فضل سورة يس | قلب للقرآن وغفران للذنوب

فضل سورة يس

أنزل الله القرآن الكريم على سيدنا محمد ليكون له نورًا ولأمته دستورًا، فلقد جاء القرآن ليبين للناس ما اختلفوا فيه، إنه الحق الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه، وهو النور الذي سيظل يبدد ظلام الجهل إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها، فالقرآن كله خير على من يقرؤه، وبركة لمن انتهل من معانيه، وشفيع لمن تمسك بتعاليمه.

لا تسعنا عبارات الدنيا كلها للحديث عن القرآن وفضله، ولا نملك من الفصاحة ما تجعلنا نعبر عن آياته لذلك نكتفي بقوله تعالى “تَنْزِيلُ الْكِتَابِ مِنَ اللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ” ليعرف كل منا أنه مهما أوتي من بلاغة لن يتمكن من الإحاطة بقرآنٍ أنزله خالق الكون من فوق سبع سماوات، وفي مقالنا هذا لا نتحدث عن القرآن كله بل نتحدث عن سورة مباركة أنزلها الله على نبيه وهي سورة يس والتي تعجز الكلمات عن حصر فضلها، ولكننا سنحاول جاهدين في إبراز فضل سورة يس وبركتها.

تبيان فضل سورة يس العظيم

يقول الله تعالى في سورة ص “كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ” وفي هذه الآية إشارة واضحة على بركة القرآن الكريم وفضله، وسورة يس واحدة من سور القرآن الكريم التي تحمل من المعاني أحسنها ومن العبر أفضلها، و فضل سورة يس كبير نذكره فيما يلي:

أولًا: مدعاة للخير والبركة

“ما زاحم القرآن شيئًا إلا باركه”، فالإنسان الذي يقرأ القرآن هو إنسان يملأ حياته بالبركة التي لا مثيل لها، وسورة يس من سور القرآن لذلك فإن قراءتها تجلب البركة على الإنسان الذي يداوم عليها، وعلى الرغم من أن هناك عددًا من الأحاديث التي تشير إلى فضلها إلا أنها أحاديث ضعيفة، ولكن بشكل عام فإنها قرآن كريم لها من الفضل ما للقرآن الكريم.

ثانيًا: تسهيل الأمور

سورة يس من السور التي تحمل آيات تجلب الطمأنينة والهدوء على قلب كل من يقرؤها، ومن اسرار سورة يس الحقيقية المجربة فعلا هي تيسير الأمور، حيث تناقلت الأخبار عن عدد من الصالحين الذين قرءوا يس من أجل تيسير أمر ما وبالفعل تم لهم ذلك، فهذا الأمر من باب التجارب وليس به أي أحاديث صحيحة، وعلى الإنسان أن يدعوا بدعاء اللهم لا سهل إلا ما جعلته سهلا حتى تتيسر أموره.

ثالثًا: مغفرة الذنوب

قراءة سورة يس من الأعمال التي تؤدي إلى مغفرة الذنوب، وذلك لقول الرسول صلى الله عليه وسلم “مَن قرأ حرفًا من كتاب الله فله به حسنة، والحسنة بعشر أمثالها، لا أقول: ألف لام ميم حرف، ولكن ألفٌ حرفٌ، ولامٌ حرفٌ، وميمٌ حرفٌ”.

وسورة يس من السور التي تمتلئ بعدد حروف كبير، فبمجرد التخيل أن كل حرف من هذه الحروف يحصل القارئ من خلاله على 10 حسنات والله يضاعف لمن يشاء يجعل الإنسان يشعر بفضل الله، وبأن الله يريد المغفرة لعباده.

رابعًا: قلب القرآن

إن حديث “إن لكلِّ شيءٍ قلبًا وقلبُ القرآنِ يَس” من الأحاديث الضعيفة التي حسنها بعض العلماء، ويشير هذا الحديث إلى فضل سورة يس الكبير الأمر الذي جعلها قلب القرآن، ومن المعروف أن قلب أي شيء هو أفضل مكان فيه.

فضل سورة يس لقضاء الحاجة

فضل سورة يس لقضاء الحاجة

جولة في رحاب سورة يس

في سياق الحديث عن فضل سورة يس يجب أن نشير إلى أن  هذه السورة العظيمة مثل بعض سور القرآن التي تحمل أسماء متعددة وتشبه في ذلك أسماء سورة الفاتحة المختلفة، وتقدر عدد آياتها بـ  83 آية وقد تضمنت هذه الآيات عددًا من القضايا الهامة وهي:

1ـ بدأت آيات هذه السورة بالتأكيد على أن الرسول صلى الله عليه وسلم هو نبي حقًا مهما كذبه الكافرون، وتستكمل الآيات مصير هؤلاء جراء تكذيبهم لنبيهم.

2ـ بعد ذلك تنقلنا السورة الكريمة إلى قصة الأنبياء الذين أرسلهم الله عز وجل إلى قومهم فكذبوهم وآذوهم، وبعد ذلك أرسل الله لهم رجلًا من أقصى المدينة لكي يؤكد لهم صدق الأنبياء، ومع ذلك لم يستمعوا إليه بل ازدادوا عنادًا وكفرًا وقاموا بقتله، ثم يخبرنا الله تعالى بالنعيم الذي رآه هذا الرجل بعد موته، وذلك تأكيدًا على البعث والحساب.

3ـ ثم توضح الآيات على الرغم من المعجزات التي يرسلها الله عز وجل إلا أن هناك أقوامًا لا يتقبلون الحقيقة ويستمرون على كفرهم، بالإضافة إلى الأقوام الضالة التي تأتي بعدهم لا يعتبرون منهم، لذلك فجميعهم في النار.

4ـ لاحقًا تتطرق الآيات إلى تبيان قدرة الله تعالى في خلق الناس وتسخير الكون من أجلهم.

5ـ بعد ذلك تسخر الآيات من حال الكفار الذين يتساءلون عن البعث وكيف أن الله يحيي الموتى، ولكنهم نسوا أن الله عز وجل خلقهم من عدم.

6ـ وفي ختام هذه السورة المباركة يبين الله عز وجل أن الأمر كله بيده، فأمره بين الكاف والنون، فهو مالك كل شيء ومليكه سبحانه وتعالى.

فضل قراءة سورة يس 7 مرات لفك السحر

في إطار الحديث عن فضل سورة يس يجب أن نتطرق إلى بعض الأخبار التي يتناقلها الناس حول سورة يس مثل قدرة سورة يس على فك السحر بالإضافة إلى فضل سورة يس لقضاء الحاجة بشكل سريع وغيرها من الأخبار التي تعتبر غير صحيحة بالمرة، حيث لم يذكر أي من أهل العلم هذه الأمور.

وفي الإطار ذاته أكدت دار الإفتاء المصرية أن هذا الأمر عار تمامًا من الصحة، وعلى الرغم من أن قراءة القرآن الكريم تعود بالخير على الإنسان، إلا أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يرد عنه أي حديث يخصص فضلًا معينًا بسبب قراءة سورة بعينها.

ويجب أن نشير إلى أن هناك أوقات مستجاب فيها الدعاء ويجب على الإنسان أن يتحراها ليفرج الله عنه، ومنها دعاء يوم الجمعة ودعاء الثلث الأخير من الليل بالإضافة إلى الدعاء عند المطر.

الأحاديث الصحيحة الواردة في فضل سورة يس

يوجد العديد من الأحاديث التي تتحدث عن أفضال سورة يس إلا أن العلماء ضعفوا جُلها، و بالنسبة لـ فضل سورة يس ابن باز يرى أن حديث “اقرءوا على موتاكم يس” يعد من الأحاديث الحسنة أما غير ذلك فلم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم، بالإضافة إلى أن فضل سورة يس بن عثيمين كبير ولكن لم ترد أي أحاديث صحيحة بشأنها، فسورة يس مثلها مثل سور القرآن التي تعود بالفضل والخير الكثير على الإنسان عند القراءة، ويذكر أن فضل سورة البقرة في استجابة الدعاء بشكل سريع أيضًا من الأمور التي انتشرت بين الناس

هل سورة يس من السور المكية أم المدنية؟

تعد سورة يس من السور المكية، حيث نزلت على النبي صلى الله عليه وسلم في مكة قبل الهجرة.

ما هي الدروس المستفادة من سورة يس؟

نستفيد من سورة يس في أن الله تعالى أرسل سيدنا محمد بالحق، بالإضافة إلى أن كل ما يحدث في الكون ما هو إلا تنفيذًا لإرادة الله عز وجل.

ما هو فضل سورة يس؟

فضل سورة يس عظيم للغاية، حيث يحصل الإنسان من خلال قراءتها على الراحة والهدوء وكذلك مغفرة الذنوب بالإضافة إلى البركة في حياته.

هل يجوز قراءة سورة يس بنية الشفاء ؟

بكل تأكيد، وذلك لأنها من القرآن الكريم الذي فيه شفاء للناس.

مواضيع ذات صلة

دعاء-دخول-الحمامدعاء دخول الحمام في السنة النبوية

دعاء المطرتعرف معنا على دعاء المطر المستجاب عن النبي