عمارة رشدي | حكاية أسطورة عقار العفاريت

عمارة رشدي

هناك العديد من العمارات السكنية الشهيرة الموجودة في مصر والتي يروى عنها قصص وحكايات لا حصر لها، نذكر منها عمارة رشدي وعمارة الموبيليا، فكل منهما في محافظة مختلفة ولكن صيتهما يجوب كافة المحافظات، فإذا تحدثنا عن عمارة الموبيليا الموجودة في حي وسط البلد بمحافظة القاهرة فسنجد أن شهرتها واسعة لأنها كانت تحتوي على الشقق السكنية لكثير من فناني مصر في فترة السيتينات والسبعينات.

أما عمارة رشدي الموجودة في محافظة الأسكندرية وبالتحديد في حي أبو قير فقصتها مختلفة تماما، فقد أطلق عليها أهل مدينة الأسكندرية عماره العفاريت ولكن السؤال هنا يمكن في لماذا سميت هذه العمارة بهذا الاسم وما هي قصتها؟ هذا ما ستتعرف عليه عزيزي القارئ في السطور التالية.

الوصف الحقيقي ل عمارة رشدي من الداخل :

لمن لم تصل إليه أخبار عمارة رشدي أو لم يعرف قصتها من قبل، فنحن سنقدم لك الحقيقة كاملة عن هذه العمارة، وفي البداية دعنا نخبرك بتاريخ هذه العمارة ووصفها من الداخل، لقد تم بناء عمارة رشدي السكنية في ستينيات القرن المنصرم وبالتحديد في عام 1961 على يد “خواجة يوناني” كان يعيش في مدينة الأسكندرية برفقة زوجته وأولاده.

وتتكون هذه العمارة من 11 طابقا بالإضافة إلى الطابق الأرضي، وكل طابق من هؤلاء يحتوي على عدة شقق سكنية، بعد فترة من إنشاء عمارة رشدي توفي الخواجة اليوناني وأسرته أثناء ذهابهم لأداء رحلة صيد بحرية، وهذا ما اضطر الدولة إلى بيع تلك العمارة في مزاد علني ليشتريها رجل آخر يدعى عادل شوقي الصبوري.

تعرف أيضا على قصة الحجر الأسود ” حجر الجنة”

الحقيقة الكاملة لأسطورة عمارة العفاريت:

لعلك تتساءل الآن عزيزي القارئ هل أسطورة عمارة العفاريت التي اشتهرت بها عمارة رشدي حقيقية أم لا؟ بعد مرور أكثر من 70 عاما على هذه الأسطورة نؤكد لك أنها كانت مجرد أكذوبة، والقصة الحقيقية تكمن في أن صاحب العمارة الجديد وهو عادل شوقي الصبوري كان يريد تحويلها إلى فندق سياحي نظرا لطابعها المعماري الفريد وموقعها المميز.

ولكن عندما ذهب لاستخراج الترخيص من الحي لم توافق الجهات المسئولة عن ذلك وأصرت على أن يبقى الترخيص كما هو كعمارة سكنية، وفي هذه الوقت فكر عادل في حيلة تجبر الحي على الموافقة على ما يريد وهي نشر إشاعة تقول أن هذه العمارة يسكنها الجن والعفاريت، وبالرغم من انتشار الشائعة إلا أن الحي لم يغير موقفه على الإطلاق.

اقرأ أيضا: قصة قمر الزمان من حكايا ألف ليلة وليلة

عمارة رشدي والشيخ الشعراوي :

بسبب كثرة الشائعات التي كانت منتشرة عن عمارة رشدي بين الناس فيذكر أن الشيخ الشعراوي قد سُئل عن هذه العمارة بالتحديد وعن حقيقة ما يثار حولها، ولكنه أجاب بأن لا يوجد شيء اسمه العفاريت وأن هذه القصص مجرد إشاعات يتداولها الناس دون وجود دليل حقيقي عليها.

أين توجد عمارة العفاريت؟

يتواجد عقار رشدي أو عمارة العفاريت كما يطلق عليها في شرق مدينة الأسكندرية في حي أبو قير.

هل قصة عمارة العفاريت حقيقية؟

تأكد لنا بعد مرور عدة سنوات أن القصص والأساطير التي كانت تثار حول عمارة رشدي لم تكن حقيقية على الإطلاق، بل كانت إشاعات يروجها مالك العقار لأغراض شخصية.

متى تم إنشاء عمارة رشدي؟

تم البدء في إنشاء عمارة رشدي في عام 1961 أي قبل أكثر من 70 عاما من الآن.

ما هو مصير عمارة رشدي الآن؟

تم إسناد مهمة تطوير عمارة رشدي إلى أحد المهندسين المصريين لتكون وجهة لحي شرق الأسكندرية ويسكنها الناس من جديد.

مواضيع ذات صلة

قصة-قارونتعرف على أحداث قصة قارون العجيبة

ذو الكفلذو الكفل | من هو؟ وقصته مع ابليس