ما هي الإرشادات التي يجب اتباعها لـ علاج النسيان ؟

علاج النسيان

هناك العديد من المواقف والذكريات المؤلمة التي أصبحت الآن في طي النسيان ولو زارتنا فإنها تأتي كلمحة خفيفة منغمسة في حنين الماضي، لذا يمكنني القول أن النسيان نعمة من رب العالمين ولولاها لأصبح البشر مهددين بالجنون من فرط الألم والحنين، ولكن ذلك لا يتعارض مع السلبيات العديدة التي يحملها النسيان بين ثناياه، خصوصًا إذا كان متكررًا، حيث يؤثر على جميع مناحي الحياة ويُعرّض الإنسان للإحراج في عدة مواقف، لذا قررنا أن نطرح عليكم اليوم علاج النسيان وأسبابه بلمسة من الاستفاضة والشمولية.

ما الذي يفعله النسيان في الإنسان؟

يُعتبر النسيان أمرًا طبيعيًا يحدث لكافة الناس، وهو من المشاكل الشائعة بين الأشخاص في العصر الحديث، حيث يعاني منه المسنون والشباب على حد سواء، نظرًا لاكتظاظ المسؤوليات على العواتق وتضخم الضغوطات اليومية على العقول البشرية، وهناك الكثير من الأسباب المؤدية إلى النسيان والتي سوف نتعمق فيها ونتعرف على علاجٍ لها من بين طيات السطور الآتية.

ولكن وجب التنويه أن هناك بعض الأشخاص الذين يعانون من النسيان بشكل مفرط، وقد يكون ذلك دليلًا على تعرضهم لـ فقدان الذاكرة ، وفي هذه الحالة يجب استشارة الطبيب على الفور للخضوع إلى العلاج المناسب، أما إذا كان النسيان يحدث بشكل طبيعي ومن وقت لآخر فلا يوجد داعِ للقلق خصوصًا بعد تمعن النظر في محتوى مقالنا المتميز الذي يتضمن العديد من الطرق الفعالة لـ علاج النسيان والحد من تفاقمه.

اسباب النسيان

أنت الآن بصدد التعرف على بعض العوامل والعادات الخاطئة التي تتسبب في النسيان وفقدان التركيز، ومنها ما يلي:

1 – سوء التغذية المؤدي إلى نقص العناصر الغذائية المهمة التي يحتاجها الجسم ليقوم بوظائفه على نحوٍ صحيح، حيث إن انخفاض أحد هذه العناصر ينجم عنه خلل في الوظائف الدماغية.

2 – تناول الكحوليات بشكل مفرط يجعل الإنسان أكثر عُرضة للإصابة بالأمراض العقلية والبدنية.

3 – قلة عدد ساعات النوم أو التعرض لإجهاد بدني ونفسي، إذ إن تلك العوامل تؤثر على تركيز الإنسان وقدرة العقل على تخزين المعلومات.

4 –  جفاف الجسم وعدم وصول كمية كافية من الدم إلى المخ بسبب قلة شرب الماء.

5 – قد تكون مشكلة كثرة النسيان سببها انكماش الدماغ الناجم عن الاكتئاب.

وتجدر الإشارة إلى أن أسباب النسيان عند المرأة تعد هي نفس الأسباب المؤدية للنسيان عند الرجل، ولكن المرأة تكون أكثر عرضة للإصابة لمشاكل الذاكرة بسبب التغيرات الهرمونية التي تتعرض لها خلال فترات الحمل والولادة.

علاج النسيان

لا يمكن إدراج النسيان في خانة الأمراض، حيث إنه يُعتبر عرضًا يشير إلى وجود خلل ما في دماغ الإنسان ، كما يُمكن تعريفه على أنه ظاهرة طبيعية ناجمة عن انشغال العقل بالمهام اليومية، ولكنه لا يزال من المشكلات المنتشرة بين الناس حول العالم، مما يدفعهم للبحث عن حلٍ لها، ومن هنا سوف ننتقل لنسرد لكل قرائنا الأعزاء علاج النسيان وكيفية التخلص منه في نقاط موجزة وهي كالآتي:

أولا: شرب كمية وافية من الماء

يعد شرب الماء بكميات مناسبة من أبرز الطرق التي تساعد على علاج النسيان ، حيث أثبتت الدراسات الحديثة أن شرب الماء يؤثر على سرعة الدماغ وتقوية الذاكرة بنسبة كبيرة، كما أنه يحول دون حدوث الجفاف وبالتالي تتقلص فرصة النسيان وقلة الانتباه.

ثانيا: اتباع نظام غذائي صحي

(العقل السليم في الجسم السليم) مقولة تتوارثها الأجيال لتشير إلى مدى أهمية الحفاظ على صحة الجسم من خلال إمداده بكافة العناصر الغذائية التي يحتاجها والتي تتمثل في الفيتامينات والبروتينات والألياف والمعادن الأساسية وغيرهم من العناصر التي ترتبط ارتباطًا وثيقًا بصحة الإنسان الجسدية والعقلية، مما يجعلها تعوق حدوث خلل في الوظائف الدماغية المؤدية إلى النسيان.

النسيان وعدم التركيز

النسيان وعدم التركيز

ثالثا: الانتظام على ممارسة الرياضة

للرياضة فوائد لا تعد ولا تُحصى، ولعل من أبرزها أنها تعمل على تقوية الذاكرة وتحسين الحالة المزاجية وتحد من التوتر والاكتئاب، وذلك من خلال تحفيز تدفق الدورة الدموية وتنشيط عضلات الجسم، فضلا عن قدرتها على إفراز هرمون الإندورفين الذي يُضاعف الشعور بالراحة والاسترخاء.

وهناك أنواع متعددة من الرياضات التي يمكن أن يمارسها الإنسان كالرياضات البسيطة التي تتمثل في المشي والركض والسباحة، وكذلك رياضة اليوغا التي تساعد على انتشال العقل من الضغوطات اليومية المعقدة، ويمكنك الاطلاع على فوائد اليوغا من خلال موقع الملحوظة الرائع.

رابعا: علاج النسيان من خلال تنظيم المهام

يساعد تنظيم المهام الحياتية على ترتيب الأفكار والحد من التشويش والتشتت الناتج عن العشوائية، وذلك من خلال تقسيم المهام اليومية والأسبوعية وتدوينها، ثم الرجوع إليها على مدار اليوم للتحقق من إنجازها، حيث يساعد ذلك على ترتيب الأولويات وتنظيم الوقت، كما يجب الابتعاد عن أداء أكثر من مهمة في وقتٍ واحد لتفادي النسيان وعدم التركيز .

خامسا: أخذ قسط كافِ من النوم

إن الإنقاص أو الإفراط في ساعات النوم يؤثر على الصحة العقلية والجسدية للفرد، لذا ينبغي المحافظة على معدل النوم الطبيعي للإنسان البالغ وهو ما يتراوح بين 6 إلى 8 ساعات يوميًا مع الحرص على النوم ليلًا  لتنظيم الساعة البيولوجية، إذ إن النوم يساعد العقل على تخزين المعلومات وربطها مع بعضها، مما يُعاون على تذكرها فيما بعد.

سادسا: الخضوع للفحوصات الطبية اللازمة

في بعض الأحيان تكون كثرة التعرض للنسيان ناجمة عن أحد الأمراض النفسية كالاكتئاب، وعلى الصعيد الآخر من الوارد أن يكون النسيان المفرط عرضًا من اعراض التهاب السحايا أو غيره من الأمراض الجسدية مثل: الغدة الدرقية والسكري، لذا يجب على الشخص الذي يعاني من مشاكل في الذاكرة بشكل ملحوظ أن يطمئن على صحته من خلال استشارة الطبيب وإجراء الفحوصات الطبية التي يطلبها منه.

علاج النسيان بالأعشاب

يختار فريق كبير من الناس أن يبتعد عن تناول أدوية علاج النسيان وضعف الذاكرة لتجنب آثارها الجانبية السيئة على المدى البعيد، وبدلًا من ذلك يلجأون إلى الحلول الطبيعية التي تتضمن الأعشاب المفيدة لتنشيط الذاكرة وتعزيز قدراتها وهي كالآتي:

1 – الميرمية، يمكن الاستفادة من الميرمية في علاج النسيان ، نظرًا لاحتوائها على الأحماض التي تعوق تلف الجذور الحرة في المخ، وفي المقابل تزيد من إفراز الجلوتاثيون الذي يعمل كمضاد للأكسدة ومحارب للشيخوخة.

2 – عشبة الجنكة، يتم استخدامها منذ مدة طويلة في علاج الزهايمر، حيث إنها تساهم في إصلاح الأنسجة التالفة في المخ نتيجة انخفاض تدفق الدم إليها.

والجدير بالذكر أن كافة مصادر فيتامين د من الأعشاب والفواكه والخضروات وغيرهم من المأكولات مهمة لمن يعاني من مشكلة النسيان وضعف الذاكرة، حيث إن هناك علاقة عكسية بين نقص فيتامين د واحتمالية الإصابة بالخرف، فكلما قلت نسبة الفيتامين زاد عامل الخطر.

متى يكون النسيان خطير ؟

إن النسيان في حد ذاته ظاهرة طبيعة تحدث لمعظم الناس نتيجة تضخم المسؤوليات اليومية أو بسبب التقدم في العمر، ولكن في حال تكررت تلك الظاهرة بشكل مبالغ فيه، فربما يكون ذلك إنذار تنبيه يشير إلى وجود خلل ما في الوظائف الدماغية.

هل يمكن علاج النسيان بالإبر الصينية؟

نعم، حيث يساهم الوخز بالإبر الصينية في تنشيط الدورية وتحفيز وصول الجلوكوز إلى المخ، مما يسفر عنه تحسين الذاكرة.

كيف يمكن الوقاية من النسيان وضعف الذاكرة؟

هناك بعض الإرشادات التي تقي من مشاكل الذاكرة ومنها: الابتعاد عن التدخين، وشرب كمية كافية من الماء، الانتظام على ممارسة الرياضة، تجنب الضغط والقلق.

ما هي أنواع الذاكرة؟

الذاكرة الحسية، والذاكرة طويلة المدى، الذاكرة قصيرة المدى، بالإضافة إلى الذاكرة الضمنية والذاكرة الدلالية.

مواضيع ذات صلة

افوجين للذقنافوجين للذقن من أجل نتيجة مدهشة خلال 4 شهور

ما هي أسباب كثرة النوم والطرق العلاجية الملاءمة لها؟