دون كيشوت | اكتشف رحلة مليئة بالمغامرات والخيال العريق

دون كيشوت

علمتنا رواية دون كيشوت أن في الجنون رحمة لا يتداركها إلا الشخص الذي عاد عقله بعد غياب، وفي العمر رتابة ستجعلنا على أهل الخبال ندق الباب، لعلنا نصبح ممن لا يطول الكبر رؤوسهم ويبقيهم هوس الحياة رغم الشيب شباب، فلعل الذي جعل تلك الرواية الإسبانية تتربع على قمة لائحة كتب خلدها التاريخ هي نظرتها الفلسفية التي تعادي أرباب الإدراك والوعي، وتصادق فقط من يشهد بأن بطلها الدون كيشـوت فارس حقيقي كونه آمن بوهمه، وحارب من أجله في ظل عصر حتى الحقيقة فيه تفتقد للحماية.

لمحـة عن مؤلف روايـة دون كيشوت

ألف الإسباني (Miguel De Cervants) رواية دون كيشوت التي استطاعت على مدار سنوات طويلة التربع على عرش الأدب العالمي، كونها جمعت الكثير من الحضارات والثقافات في أحداثها الساخرة، ونشر سرفانتيس الجزء الأول من الرواية عام 1605 ميلادياً، والجزء الثاني عام 1615 ميلادياً، وعلى الرغم من كتابة (De Cervants) للعديد من الروايات والقصص الأخرى، إلا أن وجوده بجانب كبار الأدباء مثل دوستويفسكي ضمن قائمة أفضل الكتاب عالمياً كان بفضل شهرة روايته (Don Quijote) التي تمت ترجمتها إلى 50 لغة تقريباً.

وُلِد (Miguel De Cervants) مؤلف دون كيشوت في عام 1547 ميلادياً، وتلقى تعليمه العادي في مدارس مدينة (مدريـد)، ولم يلتحق بالجامعة، وتعد الفترة التي قضاها في الأسر داخل أسوار (الجزائـر) هي التي تسببت في ثرائه الأدبي، حيث ترجم سيرفانتيس معاناته النفسية مع العبودية والحروب في العديد من الأعمال الكتابية، ومن أهمها (Don Quijote de la Mancha).

تلخيص رواية دون كيشوت الجزء الأول

لا يمكن تلخيص المعاني النبيلة التي ترمـي إليها روايـة (دون كيـشوت) كافة، فبطلها يعد رمزاً للإنسانية التي هدم كيانها الواقع البائس، وأهدافها تشبه أهداف العجزة الذين لا يستطيعون تحويل آمالهم إلى حقائق، وتنتهي مساعيهم لنشر الخير والعدالة دوماً بالإخفاق، ومع أن دون كيشوت ملخص قد يخل كثيراً بالأحداث الشيقة للرواية، وأيضًا بشكلها الفني الرائع الذي جعلها أيقونة بارزة في تاريخ الأدب العالمـي، إلا أنه يمكننا الإسهاب في الحديث عن بعض عناصرها الرئيسة كما في النقاط التالية:

كيخـادا .. رجل نبيل بخيـال مجنـون

تحكي روايـة دون كيشوت عن رجل شريـف على مشارف الخمسين من عمره يُدعى (كيخـادا)، وهذا الرجل النبيل يعيش في (إقليم لا منتشـا) أحد الأقاليم الإسبانية الشهيرة، و كيخـادا أو (كيسـادا) في ترجمة أخرى لاسمه يعشق قراءة الكتب التي تتحدث عن أخلاق الفرسـان وبسالتهم في المعارك رغم أن هيئته البدنية الضامـرة لا توحي بولعه هذا، وعدم زواج (كيخـادا) حتى هذا العمر كان الحقيقة الوحيدة التي تؤكد هوسه بقراءة قصص الفرسان، ورفضه تماماً للواقع من حوله.

لم يكن كيسادا المعروف في الرواية بلقب (دون كيشـوت) وحيداً في مسكنه، ولكنه عاش برفقة بنت أخته، وخادمته التي تجاوزت الأربعون خريفاً، والصبي الذي يعمل في حقل كيشوت ويهتم به، وأيضًا كان لديه برذون (دابـة تحمل الأغراض الثقيلة)، وكلب سلوقي يستخدمه (كيخوتـه) في الحراسة ويصطحبه معه في رحلات الصيد.

الفكرة التي استحوذت على عقل كيخادا حتى أذهبته

قضى دون كيخوته معظم وقته منكباً على كتب الفروسية يقرأ أحداثها، ويستلهم من بطولات أصحابها هدفاً يلحقه بركبهم حتى نسى أشغاله تماماً، وأصبح كيخادا غير مهتماً بإدارة أمواله ولا بهواية الصيد التي أحبها كثيراً، ووصل به الحال إلى الجنون التام حيث قرر هجر بيته وموطنه الأم (لا منتشـا)، والتجول بين البلاد كما الفرسان لتحقيق العدالة ونصرة المظلومين، وكان هدف الشريف (كيسادا) من هذه المغامرة هو نيل التمجيد والفخر في الذاكرة مثل الجوالة الموجودين في كتب الفروسـية.

استعدادات دون كيخـوته لتنفيذ فكرته الهوجاء

قرر دون كيشوت البدء في تجهيز العتاد للانطلاق في رحلته السامية لإنقاذ الكون من الفاسدين والجبابرة، ورأى بطل الرواية (كيخادا) أن اسم بلدة الفارس لا بد من أن يقترن باسمه فأطلق على نفسه لقب دون كيخوتي دي لا مانتشا (Don Quijote de la Mancha)، وحتى تكتمل صبغة الفروسية لديه قام بأخذ أسلحة قديمة كانت لأجداده معه، واصطحب برذونه الضامر على أنه أعظم فرس في التاريخ حتى أنه لقبه بسابـق الأفراس(روثينانته).

وجد الفارس (كيخـوته) أن أسلحته ينقصها خوذة ليستطيع الذهاب في جولته الشاقة كامل العتاد، وحينها تدارك أمره بصحن عميق أخذه من حـلاق متجول بالبلدة، وظل أمام الرجل المحترم (كيخادا) فقط اسم حبيبته الأميرة التي سوف ينقذها في رحلته، وحينها تذكر تلك الشابة الفلاحة التي عشقها في صباه وهي لا تعلم عن مشاعره شيئاً، وقرر دون كيشوت إضافة بعض الألقاب إلى اسم الأميرة الوهمية فأصبح (دلثنيا دل توبوسو)، وهنا استعد الفارس المغوار (Don Quijote de la Mancha) تماماً لبدء مغامرته الخيالية.

مؤلف دون كيشوت

مؤلف دون كيشوت

رحلة دون كيشوت دلامنتشا لتحقيق العدالة الوهمية

خرج (Don Quijote de la Mancha) في رحلته الأولى بحثاً عن حبيبته الوهمية وإنقاذ المستضعفين بعد أن جهز عدته كاملة، والتقى في طريقه سيد يضرب خادمه بسبب إهماله لرعي الأغنام، وهنا انتفض (دون كيـخوته) لرؤية هذا المشهد وشن حرباً على هذا الرجل لإنقاذ الخادم منه، وأعطاه هذا الموقف شجاعة مفرطة لاعتراض سبيل مجموعة من التجار، وإجبارهم على الاعتراف بأن حبيبته (دلثنيا دل توبوسو) أجمل امرأة في الدنـيا، ولكن أحد التجار انهال على (دون كيشـوت) بالضرب حتى سقط مغشياً عليه.

ظل الدون كيخوته ملقياً على الطريق حتى أتاه من عاونه على العودة إلى المنزل، وبعد أن رجع بخفي حنين وجد الأشخاص المقربين إليه ( الحـلاق المتجول، القس، ابنة اخته) في انتظاره، وقرر هؤلاء الثلاثة التخلص من الكتب التي تسببت في هذيان (كيسادا) نهائياً بحرقها.

مرافقـة سانشو لدون كيخوته

لم يمنع كل ما حدث دون كيشوت من الاستمرار في مغامراته العجيبة بل استطاع إقناع جاره المسكين (سانـشو) بمرافقته في رحلته البطولية حاملاً سلاحه، ووعد (كيخادا) رفيقه سانشو بأنه سيمنحه مقاطعة ليحكمها مقابل مساعدته له، وبدأ دون كيخـوته مغامرته الثانية مع جاره سانـشو في ظل غياب عقله، وصار يتخيل الطواحين على أنها جن مردة، وقطيع الأغنام على أنه جيش جرار، وتخيل أن الفنادق والحانات حصون مشيدة.

نهاية الجزء الأول لرواية دون كيشوت

ظل دون كيخوتـه يتعرض للضرب والسخرية من الجميع بسبب عدم عدوله عن تلك المغامرات المجنونة، حتى أن مساعده (سانـشو) حاول إقناعه بالرجوع عن قراره ولكنه فشل في ذلك، واستمر (كيخادا) في تلقي الضرب والهزيمة إلى أن استطاع بعض المحبين له خداعه وإقناعه بالرجوع إلى البيت، وهنا انتهى الجزء الأول من الرواية الإسبانية الخالـدة (Don Quijote de la Mancha).

ملخص رواية دون كيخـوته الجزء الثاني

يبدو أن جزءاً واحداً من روايـة الكاتب الإسباني (ميغيل دي سرفانتيس) لم تشبع نهم القراء الأدبي، وخصوصاً أن نهايتها كانت مثيرة للفضول كوننا لم نتعرف على مصير الرجل النبيل (كيخـادا).. هل عاد له عقله، أم استمر في مسيرته نحو الجنون؟!، وبعد أن حققت دون كيخـوته الجزء الأول شهرة واسعة حول العالم قرر (سرفانتيس) كتابة الجزء الثاني والأخير لرواية دون كيشوت لا منتشا، وصارت أبرز أحداثها كالتالي:

سيطرة الأوهام على عقل دون كيخـوته مرة أخرى

حصول (Don Quijote de la Mancha) على الراحة لعدة أسابيع كان كافياً لشفاء بدنه من الجروح الغائرة التي أصابته، ولكنها للأسف لم تكن كافية أبداً لشفاء عقله من تلك الأوهام التي تحاصره، فدون كيخوته قرر العودة مرة أخرى إلى رحلاته العجيبة مع رفيقه (سانشـو)، وخصوصاً بعد أن بدأ الجميع داخل إقليم (la Mancha) في الحديث عن مغامراته ولمع نجمه بين الناس كما أراد.

أبرز مغـامرات دون كيشوت في خرجته الثالثة

رحلة دون كيشوت الأخيرة شهدت على الكثير من المغامرات الشيقة، والتي سردها المؤلف (سرفانتيس) داخل سطور الرواية ببراعة تامة، ولعل أبرزها هو لقاء كيسـادا بأميرته الوهمية (دلثنيا دل توبوسو)، ولكننا نكتشف أن تلك كانت خدعة للسخرية من دون كيـخوته، وأن (سانـشو) رفيقه وحامل السلاح أحد الذين ساهموا في تدبيرها، وبعد علم كيسادا بأن أميرته الوهمية ما هي إلا فتاة مزارعه يبرر له سانشو فعلته بأن الأميرة مسحورة والسحر هو من حولها لتلك الفتاة.

عودة عقل دون كيخـوته على فراش الموت

استمر دون كيـخوته في مغامراته رغم سخرية الآخرين من أفعاله غير الواقعية، واستمرت الهزيمة في ملاحقة كيخادا حتى نالت من أفكاره أخيراً وعاد إلى قريته في إقليم (لا منتشا)، ولكن حتى حكمة ان تصل متاخرا خير من ان لاتصل ابدا أصبحت بلا جدوى أيضًا في حياة (Don Quijote) كونه عاد إلى أرضه مهلهل العزيمة، مهترئ البدن، فلم يسترد الرجل المحترم دون كيشـوت عقله الضائع إلا وهو متأثراً بجراحه ومصاباً بالحمى على فراش المـوت.

أهداف رواية دون كيشوت

يندهش البعض عند معرفة أن تصنيف رواية دون كيشوت انتمى في البداية إلى الروايات الهزلية التي تعتمد على الحس الفكاهي والكلمات الساخرة، ويزداد اندهاشهم أكثر حينما يعرفون أن ذلك كان من ضمن الأهداف التي سعى إليها (سيرفانتس) كاتب رواية دون كيـشوت، لتصل تلك الرواية بشكل أسرع إلى القراء بدلاً من الصياغات الأدبية المعقدة، وساعد ذلك المترجمين أيضًا في تحويلها إلى العديد من النسخ الأجنبية ليعي عدد أكبر من القراء حول العالم أهداف تلك الرواية السامية، والتي من أبرزها ما يلي:

1) تتحدث رواية (دون كيـشوت) عن القيم الإنسانية النبيلة كالشجاعة في مواجهة الظلم، الدفاع عن حقوق المساكين، ثقة الإنسان بنفسه وبأهدافه التي يسعى لتحقيقها، والكثير من القيم الأخرى التي تبرر للقراء هوس “الدون كيخوته” بالفروسية وشيم النبلاء التي اطلع عليها في الروايات والقصص.

2) حاول الكاتب إظهار صفة التواضع التي تعد أهم صفات النبلاء وأرباب الأخلاق في علاقة كيخوته بمساعده “سانـشو”، فعلى الرغم من أن (كيشـوت) بطل الرواية ينتمي إلى الطبقات الثرية إلا أنه يدعم سانشو دائماً ولا يزدري نسبه المتواضع.

3) جميع الخصال الأخلاقية الرفيعة التي غرس المؤلف (سرفانتيس) بذورها في رائعته الأدبية (Don Quijote)، ما هي إلا إسقاط على السلوكيات غير الأخلاقية التي سادت المجتمع الإسباني في عصره، ولعل ذلك شارك بقوة في بقاء الرواية ضمن الموروثات الأدبية العالمية، كونها تتحدث عن الشيم التي تبني الأمم كالولاء، الاحترام، الصـداقة.

تحليل رواية دون كيشوت

سيظل تأثير رواية دون كيشوت دي لا مانشا مستمراً على الأدباء والقراء حول العالم لمدى طويل جداً كونها تتحدث عن الكوميديا السوداء التي يعيشها الإنسان في واقعه الخالي من أي إنجازات حقيقية، ولعل التغيرات العقلية والنفسية التي طرأت على شخصية ((Don Quijote de la Mancha)) ما هي إلا تجسيد للتغيرات التي تطرأ على الإنسان الذي لا يملك سوى خياله لتعويض ذاته عن الأمور التي يفتقدها في عصره.

دون كيخوته

دون كيخوته

ما هي أشهر اقتباسات رواية دون كيـشوت؟

لرواية دون كيشوت اقتباسات بارزة كثيرة، واقتباس نظرًا لأنه ليس لديك أي خبرة في أشياء العالم.. فإن كل شيء لديه بعض الصعوبة يبدو مستحيلًا بالنسبة لك هو أشهرها.

ما هي مؤلفات سيرفانتس الأخرى؟

ألف سيرفانتس الكثير من الأعمال الأدبية الأخرى، ومن أبرزها حصار نومانـثيا، سجـون الجزائر، كهف سالامنقة، وآخرها أعمال بيرسيلس وسيخيسموندا الذي نُشِر بعد وفاته.

ما هي أفضل ترجمة لرواية دون كيشوت ؟

تعد ترجمة دكتور الأدب الأندلسي عبد العزيز الأهواني هي الأفضل لرواية دون كيـشوت، وتم منعها لبعض الوقت بسبب شدة الرقابة في عصره.

ما الانتقادات التي واجهها سرفانتس بسبب روايته؟

وُجِهت أصابع الاتهام إلى سرفانتس أنه قام ببث النزعة الدنكشوتية في بعض نفوس قراء الرواية، والدنكشوتية هو مصطـلح سلبي يطلق على المصابين بجنون العظمة، وكل من يرفض الإيمان بالواقع.

مواضيع ذات صلة

مميزات الحكاية الشعبيةأجمل حكاية شعبية من التراث العربي للأطفال

عميد الأدب العربي الفصل الأولحياة طه حسين “عميد الأدب العربي” | وأهم مؤلفاته