عمارة رشدي _عمارة العفاريت بالاسكندرية

حكايات الجن والعفاريت تعد من اهم الموضوعات الجذابة والمحيرة حيث انه يوجد العديد من الحكايات والقصص الواقعية والخيالية ومن تلك الحكايات هى عمارة رشدي التى تقع فى مدينة الاسكندرية فى منطقة رشدى حيث انه تعددت الاقاويل حول ما اذا كانت تلك العمارة مسكونة بالاشباح وللارواح  تلك العمارة حيث انها ترجع الى خواجة يونانى قام ببناء تلك العمارة عام 1961 وفى احد الايام قام برحلة صيد مع ابنائه ولكنهم ماتوا جميعهم ولا يعرف احد ظروف تلك الحادثة وقامت زوجته ببيع تلك العمارة وهاجرت ومن هنا تبدأ الحكايات والاساطير حول تلك العمارة الغامضة .

عمارة رشدي

عمارة رشدي

الحكايات والاساطير

الحكاية الاولى
كان الساكن الاول فى تلك العمارة قام بشراء شقة وقام بتجهيزها لتكون عيادة حيث انه فى بداية حياته المهنية ولكنه مالبث ان قام بافتتاحها ومات فى حادث تصادم بسيارته
الحكاية الثانية
قامت شركة اجنبية بشراء شقة فى العمارة وقامت بتجهيزها حيث انها كانت شركة للاستيراد والتصديدر ولكن بعد افتتاحها بايام معدودة اعلنت افلاسها وقيل ان مالك الشركة قام بالانتحار والبعض الاخر يقول انه هاجر من مصر
الحكاية الثالثة
قيل ان هناك زوجان قاما بتجهيز شقة فى تلك العمارة وفى يوم عرسهما وبعد انصراف الاهل والاقارب رأت الزوجة قط اسود كبير الحجم وله عينان تلمعان فى الظلام فصرخت ليرى زوجها المشهد نفسه وتنتابهما حاله من الهلع حيث انهم يحاولان يصرفان ذلك القط الضخم ولكن دون جدوى وايضا وجدوا ان الجدران تحولت الى “المحارة” وتغيرت الالوان تماما عندما يئسوا قرروا الخروج من تلك الشقة ولكنهم لم يجدوا الباب مطلقا ووسقطوا مغشيا عليهم ليجدوا انفسهم امام المبنى وملقى بجانبهم الاثاث
الحكاية الرابعة
قام احد الاشخاص بتاجير الدور الاول فى العمارة وما لبث فى الشقة لمدة اسبوع واحد ونشبت حريق هائل اودى بحياته
الحكاية الخامسة
ايضا سكن احد الاشخاص فى احدى شقق العمارة ولكن الجيران استيقظوا على صرخات زوجته وهى تمنعه من السقوط حيث انه كان يحاول ان يلقى بنفسه من احد النوافذ محاولا الانتحار
الحكاية السادسة
جاء احد الشيوخ ليستنكر كل ما يقال حول تلك العمارة وقرر ان يسكن بها ويثبت للناس ان كل ما يقال هو درب من دروب الخيال وانه لا يوجد ما يسمى بالاشباح وغيرها وبالفعل سكن بالعمارة ومرت الايام وهو يعتقد انه بذلك يثبت عكس ما اشاعه الناس ولكنه فى صباح احد الايام وجد نفسه ملقى امام باب العمارة وبجانبه الاثاث وكل مقتنياته وبذلك المشهد صدق الناس على كل ما يحدث وكانهم يثبتوا لانفسهم ان الاشباح لا تريد احدا معهم ولا يريدون اى مشاركة من بنى الانس فى سكنهم

الاسباب والتفسيرات لما يحدث

  1. يقول مجموعه من الناس ان عمارة رشدي بناها الخواجة ولكنه كان لديه شريك اخر اختلفوا فيما بينهم فأراد الشريك الاخر الانتقام فقام باعمال سحرية ووضعها فى العمارة لتحل اللعنه على جميع من يسكنون بها
  2. والبعض الاخر يقول ان تلك العمارة بنيت على كتاب سماوى مثل القران الكريم او الانجيل او غيره
  3. ……
    البعض يتكهن ان تكون العمارة بنيت مكان مسجد ومن هنا حلت اللعنة على العمارة
  4. بعض الناس يقولون ان العمارة بنيت مكان المقابر ومن المعروف ان المقابر هى مكان يسكنه الارواح والاشباح والعفاريت ولذلك فانه يعتبرون العمارة مسكنهم ولا يريدون معهم شركاء

واختلفت الاراء ولا احد يعلم ما هى الحقيقة الخفية وراء تلك العمارة الصماء وعرضت للبيع فى التسعينات مرة اخرى ولا احد يريد ان يشتريها ولكن قام بعض الشباب عام 2012 بعمل دعوة لاقتحام تلك العمارة حتى يثبتوا لجميع الناس انه لا يوجد شئ وبالفعل صعدوا العمارة وقاموا بالتقاط الصور داخل العمارة ومن البلكونات الخاصة بها ولكن بعض الناس يقولون ظهور العيديد من الاشباح فى الصور ورائهم

مواضيع ذات صلة

مواضيع تهمك

عمارة رشدي _عمارة العفاريت بالاسكندرية