دعاء غفران الذنوب وشروط التوبة النصوح

دعاء غفران الذنوب

من منا لا يفعل الذنب؟! من لا يقترف الذنوب ويظلم نفسه؟! من منا لا يرغب في أن يرفع يديه لله عز وجل مستغفرًا لذنوبه؟ جميعنا نٌخطئ ونرجو مغفرة المولى سبحانه وتعالى غافر الذنوب جميعًا، دعاء غفران الذنوب من الأدعية التي يجب على المؤمن ان يواظب على قراءتها والتقرب إلى الله عز وجل من خلالها، لاستغفاره عما بدر من ذنوب واخطاء لا يغفرها إلا إياه.

دعونا نتكلم عن أدعية غفران الذنوب، وكيفية التقرب إلى الله عز وجل والسير في طريقه والبعد عن المعاصي وكيفية التوبة النصوح الخالصة لوجهه الكريم، فمقالنا هذا مخصص للجميع، فمن منا لا يبحث عن مرضاة الله ومن لا يرغب في ان يمحو الله ذنوبه ويكفّر عنه سيئاته؟! فهيا يا رفاق، هيا نذهب سويًا في رحلة قصيرة نتعرف خلالها على دعاء غفران الذنوب ولو كانت مثل زبد البحر.

دعاء غفران الذنوب أهميته وفضله

وصف الله سبحانه وتعالى نفسه بالغفار الذي يمحو ذنوب عباده ويغفر لهم كأنهم لم يقترفوا أي ذنب، فبابه دائمًا مفتوح لعباده يمد إليهم يد العون ليقبلوا على التوبة فيتوب عليهم ليتوبوا، فيغفر لهم خطاياهم ويمحو ذنوبهم كأن لم تكن، فيُمهد لهم طريق الهداية ويحول حالهم للأفضل، فتغدوا حياتهم رغِدة هنيئة مليئة بالخيرات والمنافع والطيبات.

تتمثل أهمية دعاء غفران الذنوب في كونه يٌقرب العبد من ربه، إذ يُقدم العبد على فعل الكثير من الخطايا ويقترف العديد من الذنوب ولكن باب الله مفتوح دائمًا، إنه عز وجل يستجيب لدعاء عباده ويأخذ بأيديهم للطلوع من وحل الذنوب، فبمجرد أن يقوم العبد بدعاء ربه مُتيقن بإجابة الدعاء واثقًا في ربه، فإن الله يغفر له كل خطاياه ولو كانت مثل زبد البحر، ولو كانت عدد حبات الرمل، إنه واسع المغفرة عز وجل.

يُمكنك عزيزي القارئ التعرف على دعاء تيسير الامور، كونه وسيلة لطلب حاجتك من الله، إذ يقول سبحانه وتعالى ادعوني استجيب لكم.

دعاء لغفران كبائر الذنوب عن أهل البيت

وعد الله سبحانه وتعالى عباده بالمغفرة وإن أسرفوا على أنفسهم وإن بالغوا في ارتكاب الأخطاء وإن تجاوزوا كل المحاذير واقترفوا كل الخطايا مهما كانت درجة بشاعتها ومهما كانت درجة ظلمهم لأنفسهم، بمجرد أن يدعو العبد ربه يغفر له، وإن كانت ذنوبه من الكبائر.

يعفو الله عن السيئات بمجرد ان يتوب العبد إليه، فإن العيب ليس في ارتكاب الذنب، فمن الطبيعي أن الإنسان خطاء وخير الخطائين التوابون، لذا أرشدنا الله إلى العودة إلى طريقه من خلال التوبة، أي الاستغفار من الذنب والندم عليه، فيمكن للعبد ان يخطئ وتلك هي طبيعته ولكن العيب كل العيب والظلم كل الظلم في أن يعتاد العبد الذنب ويتمادى فيه ويُصر عليه.

((قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعًا إنه هو الغفور الرحيم)).

دعاء لمغفرة الذنوب في ليلة القدر

كما نعلم جميعًا بأن ليلة القدر خير من ألف شهر كما ذكرها الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز، فهي ليلة العتق من النار وغفران الذنوب، لذا يجب التقرب إلى الله فيها بالدعاء، فيجب ان ندعوه ليغفر ذنوبنا وما اقترفناه في حق أنفسنا من الظلم.

يجب تحري ليلة القدر، إنها فرصة لا تُقدر بثمن لغفران الذنوب، فرصة عظيمة وهبها الله لعباده كل عام ليمحو ذنوبهم، فمن يتحرى هذه الليلة مُقبلًا على الله منيبًا إليه عائدًا إليه يرجو مغفرته غفر له ومحى كل خطاياه، فيرجع كيوم ولدته أمه وكأنه لم يعيش يومًا واحدًا على هذه الأرض.

فيجب الحرص على التقرب إلى الله سبحانه وتعالى في ليلة القدر بـ دعاء غفران الذنوب، إذ توجد أدعية كثيرة ماحية للذنوب يُمكن الدعاء  بها في هذه الليلة المُباركة (( اللهم إن كانت ليلة القدر، لا تحرمنا من فضلك، وان تغفر لنا وترحمنا وتتوب علينا، وتعفو عنا.

اقرأ أيضًا: دعاء صلاة الحاجة، كي يقضي الله حاجتك ويستجيب لدعائك ويحقق لك ما تتمناه.

دعاء غفران الذنوب

دعاء غفران الذنوب

شروط التوبة النصوح وغفران الذنوب

يقبل الله سبحانه وتعالى توبة العبد من الذنب وإن تكرر، فيقول عز وجل في كتابه الكريم (( إن الله لا يغفر ان يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء ))، وتوجد شروط للتوبة يجب مراعاتها كي تكون توبة نصوح وتتمثل هذه الشروط فيما يلي:

-عندما يُقبل العبد على التوبة من الذنب مرددًا دعاء غفران الذنوب مناجيًا الله سبحانه وتعالى ليغفر له خطاياه، فيجب قبل كل شيء أن يُشبّع قلبه بالندم على ما اقترفه من خطايا، فيعزم على الاستغفار ورغبته في عدم تكرار الذنب مرة أخرى، فتكون نيته خالصة لله.

-من شروط التوبة النصوح رجوع الحقوق لأصحابها، فإذا ارتبطت ذنوب العبد بأحد الأشخاص فوقع عليه ظلم ما بسببه وأراد ان يتوب عن ذلك، فعليه رد المظالم وإرجاع الحقوق، ثم طلب المغفرة من الله عز وجل، فإن الله سبحانه وتعالى لا يتهاون في حقوق عباده.

وقتان يقفل فيهما باب التوبة

يُمكن للعبد حفظ دعاء قصير يغفر الذنوب والحرص على ترديده باعتباره وردًا، إذ أن كل بني آدم خطاء وخير الخطائين التوابون، لذا يجب الحرص على دعاء غفران الذنوب، لأنه لا يوجد إنسان لا يُخطئ، حيث يغفر الله الذنوب جميعًا ويقبل توبة عبده مهما أخطأ، إلا انه يوجد وقتان يقفل فيهما باب التوبة، فلا ينفع العبد ندمه ولا تغفر بعد ذلك توبته.

الوقت الأول الذي لا تقبل فيه توبة العبد هو عندما يغرغر الإنسان أي تصل روحه إلى الحلقوم، فإذا أدرك العبد العاصي الموت وأراد ان يتوب فلا تُقبل توبته، وقد أشار الله سبحانه وتعالى لهذا المعنى في قوله تعالى (( وليست التوبة للذين يعملون السيئات حتى إذا حضر احدهم الموت قال إني تبت الآن )).

الوقت الثاني الذي لا تُقبل توبة العبد فيه عند خروج الشمس من المغرب، عن أبي موسى الأشعري عن الرسول صلى الله عليه وسلم قال (( إن الله عز وجل يبسط يده بالليل ليتوب مُسيء النهار، ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل حتى تطلع الشمس من مغربها )).

عبادات يمحو الله بها الذنوب والخطايا

يحرص العبد المؤمن على دعاء غفران الذنوب ليمحو الله خطاياه، فيُقدم على القيام بالعبادات والتوبة إلى الله والتقرب إليه بالدعاء ليغفر له ذنوبه، فيعرف العبد المؤمن قدر الله وعظمته وقدرته في محو الذنوب كافة، وكلما ظن العبد خيرًا بربه كانت النتائج مثالية بقدر ظنه الحسن وإيمانه بربه، فيغفر له الله ويزيده من نعمه وفضله ويجود عليه بالخيرات والعطايا.

وتوجد الكثير من العبادات التي يتقرب العبد من خلالها إلى الله سبحانه وتعالى، فيتخذها المؤمن سبيلًا له لينعم بالمغفرة ورضاء الله عنه، وتتمثل هذه العبادات فيما يلي:

أولًا: الاستغفار والدعاء

الاستغفار من مكفرات الذنوب، فيجب المداومة على الاستغفار ليمحو الله خطايانا وسيئاتنا وما اقترفناه في حق أنفسنا من ظلم، قال سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم (( من لزم الاستغفار جعل له الله من كل ضيق مخرجًا ومن كل همٍ فرجًا ورزقه من حيث لا يحتسب ))، وهذا الحديث يوضح أهمية المداومة على الاستغفار وفضله، وخاصة سيد الأستغفار، إذ تتعدد فضائله وعجائبه.

وإلى جانب الاستغفار في كل الأوقات، يجب المداومة أيضًا على دعاء غفران الذنوب، إذ ان الله يستجيب لدعاء عباده، ويحب عز وجل العبد اللحوح الذي يُصر في الدعاء، إذ ان اصراره والحاحه دليلًا واضحًا على حسن ظنه بالله وإيمانه بغفرانه له.

ثانيًا: التسبيح وذكر الله

يجب على العبد ان يتقرب إلى الله بالتسبيح فيُهلل ويُكبر ويوحد الله ويحمده على عطاياه ونعمه وجوده، وخاصة بعد أداء صلاة الفريضة، فيتقرب إليه الذكر، ويجب ذكر الله في كل الأوقات وفي بداية الصباح وفي وقت السحر.

قال صلى الله عليه وسلم (( من سبح في دبر كل صلاة ثلاثًا وثلاثين، وحمد الله ثلاثًا وثلاثين، وكبر الله ثلاثًا وثلاثين، فتلك تسع وتسعون، وقال تمام المائة لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، غُفرت خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر)).

ثالثًا: أداء الصلوات الخمس في أوقاتها

الصلاة عماد الدين واول ما يُسأل المرء عنه يوم القيامة الصلاة فإن صلحت صلحت سائر الأعمال، لذا يجب الحرص على أداء الصلاة في اوقاتها، فلا ينبغي التقصير في الصلاة بكل حال من الأحوال، بل يجب تأديتها في أوقاتها مع الحرص على التقرب إلى الله بالنوافل.

دعاء غفران الذنوب

دعاء غفران الذنوب

رابعًا: صوم يوم عرفه

إلى جانب دعاء غفران الذنوب وترديده للتقرب إلى الله ليغفر ذنوب عباده، فمن العبادات أيضًا التي تقرب العبد إلى ربه وتجعل الدعاء مستجاب صوم يوم عرفه، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ((صيام يوم عرفة احتسب على الله أن يكفّر السنة التي قبله والسنة التي بعده)).

خامسًا: فريضة الحج

يتقرب العبد إلى الله بتأدية فريضة الحج، فإنها فريضة تغسل الذنوب وتمحوها تمامًا فيعود العبد كيوم ولدته أمه، فإذا أتم الحج والتزم بشروطه، فإن الله يغفر له الذنوب جميعًا مهما كان عددها، وعن أبي هريرة قال سمعت رسول الله يقول (( من حج فلم يرفث، ولم يفسق، رجع كيوم ولدته أمه )).

سادسًا: إتباع السيئات بالحسنات

عند فعل الخطايا والذنوب لابد من العودة إلى الله عز وجل على الفور، فيجب أن يفر العبد إلى ربه عازمًا على ترك الذنب فلا يتمادى فيه ولا يُصر عليه، ويجب إتباع السيئات بالحسنات، فإن الحسنات يُذهبن السيئات، إذ ان الأعمال الصالحة مكفرات للذنوب والخطايا.

دعاء غفران الذنوب قبل النوم

أوصانا رسولنا الحبيب بضرورة المداومة على الذكر والتقرب إلى الله بالدعاء، ومن اهم الأدعية دعاء غفران الذنوب، إذ أن ذنوب العبد إذا غُفرت سعِدَ بحياته وكانت مثل الجنة، بحيث ينعم بها، ويجب ذكر الله في كل الأوقات والدعاء أيضًا في كل وقت، وخاصة عند النوم، وهذا ما حثنا عليه صلى الله عليه وسلم.

قد أوصانا سيدنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم بضرورة نفض الفراش والتسمية قبل النوم، وذلك وفقًا لما ذٌكر في الصحيحين من حديث أبي هُريرة، (( إذا أوى أحدكم إلى فراشه فلينفض فراشه، فإنه لا يدري ما خلفه عليه ))، وفي رواية مُسلم (( وليسم الله، فإنه لا يعلم ما خلفه بعده على فراشه ))، ويُمكنك ترديد دعاء حفظ النفس لوقاية نفسك من الشرور والأثام، وكذلك وقايتها من الحسد والمرض والذنوب.

ما هو الدعاء الذي يُقال قبل النوم لغفران الذنوب؟

إذا أوى العبد إلى فراشه فليقول، الحمد لله الذي أواني وكفاني والحمد لله الذي أطعمني وسقاني، والحمد لله الذي منّ عليَّ فأفضل، استغفر الله العظيم واتوب إليه.

هل يتقبل الله توبة العبد وإن تكررت ذنوبه؟

إن الله سبحانه وتعالى واسع المغفرة، فإن تكررت ذنوب العبد وخطاياه وكانت مثل زبد البحر أو كانت عدد حبات الرمل أو كانت لا تُعد ولا تُحصى إن الله يغفرها جميعًا إذا تاب العبد وأصلح وندم على ما فعل وعقد العزم على عدم تكرار الذنب مرة أخرى.

ما حكم العودة إلى الذنب بعد التوبة؟

إن الله سبحانه وتعالى لا يمل حتى تملوا، فمهما كثرت ذنوب العبد فإن الله يغفرها جميعًا، وإن عاد إلى الذنب مرة اخرى وتاب فإن الله يغفر له، إذ ان التائب من الذنب كمن لا ذنب له.

كيف يتوب العبد عن ذنبه؟

ليتوب العبد إلى ربه عليه ترك الذنب والإقدام على فعل الحسنات والتقرب إلى الله بالطاعات، وكثرة الاستغفار وقول دعاء غفران الذنوب، مع ضرورة الندم على فعل الذنب وعقد النية على عدم فعله مرة اخرى.

مواضيع ذات صلة

دعاء مباركة المنزل الجديدما هو دعاء مباركة المنزل الجديد ؟

اللهم انك عفو كريمدعاء اللهم انك عفو كريم تحب العفو فاعفو عنا