ترتيب شهور السنة بالهجري والميلادي

شهور السنة بالهجري

اثنا عشر شهراً كاملين 254 يوماً بالتحديد هذا هو عدد أيام و شهور السنة بالهجري الذي اعتمده المسلمون في جميع بلاد الأمة الإسلامية وفقاً لما أنزل في كتاب الله العزيز ” إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِندَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ” ، ما زالت تعمل بعض الدول العربية بذلك التقويم الهجري في تأريخ كافة المنشآت و المؤسسات الحكومية حتى اليوم، وتأتي على قائمة تلك الدول المملكة العربية السعودية حي الله جميع القائمين على شؤونها.

نبذة عن تقويم شهور السنة بالهجري

ترجع تسمية شهور السنة بالهجري إلى هجرة الرسول ( صل الله عليه وسلم) وأنشأ ذلك التقويم الهجري عمر بن الخطاب ( رضي الله عنه)، ويعتمد تقويم الأشهر الهجرية على دورة القمر في السماء وربطوا ذلك بهجرة الرسول من مكة إلى المدينة.

ترتيب اسماء اشهر السنه بالهجري

يأتي ترتيب اسماء شهور السنه بالهجري كما يلي ( محرم – صفر – ربيع الأول – ربيع الآخر – جمادي الاول – جمادي الثاني – رجب – شعبان – رمضان – شوال – ذو القعدة – ذو الحجة )، وتتضمن تلك الشهور الاثنا عشر أربعة أشهر حرم يضاعف الله بها الحسنات لمن آمن فأخلص، وتتضاعف بها السيئات لمن عاهد الله على التوبة فأخلف، وكانت تروج الهجرة والتجارة أيام الرسول ( صل الله عليه وسلم) ويرجع ذلك إلى أن تلك الشهور الهجرية كانت آمنة جداً على الأسواق وأماكن العبادة بسبب توقف النزال فيها.

صفات شهور السنة بالهجري

أولاً : الأشهر الحرم

1) شهر محرم : يطلق عليه ايضاً الشهر الحرام كونه أحد ( الأشهر الحرم) التي حرم الله سبحانه وتعالى بها القتال بين المسلمين، وأول يوم بشهر محرم يكون الاحتفال برأس السنة الهجرية الجديدة.

2) شهر ذو القعدة : كان المسلمون لا يطلبون الكلأ فيه وسمي بذي القعدة بسبب قعود المسلمين عن الترحال والغزو في ذلك الشهر بالتحديد.

3) شهر ذو الحجة : شهر يعظم المؤمنين شعائره و يستقبلونه بالترحاب بسبب وجود موسم الحج وعيد الاضحى فيه، وسمي بشهر( ذو الحجة) لأن المسلمين كانوا يذهبون لتأدية فروض الحج في ذلك الشهر.

4) شهر رجب : اسم ذلك الشهر مأخوذ من الهيبة وتعظيم الشيء، ويرجع سبب تسميته بشهر ( رجب) ايضاً إلى أن أسنة الرماح كانت تنزع فيه فلا يتقاتل بهذا الشهر أحد.

ثانياً : صفات المتبقي من شهور السنة بالهجري

1) شهر ربيع الأول : سمي بربيع الأول لأنه يصادف في التقويم بداية فصل الربيع في العام.

2) شهر ربيع الآخر : يرجع سبب تسميته إلى كونه تابع وموالي لشهر ربيع الأول مباشرة.

3) شهر جمادي الاول : جمادي اسم شهر مؤنث نسبة إلى جمود الماء في فصل الشتاء.

4) شهر جمادي الثاني : وهو الشهر الهجري الذي يعقب شهر جمادي الأول.

5) شهر شعبان : اختلف المفسرون على سبب تسمية الشهر فالبعض يعتقد أنه سمي بشهر ( شعبان) لأن العرب كانوا يتشعبون في بعض المناطق بحثاً عن الماء الجاري، والبعض الآخر يعتقد أن تسميته ترجع إلى تشعب المسلمين للنزال والقتال بعد انتهاء شهر رجب الحرام.

6) شهر رمضان : سماه العرب بهذا الاسم بسبب شدة حرارة الشمس فيه أو ما يعرف بـ رموض الحر، و يصوم المسلمون شهر رمضان كاملاً تضرعاً إلى الله.

7) شهر شوال : يأتي بهذا الشهر عيد الفطر المبارك وسماه العرب( شوال) لتشول الإبل فيه أي جفاف لبنها.

أسباب تسمية اشهر السنه بالهجري والميلادي

بما أن هجرة الرسول هي السر الكامن وراء تسمية شهور السنة بالهجري فبالتأكيد هناك سبب وراء تسمية شهور التقويم الميلادي والتي تتمثل في ( يناير – فبراير – مارس – ابريل – مايو – يونيو – يوليو – اغسطس – سبتمبر – اكتوبر – نوفمبر – ديسمبر)، ويرجع سبب تسمية تقويم السنة الميلادية أو كما يطلق عليه (التقويم الغريغوري) أي المسيحي أو الغربي إلى ميلاد يسوع ويتم العمل بذلك التقويم في معظم الدول.

شهور السنه بالهجري

شهور السنه بالهجري

الفرق بين شهور السنه هجري وميلادي

قديماً كان يعتمد العالم على عدة تقويمات للشهور بخلاف تقويم شهور السنه بالهجري والميلادي المتعارف عليهم  حالياً بين الشعوب العربية وكانت تتمثل تلك التقويمات في ( التقويم الروماني – التقويم اليولياني)، ولكن تلك التقويمات سرعان ما اندثرت وبرز مكانها التقويم الهجري والتقويم الميلادي، ويختلف التقويمين في بعض الأمور المهمة والسمات التي تميز كلاً منهما عن الآخر ولا سيما السمات التالية:

أولاً : سمات التاريخ القمري ( الهجري)

قبل دخول الإسلام كان العرب يعرفون التقويم الهجري ولكن بدون أسماء شهور للسنة محددة فكانت كل قبيلة تضع مسميات للشهور خاصة بها، حتى أتى الإسلام فوحد أسماء تلك الشهور وأصبحت شهور السنه بالهجري تحمل الأسماء المتعارف عليها في الدين الإسلامي.

ثانياً : سمات التاريخ الميلادي ( النصراني)

يعتمد التقويم الميلادي على الشمس لذا يسمى ايضاً بالتقويم الشمسي تم تأسيس ذلك التقويم من قبل البابا ( غريغوري الثالث عشر)، ويستخدم ذلك التقويم الميلادي في تحديد بعض المناسبات مثل ( عيد الفصح – المناسبات الإدارية في الدولة).

الفرق بين أيام و شهور السنة بالهجري والميلادي

على الرغم من أن السنة الهجرية والسنة الميلادية كلاهما تحملان نفس عدد الشهور إلا أنه هناك فرق بين اشهر السنه بالهجري والميلادي ومدة انقضاء كل شهر من تلك الشهور وفقاً لحركة القمر الصاعد وحركة دوران الشمس حول الكرة الأرضية، وتبلغ أيام السنة الهجرية (ثلاثمائة وأربعة وخمسون) يوماً بينما يبلغ عدد أيام العام الميلادي ( ثلاثمائة وخمسة وستون) يوماً.

السنة الميلادية عادة ما تكون أطول من السنة الهجرية بما يقارب (11)يوماً، وتختلف تلك المدة احياناً باختلاف السنة الميلادية من عادية إلى سنة كبيسة فعندما تكون السنة كبيسة تزيد مدة بعض الشهور ليوم آخر.

استخدامات التقويم الهجري

يعتمد المسلمون على التقويم الهجري في تحديد مواعيد العديد من المناسبات الدينية الخاصة بالدين الإسلامي ومن أهم تلك المراسم الدينية ما يلي:

1) يستخدم التقويم القمري في تحديد مواعيد المناسبات الدينية السنوية التي يحتفي بها المسلمين مثل ( عيد الفطر – عيد الأضحى – ليلة الإسراء والمعراج).

2) شهور السنه بالهجري تستخدم ايضاً في تحديد موعد بدء شعائر العبادات الدينية في الإسلام، وأبرز تلك العبادات ( صيام شهر رمضان – صيام يوم عرفة – يوم عاشوراء – صيام أول ستة أيام من شهر شوال – أيام الحج المباركة).

3) يفتخر المسلمين بتقديس احتفالاتهم وانتصاراتهم على مر العصور بتأريخ تلك الانتصارات بالتقويم الهجري، حتى لا يندثر التاريخ الإسلامي ويظل أتباع الدين يتفاخرون بتلك الأحداث جيلاً بعد جيل.

ما هو سبب تغيير موعد الأعياد الإسلامية في التقويم ؟

يرجع سبب ذلك إلى أن تلك الأعياد تعتمد على التقويم القمري فعند حدوث ضباب في الجو يتم تغيير مواعيد تلك المناسبات وفقاً لتمديد وتأخير الشهور الهجرية.

متى يبدأ الشهر الهجري ؟

الشهر الهجري يبدأ عند ملاحظة علماء الفلك لهلال القمر الصاعد في السماء والذي يبدأ في الظهور بعد غروب الشمس بوقت قليل، حينما يظهر الهلال ينتهي الشهر القديم ويبدأ الشهر الجديد.

إلام يرجع سبب تأسيس التقويم الهجري في عهد عمر ؟

قام الخليفة عمر بن الخطاب بتأسيس التقويم الهجري رسمياً عندما أرسل إليه أبو موسى الأشعري رسالة تفيد بنقص تواريخ المراسلات وطلب من الخليفة تطوير التقويم.

ما هو التقويم الأكثر دقة الهجري أم الميلادي ؟

على الرغم من أنه لا يوجد تقويم يكون دقيق بمعنى الكلمة إلا أن التقويم الميلادي يكون أكثر دقة كونه يعتمد على دوران الشمس حول كوكب الأرض.

مواضيع ذات صلة

أحكام التجويدما هي أحكام التجويد في القرآن الكريم؟

دعاء للأمأفضل دعاء للأم من القرآن والسنة