه بل كان على قدر هذه المسؤولية.

فإذا فتحنا نافذتين مختلفتين يطُلان على عصر رسول الله وعصر زمننا الحالي لتمنينا جميعاً أن ننال شرف العيش في زمن رسول الذي انقضى ومرت عليه آلاف السنوات، فالفرق بين الزمنين شاسع لا يمكن خلق أي مقارنة بينهما، وهكذا كان حذيفة بن اليمان؛ فلا يمكن مقارنة صفاته الحميدة التي تحلى بها مع أي إنسان في زمننا هذا مطلقاً حتى لو كان صديقاً مخلصاً.

لماذا لقب حذيفة بن اليمان كاتم سر الرسول ؟

إن الاستئمان على أسرار النفس البشرية شيء صعب للغاية إلا أنه كان سهلاً في زمن رسول الله لوجود حذيفة بن اليمان الرجل الذي عُرف عنه الصدق وكتمان السر والاخلاص للصديق والجهاد في سبيل الله من أجل نصرة الدين الاسلامي، فما رأيكم أيها القراء أن تكفوا ألسنتكم عن إفشاء الأسرار التي استأمنكم عليها أصحابكم كما كان يفعل حذيفة بن اليمان مع سيدنا محمد؟

اياكم وأن تبوحوا بأسراركم لأي إنسان بل عليكم انتقاء الأقربين منكم الذين تفضفضون بالحديث معهم جيداً حتى لا تندمون على اختياركم، فنحن الآن في زمن تكثر فيه الفتن ونقل الحديث دون حفظ اللسان فالفتنة أشد من القتل كما أرشدنا المولى عز وجل، فكونوا أناساً صادقين متصفين بالسمات الحميدة مثل رفقاء رسول الله كـ ابو بكر الصديق الذي رافقه ولم يتخلى عنه أبداً.

واستأمن سيدنا محمد حذيفة بن اليمان على أسراره حيث أفصح الرسول له عن كافة أسماء المنافقين المحيطين بهم وأمره بتتبع أخبارهم، ولم يفش حذيفة هذا السر الذي أخبره الرسول به بل كان قابضاً على هذه الأسرار بيديه، وكثيراً ما دعا حذيفة بأن يصير رفيق رسول الله في الجنة حتى نال ما تمنى عندما أخبره محمد برفقته في الفردوس الأعلى في غزوة الخندق.

حذيفة بن اليمان

حذيفة بن اليمان

بعض مواقف حذيفة بن اليمان سير أعلام النبلاء

ذُكر في كتاب سير أعلام النبلاء المواقف التي تثبت شجاعة ووفاء حذيفة بن اليمان PDF صاحب السر وصائن العهد، ومن أهم هذه المواقف ما يلي :-

1- إسلام حذيفة بن اليمان ووالده

منذ مطلع نشر الرسول الدعوة الإسلامية بين قبائل مكة أسلم كثير من أفراد هذه القبائل على يد نبي الله الذي لُقب بالصادق الأمين، وكان حذيفة ووالده أول من اعتنقا الإسلام وكانا أشد اخلاصاً لدينهم العظيم، وشارك حذيفة في شتى الغزوات الإسلامية ما عدا غزوة بدر.

2- إفشاء أسرار الرسول لحذيفة

كما قصيت عليكم في سطوري السابقة عن ثقة الرسول واختياره لحذيفة بأن يبوح بأسراره له دون غيره من الصحابة، أخبر الرسول حذيفة بأسماء المنافقين وأمره بأن يتتبع مسارهم من أجل كشف أخبارهم وخططهم لأخذ الحذر من شرهم.

3- حذيفة بن اليمان والمنافقين

كان حذيفة ملهماً يعرف المنافقين بسيماهم بمجرد النظر إليهم، وتتبع طريقهم من أجل معرفة ما يخططون له عندما أخبره الرسول بأسمائهم، وجاءه عمر بن الخطاب ذات يومٍ يسأله هل سماني الرسول بأحد هؤلاء المنافقين؟ هذا عمر بمكانته السامية والعظيمة لكنه كان حريصاً على ألا يكون من هؤلاء الذين يقولون بأفواههم ما ليس في قلوبهم.

4- أحاديث حذيفة بن اليمان عن الفتن pdf

إن أعلم الناس بجميع الفتن التي تحدث إلى يوم القيامة هو حذيفة بن اليمان حيث أخبره رسول الله بها، فأي فتنة دارت كان حذيفة على علم بحدوثها، والفتن التي سوف تدور أيضاً كان على دراية تامة بها نظراً لحرصه على القرب الدائم من رسول الله وسؤاله عن الأمور الخفية، مما أبلغه الرسول بهذه الفتن التي هى إحدى هذه الأمور.

وقد كان الناس يأتون إلى رسول الله ليسألوه عن الخير الذين هم يعملون به إلا حذيفة بن اليمان كان يسأل دوماً عن الشر، خشيةً من أن يقع في هذه الأمور السيئة.

قصة حذيفة بن اليمان مع البرد

ليلة شديدة البرد وقاسية الريح ومعتمة جداً عاش أجواءها محمد وأصحابه الذين منهم أبو بكر وعمر و علي بن ابي طالب  وغيرهم من الصحابة الصالحين في المسجد وهم يتحدثون عن ماذا سيفعلون مع المشركين في غزوة الأحزاب؟، وعندما ألقى سيدنا محمد سؤالاً على الجالسين من يأتيني بأخبار القوم أي من يذهب في هذه الليلة القاسية ويأتي إلىّ بأخبار المشركين؟ لم يجيب عليه أحد.

كرر محمد سؤاله على أصحابه من يقطع الخندق وينظر في خبر المشركين وأضمن له المجيء سالماً وهو رفيقي في الجنة فلم يرد أحد، فقال الرسول قم يا حذيفة فاذهب أنت ولا تُحدث بهم أمراً، فخرج حذيفة متجهاً إلى الخندق حيث تواجد المشركين فإذا بحذيفة سالك طريقه الذي عم عليه الدفء أي الحمام رغماً عن شدة برد ذلك اليوم إلا أن مشيئة الله أرادت أن تخفف هول هذه الليلة على حذيفة.

قصة حذيفة بن اليمان في غزوة الخندق

لم يشعر حذيفة بأي برد بل كان دافئاً وحينما نزل الخندق وجد أبو سفيان واقفاً على فرسه فأخذ حذيفة سيفه يريد قتل رأس هذا الكافر وقائد الأحزاب إلا أنه تذكر حديث الرسول له بألا يحدث بهم أمراً، ونادى أبو سفيان على جنود الجيش فالتحق حذيفة بهم لكى يعلم ما سيتحدثون فيه فهي ليلة شديدة الظلام لا يمكن لأحد أن يراه فيها.

وسأل أبو سفيان جنوده أن ينظر كل منهم إلى من بجانبه خشية منه من أن تتواجد عيون محمد بينهم، كانت سرعة بديهة حذيفة حاضرة في ذلك الوقت حيث سأل الرجلين الذين يقفان بجواره عن اسمهما فردا عليه وقالا عمرو بن العاص وعكرمة بن أبي جهل وكانا على الكفر حينها ولم يسأله أي فرد عن اسمه ثم انصرف ورجع للمسلمين بعدما علم بحديثهم.

عندما عاد حذيفة إلى المسلمين قص عليهم ما حدث وشعر بالبرد الشديد الذي لم يشعر به مطلقاً وهو ذاهب لمعرفة أخبار المشركين، ووقف بجانب رسول الله يرتجف من قسوة البرد فضمه الرسول تحت عباءته ثم صلى معه، ولولا ذكاء وبديهة حذيفة التي أرشدته بأن يجلس مع المشركين وتصرفه الرائع لانهزم المسلمون بقليل عددهم في غزوة الخندق لكن المشركين انسحبوا.

لماذا لم يصلي حذيفة على عمر ؟

في كل رواية شيء غامض لا يمكن الإفصاح عنه إلا في آخر الحكاية كما هو الحال في الأسباب التي منعت حذيفة بن اليمان أن يصلي على عمر الخطاب، فالفاروق ليس منافقُ كما تزعم البعض عليه ولعل مكتوب لأحد غير حذيفة أن يصلي على أحد المبشرين بالجنة “الخليفة عمر” فكل ما يقال عن امتناع حذيفة أموراً لا صحة لها، فالحقيقة لا يعلمها إلا الله عز وجل.

ما هى مناقب حذيفة بن اليمان ؟

اتسم حذيفة بن اليمان بالعديد من المناقب الحميدة التي يتمنى أن يتحلى بها أي إنسان يسمع عن صفات حذيفة التي منها ما يلي :-

– سرعة بديهة حذيفة وذكائه النادر الأمر الذي ساعده على التغلب على الكثير من أزماته ومواقفه بكل سهولة، فإدراكه أن الشر يختفي ويتغير وأن الخير بارز يدل على شدة ذكائه، وكان حذيفة يقول عن نفسه: ” كان الناس يسألون نبي الله عن الخير بينما أنا كنت أسأله عن الشر خوفاً أن يلحقني”.

– شجاعته القوية وقدرته على التصرف بحكمة في أصعب الأمور، ولعل أبرز هذه المواقف تصرفه يوم غزوة الأحزاب كما ذكرت سابقاً، وقدرته الفائقة على كتمان الأسرار.

كيف تبرهن على شدة تحمل وصبر حذيفة بن اليمان ؟

شارك حذيفة بن اليمان في جميع غزوات الإسلامية إلا غزوة بدر، فشارك في غزوة أحد هو ووالده الذي أُصيب في هذه المعركة حيث قُتل بالخطأ على يد أحد الصحابة نظراً لاشتباه ملابس الجنود في الجيش حيث يغطون وجوههم جميعاً مما اعتُقد بأنه من الجيش المنافس فقُتل خطأ.

وحينما رأى حذيفة قتل أبيه قال: “أي عباد الله أبي أبي، يغفر الله لمن قتله”، ثم تصدق حذيفة على روح أبيه الذي قُتل بدية وإن دل ذلك فيدل على اتصافه بشدة الصبر على المحن والأزمات، وأيضاً قدرته على تحمل الصعاب والابتلاءات ويمكن تشبيه صبره بما ذُكر في قصة آل ياسر وصبرهم على تحملهم أشد أنواع الأذى من الكفار.

وفاة حذيفة بن اليمان

توفى حذيفة بعد استشهاد ثالث الخلفاء الراشدين عثمان بن عفان بأربعين يوماً في المدينة المنورة، وقيل سنة خمسة وثلاثين من الهجرة وقيل بعد ذلك، كما ذُكر أن قبره موجود حتى الآن في المدائن في مسجد سلمان الفارسي.

ما الصفات التي عُرف بها حذيفة بن اليمان ؟

عُرف عن حذيفة الذكاء النادر وسرعة البديهة والشجاعة والقدرة على التصرف وغير ذلك كثير من الصفات الحميدة.

لماذا حرص عمر على تواجد حذيفة في الصلاة على الأموات ؟

كان بن الخطاب يحرص دوماً على وجود بن اليمان إذا أقام الصلاة على الميت من أجل أن يعرف إذا كان الميت أحد المنافقين الذين يعلمهم حذيفة حتى لا يصلون عليه.

ما هو سؤال حذيفة للنبي حينما التقى به ؟

عندما التقى حذيفة برسول الله سأله إذا كان هو من الأنصار أم المهاجرين فرد عليه الرسول بأنه من الاثنين.

ما هو حال حذيفة قبل وفاته ؟

كان يبكي كثيراً وعندما استفسر منه الصحابة عن سبب بكائه أخبرهم بعدم درايته على ماذا هو مقبل هل رضا من الله أم سخط.

مواضيع ذات صلة

قصة الامير الضفدع والفتاة الجميلةقصة الامير الضفدع والفتاة الجميلة

الفتاة و الخاتم السحريالفتاة و الخاتم السحري