ما هو فضل ترديد دعاء حسن الخاتمة؟

قد تغفو وتتصارع بين ملذات الحياة لأجل العيش رغدا، وقد وتتوب أحيانا ثم تعود للمعصية تارة أخرى بسبب اهواءك، ولكن يبقى دعاء حسن الخاتمة هو الحصن المنيع لك لنهاية هادئة، فعندما نتحصن بذكر أدعية حسن الخاتمة يرزقك الله بالموت وأنت في أفضل حالاتك.

فضل ترديد دعاء حسن الخاتمة

من طبيعة النفس البشرية أنها متقلبة دائما، فقد تتوب عن ذنب ما وبعد فترة من الزمن تعود له مرة ثانية، ومن طبيعتنا أيضا أننا نهوى العيش بترف متجاهلين رضا أو قبول الله لهذه الملذات التي نميل إليها بدون تفكير، فخلقنا ضعفاء أمام الأهواء والآمال لذا دائما ما نكون بين الإستقامة والانحراف، ولكن لا شك بأن جميعا نريد حسن الختام، جميعا نحتاج أن يقبض الله قلوبنا ونحن على استعداد للقائه، جميعا نريد خاتمة موفقة ترضي الله في نهاية المطاف، ولذلك علينا أن نردد دائما ب دعاء حسن الخاتمة لكي يثبتنا الله عند السؤال ويرزقنا الموت عند السجود.

ما معني حسن الخاتمة؟

جميعاً نسمع بفواجع الأقدار وسوء الخاتمة مثل موت أشخاص في حادث انقلاب سيارة أو قطار أو ما شابه ذلك، ونشعر حينها بمدى فجاعة الموت ومدى معاناة أصحابها خاصة أنهم على مشارف لقاء الله عز وجل والدخول في حياة الآخرة على غير استعداد، لذلك نردد دائما بأي دعاء لحسن الخاتمة لنلطف الفواجع والاقدار ونكون على استعداد تام في أي لحظة لانقباض أرواحنا ولقاء الله.

أن يحسن الله خاتمتك يعني أن يرزقك الموت في أفضل حال، أن يوفقك قبل موتك بالاقلاع عن الذنوب والمعاصي وعما يغضب الله، أن يثبت قلبك على التوبة والاستقامة، أن يبث فيك الرضا والإيمان ويوجهك إلى أعمال الخير والإقبال على الطاعات وكل ما يرضيه، فاذكر الله كثيرا حتى تنل رضاه ويمتلئ قلبك بحبه لتستعد النفس إلى لقاء خالقها في احسن ختام، وذلك يحدث فقط ب ذكر دعاء حسن الخاتمة الذي نتحصن به من سوء الأقدار.

الذي يؤكد ذلك قول رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث الثابت في مسند الإمام أحمد  وايضا في سنن الترمذي حين قال ( إذا أراد الله بعبدٍ خيرًا استعمَلَه، قيل: كيف يَستعملهُ؟ قال: يُوفِّقه لعملٍ صالحٍ قبل الموت، ثم يَقبضُه عليه)، أي أن الله سيقبض روحك وأنت مؤمن صالح لا يوجد بقلبك اي معصية، ولتكون من أولياء الله الصالحين عليك بإتباع كل رسائل الله لعباده والسير وراء أقوال رسول الله.

ما هي علامات حسن الخاتمة؟

في كتاب احكام الجنائز للشيخ الألباني علامات كثيرة لحسن الختام، ومن خلالها نستدل على علامات حسن الموت التي ستظهر علينا إذا ذكرنا دائما أدعية حسن الختام، وعلى أساس هذه العلامات نستطيع أن نحكم على إنسان ما بأنه مات موتة حسنة يرضى عنها الله.

1- من علامات حسن الخاتمة الموت في سبيل الله، حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في حديثه الشريف (من فصَل – أي: خرَج – في سبيل الله – عزَّ وجلَّ – فمات أو قُتِل، فهو شهيدٌ، أو وقَصه فرسه أو بعيره، أو لدَغتْه هامَّةٌ، أو مات على فراشه، أو بأي حَتْفٍ شاء الله، فإنَّه شهيد، وإنَّ له الجنَّة).

2- إذا مات الإنسان بداء البطن أو الطاعون أو الموت بالغرق أو الهدم، وما يؤكد ذلك قوله صلى الله عليه وسلم (الشهداء خمسة: المطعون، والمبطون، والغَرِق، وصاحب الهدْم، والشهيد في سبيل الله).

3- إذا ماتت المرأة في نفاسها فهذا يدل على حسن ختامها، فقد قال الرسول الله صلى الله عليه وسلم (والمرأة يَقتلُها ولدُها جَمعاءَ، شهادةٌ)، وهذا يعني أن الله رزقها استجابة دعاء حسن الخاتمة فماتت شهيدة.

4- من مات وهو يدافع عن نفسه وعن ماله وعن عرضه وعن دينه فقد رزقه الله حسن الخاتمة، فعن قوله صلى الله عليه وسلم (مَن قُتِل دون ماله، فهو شهيد، ومَن قُتِل دون أهله، فهو شهيد، ومَن قتِل دون دِينه، فهو شهيد، ومن قتِل دون دَمِه، فهو شهيد).

5- من مات على عمل صالح فإنه قد نال حسن الختام كما قال رسول الله ( مَن قال: لا إله إلا الله؛ ابتغاءَ وجْه الله – خُتِم له بها – دخَل الجنَّة، ومَن صام يومًا ابتغاءَ وجْه الله – خُتِم له بها – دخَل الجنة، ومَن تَصدَّق بصدقة ابتغاءَ وجْه الله – خُتِم له بها – دخَل الجنة).

كيف تضمن حسن الخاتمة لحياتك الدنيوية؟

لا أحد يضمن حسن الختام لحياته إلا الذي يردد أدعية حسن الموت ويعرف مدى فعاليتها على ثبات قلبه على الطاعات إلا أن يشاء الله ويقبض روحه، ولكن بلا شك جميعا نريد حسن الختام وجميعا نريد إنتهاء الحياة الدنيوية بأفضل صورة ممكنة حتى لو كنا نرتكب الذنوب والمنكرات، ولكي نضمن إنتهاء الحياة ونحن على استقامة وتوبة علينا بتردد وذكر دعاء حسن الخاتمة، ولدينا أدعية كثيرة جدا تحسن من سوء الموت يمكننا ذكر أي دعاء منها طوال اليوم لنضمن حسن الخاتمة للحياة الدنيوية في أي وقت وبدء حياة الآخرة بقلب راضي وخالي من الذنوب التي تثقله.

لماذا ننصح بتردد أدعية حسن الختام؟

هل تضمن حسن الخاتمة لحياتك؟ هل تضمن أن يقبض الله روحك وأنت على طاعته؟ هل تضمن أن تموت على فعل الخير والعمل الصالح؟ بالطبع لا احد يضمن ذلك، إلا وكل شخص علم بطريقة موته وهذا لا يحدث إطلاقا، لذلك نلجأ دائما إلى أدعية رسول الله لحسن الخاتمة لنخفف من سوء فواجع الأقدار، ورغم علمنا التام أن أقدارنا مكتوبة منذ خلقنا إلا أن بإمكان الدعاء أن يغير مصير حياتنا تماما، فقد يصيبك المرض وبدعاء واحد تلح به على الله يشفيك ويرزقك الصحة والعافية، قد تفتقد  الرزق ويصب عليك الخير من حيث لا تحتسب، وقد تدعو دعوة بغرض التوفيق والسداد لحياتك ويقضي الله جميع حوائجك، وكذلك ب دعاء حسن الخاتمة قد يتغير قدرتك ويرزقك الله الموت عند الثبات على طاعته، فقد نصح رسول الله بتردد أدعية حسن ختام الحياة  على اللسان لأهميتها وقد نصح الكثير من الشيوخ ذلك أيضا كأمثال الشيخ علي جمعه.

ما هي أدعية رسول الله صلى الله عليه وسلم لحسن الخاتمة؟

كان من دعاء حسن الخاتمة لرسول الله صلى الله عليه وسلم (اللّهُمّ إنّي أعُوذُ بك منْ زوال نعْمتك، وتحوُّل عافيتك، وفُجاءة نقْمتك، وجميع سخطك) كذلك أيضا دعاء (اللهم أحسن عاقبتنا في الأمور كلها، وارزقنا الفوز بالجنة والنجاة من النار ربي قني عذابك يوم تبعث عبادك)، كما يوجد الكثير من الأدعية لحسن الموت على غير معصية والتي على كل مسلم ومسلمة التردد بها يوميا لأن لا أحد يعلم في أي يوم وفي أي ساعة ستُقبَض روحه.

كيف تنجو من فاجعة الموت؟

يحدث أن يطاردك الموت من حين لآخر، فقد تسير في طريق ما وتكاد أن تصطدم بسيارة ولكن ينجيك الله ويشاء أن تستكمل عمرك، يحدث أن يصيبك مرض شديد وتنجو منه بكامل عافيتك وتستكمل حياتك مرة ثانية، وغيره من الأمثلة الأخرى التي توضح لك أن الله أعطاك فرصة ثانية، وليست الفرصة هنا أن تعيش حياتك مرة أخرى ولكن يمنحك الله فرصة لكي تتوب وتتقرب إليه حتى يحسن ختامك، فتخيل لو أن حياتك قد انتهت بالفعل بهذه الطريقة التي لا أحد يتمناها! مجرد التخيل والشعور بأنك فقدت فرصتك في التوبة والرجوع عن المعاصي تصيب قلبك بالهلع، فإذا كنت تتمنى ختاما لحياة يرضى عنها الله عليك ب دعاء الختام لرسول الله صلى الله عليه وسلم لأنك عندما تردده تؤيدك الملائكة وتثبتك على الخير عند مماتك، فاحمي نفسك واضمن الثبات بذكر دعاء حسن الخاتمة دائما.

ما هي دلائل علامات حسن الختام؟

يحكي أن رجل قضي قرابة أربعين سنة يؤذن للصلاة لأجل وجه الله ورضاه، ولكن على حين غرة أصابه مرض شديد قبل موته ألزمه البقاء في الفراش، وعندما اشتد عليه المرض بكى بكاءً شديدا وكأنه يخاطب نفسه : يا رب أؤذن لك أربعين سنة وأنت تعلم أني ما ابتغيت الأجر إلا منك، وأحرم من الأذان في آخر لحظات حياتي؛ وفجأة رأى ابناؤه والمحيطون به تبدل وجهه من علامات الضيق إلى السعادة، وعندما حان وقت الأذان وقف الرجل على فراشه  مباشرة واتجه نحو القبلة وأخذ يرفع الآذان في غرفته، وحينما وصل إلى آخر كلمات الآذان سقط على الفراش فأسرع المحيطون به إليه فوجدوه قد مات؛ وهذا من علامات حسن الختام التي يتمناها كل مسلم يرجو الموت على الإيمان والطاعة، والتي تحدث بفضل دعاء حسن الخاتمة الذي يردده وراءك الملائكة.

نذكر أيضا قول الشيخ القحطاني في قصة الرجل الذي أنزله في قبره في ليلة قاحلة شديدة الظلمة، وكان هذا الرجل من الدعاة وقد مات يوم الجمعة، وعندما أبطأ أحد الإخوة في إحضار كشاف لإنارة القبر قام بتسلله إلى الداخل من جهة الرجلين ووضعه في قبه، وإذ بالانوار تخرج من القبر وتنتشر به رائحة المسك أيضا، وكل من كان معه قد رأوا ذلك بالفعل.

ما هي اسباب حسن الخاتمة؟

1- من أهم أسباب حسن الخاتمة والتي بها يستجيب الله ل دعاء حسن الخاتمة الإستقامة، حيث أنه بالاستقامة والثبات تلتحق بركب الأنبياء والصالحين والمرسلين والشهداء.

2- حسن الظن بالله أفضل اسباب حسن الخاتمة، فمفهوم حسن الظن بالله سبحانه ألا ترجو إلا الله وأن تتيقن بأن كل ما هو آت من الله أفضل الأقدار.

3- التقوى: والتقوى كما نعلم هي سفينة النجاة من المعاصي والمنكرات، فبالتقوى يُيسر الله أمورك أكبرها واصغرها.

4- الصدق والتوبة: فمن علامات الهداية الصدق والتوبة لأنهما طريقا البر والإيمان، فمن صدق الله في حياته صدقه بحسن الخاتمة.

5- الدعاء أيضا من أهم أسباب حسن الختام، فعندما تحفظ أدعية لحسن الختام عن ظهر قلب تظل ترددها على لسانك كثيرا مما يهديك الله للاستقامة والهداية وحسن الخاتمة.

كيف يصبح العشق من أسباب سوء الخاتمة؟

 هذا السؤال حير كل المحبين والعشاق لأنه كيف يؤدي العشق إلى سوء الختام، فهل العشق من أسباب سوء الخاتمة بالفعل؟ نعم، فالعشق قد يؤدي العاشق إلى الكفر بالله والعياذ بالله، فقد روى عن ابن القيم أن رجلا قد عشق رجلا آخر بشدة، وعندما تركه المعشوق مرض العاشق ولزم الفراش، وعندما توسط بعض الناس عند المعشوق لزيارة المريض وافق وقد فرح العاشق فرحا شديدا، ثم رفض المعشوق وقال لا أدخل مواقع الريبة، وعلى أثرها سقط العاشق وقال كلمة الكفر وهي أن رضا المعشوق أشهى إليه من رضا ورحمة الله؛ فاللهم ارزقنا حسن الخاتمة وأبعد عنا سوء الأقدار.

بماذا ننصحك لحسن الخاتمة؟

عليك أيها المؤمن أن تخاف وتحذر ذنوبك حتى لا تحول بينك وبين مسك الختام والجنة، فإذا أردت الخاتمة الحسنى فعليك بفعل كل ما يرضي الله والابتعاد عما يغضبه، وأن تسأله الثبات على الإيمان دائما محتفظا ب دعاء حسن الخاتمة ليقيك من سوء الموت، اترك كل ما بقلبك غير حب الله ورسوله والجأ إليه ليملأ قلبك سكينة واطمئنان، فيبقى الله هو المعشوق الوحيد لقلوبنا وأرواحنا، فعد إليه وأصلح حال قلبك وردد بذكره فالموت يأتي غفلة لا يستأذن صاحبه، فأفق انشغال عقلك وأدر بوصلة قلبك لتسلك طريق الهداية وتفز بالجنة، فهناك من سلك الطريق ومازلت أنت ببدايته.

علامات وأسباب سوء الخاتمة :

لا شئ افجع من سوء الخاتمة والموت على غفلة، فإذا ذكرت علامات سوء الخاتمة للصالحين لانفطرت قلوبهم حزنا وبكاء على أصحابها، وإذا كانت الأقدار مغيبة إلا أن الأسباب والعلامات توضح لك انك ستموت على ما أنت عليه.

1- اولى أسباب سوء الخاتمة النفاق والرياء والمكر والخديعة، فهذه الأسباب والعلامات من دسائس السوء التي تؤدي إلى سوء الخاتمة.

2- الكبر والعجب: وتلك الصفتين قد ذكرهما الله تعالى في قوله ( سَأَصْرِفُ عَنْ آيَاتِيَ الَّذِينَ يَتَكَبَّرُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحق).

3- الحقد والحسد : فمن حقد وحسد فإنه معاد الله لأنه يكره نعمته التي انعم بها على عبده.

4- الإقبال على الدنيا والتعلق بها وفعل ما يغضب الله من الفواحش والمنكرات، والإقبال على الكبائر والإصرار على المعاصي وفساد الاعتقاد، كذلك أيضا ملازمة أصحاب السوء والخوف والقلق من الموت واضطرابه الشديد عند احتضاره.

5- عقوق الوالدين وشرب الخمر ولعب الشطرنج والنظر إلى الحرام من أسباب سوء الختام أيضا، فأسأل الله أن يثبتنا على دينه وينير بصيرتنا بالهداية والبعد عن طريق المعاصي وان يثبتنا على دعاء حسن الخاتمة إلى حين نلقاه.

هل قول الشهادتين من علامات حسن الخاتمة؟

نعم فكل من نطق بالشهادتين قبل موته دخل الجنة، فقد ورد في أحاديث كثيرة لرسول الله أن من قال لا إله إلا الله دخل الجنة، وقد ذكر العلماء والشيوخ أن من علامات حسن الخاتمة قول الشهادتين، ولا يشترط بنطق الشهادتين عند الموت أن يكون الصوت مسموعا بل يكفي أن يسمعه الشخص فقط أو يكتفي بتحريك اللسان، وأن يرزقك الله الشهادة عند الموت يعني أنه قد استجاب إلى دعاء حسن الخاتمة الذي كنت تردده على لسانك.

هل الموت يوم الجمعة من علامات حسن الختام؟

يذهب بعض العلماء إلى أن الوفاة يوم الجمعة من علامات حسن الخاتمة لأن يوم الجمعة له مكانة عظيمة عند الله والمسلمين، ويرجع ذلك إلى قول رسول الله ما من مسلم يموت يوم الجمعة أو ليلة الجمعة إلا وقاه الله فتنة القبر، ولكن أضافت لجان الفتوى أن هذا أمر ظني وليس قطعي وأن الثواب والأجر يأتي من الله على عبده الصالح المخلص، وقد رجح الدكتور علي جمعه مفتي الجمهورية السابق أن من مات يوم الجمعة فذلك يدل على حسن خاتمته، وقد أرجع ذلك إلى حديث الرسول الكريم.

هل تشير علامات حسن الختام إلى دخول الجنة؟

من المعروف أن علامات حسن الختام تدل على صلاح العبد ومدى قربه من الله، ولكن السؤال هنا هل كل من ظهر عليه علامات حسن الختام دخل الجنة؟ نعم كل العلامات التي سبق ذكرها والتي وردت في أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم تدل على أن أصحابها من أهل الجنة، ولكن هناك علامات أخرى يراها الناس في الموتى مثل الابتسامة واشراقة الوجه وما شابه ذلك، فتلك العلامات لا تدل اطلاقا على حسن الختام، فالابتسامة على فم الميت لا تدل على حسن ختامه ولا على سوئها، وانما هي فقط تعبر عن مدى رضا الميت عن حاله سواء كان من أهل الجنة أو من أهل النار، فيجب الأخذ بعين الاعتبار أن علامات حسن الخاتمة هي التي وردت في أحاديث الرسول عليه الصلاة والسلام فقط والتي اوضحها العلماء، ولا شك بأن علامات حسن الخاتمة تظهر على الموتى بسبب دعاء حسن الخاتمة الذي هداهم إلى الثبات والاستقامة.

ما فائدة ترديد دعاء حسن الختام؟

لدعاء حسن الخاتمة فوائد كثيرة وليس فائدة واحدة، واهمهم الثبات عند سؤال الملكين والموت على توبة صادقة تنال بها الجنة.

متى يجب عليك قول دعاء حسن الخاتمة؟

أدعية حسن الختام من أفضل الأدعية التي نصحنا بها النبي عليه الصلاة والسلام، ولذلك فإن علينا قولها أغلب الأوقات على قدر الإمكان.

هل دعاء حسن الختام مجاب؟

بالفعل الدعاء مجاب، لطالما يرى الله قلبك وهو يجاهد على الثبات والإيمان فيهديك إلى فعل الخير ويثبتك عليه عند الممات .

علام يدل دعاء حسن الموت؟

يدل دعاء حسن الموت على أن الله يحميك من فتن الدنيا ويقوي إيمانك ويبعدك عن الشر إلى أن ينقضي عمرك.

مواضيع ذات صلة

مواضيع تهمك

ما هو فضل ترديد دعاء حسن الخاتمة؟