ما هي فوائد الكولاجين وأضراره؟ اكتشف الآن

سبحان من خلقنا وسوانا في أبهى حُلة وفي أحسن مظهر، ولكن المسؤول عن جمال تلك الصورة ورشاقة ذلك الجسم هي مكونات صغيرة مثل الكولاجين الذي يغطي نسبة ضخمة من البروتينات الموجودة في الجسم، فما هي فوائد الكولاجين ودوره؟ تعرف من خلالنا الآن.

الكولاجين | ما هو؟

هو من البروتينات التي تحتل النصيب الأكبر من جسم الإنسان، حيث يشغل ثلث الكمية الإجمالية من البروتينات، والكولاجين له وجود خاص في معظم أعضاء وأجزاء الجسم مثل: الغضاريف، والشعر، الجلد، الأوتار بالإضافة إلى الأوعية الدموية، والعضلات.

وتتعدد فوائد الكولاجين للجسم بصفة عامة، حيث إن أهميته الصحية وكذلك التجميلية كبيرة ومن الصعب تعويض نقص ذلك البروتين في الجسم.

أنواع الكولاجين

ينقسم الكولاجين إلى أنواع متعددة، ولكل نوع منهم أهمية ووظيفة محددة، ومن أهمها:

– النوع الأول: وهو الذي يمثل النسبة الأكبر من كمية الكولاجين الموجودة في الجسم، حيث تصل إلى 90%، ويتواجد في تركيب الأربطة والجلد، وغيرها من أجزاء الجسم

– النوع الثاني: يتمركز النوع الثاني في الغضاريف المرنة التي تتجلى مهمتها في الفصل بين المفاصل، ويتكون من ألياف رخوة وغير منظمة أو متراصة .

– النوع الثالث: يتواجد هذا النوع من الكولاجين في أعضاء الجسم المجوفة كالأمعاء، كما يتوفر في العضلات والأوعية الدموية.

– النوع الرابع: وهو الذي يُكون الغشاء الرقيق المحيط بأغلبية الأنسجة الموجودة في الجسم، ويسمى بالغشاء القاعدي.

الأسباب المؤدية إلى تدني مستوى الكولاجين

ترجع أسباب انخفاض مخزون الكولاجين في الجسم إلى العوامل التالية:-

1 – التدخين، فمن المعروف أن التدخين يتسبب في العديد من الأضرار الصحية مثل تقليل إفراز الكولاجين والتأثير على جودته، كما أنه يزيد من فرصة ظهور التجاعيد بسبب احتواء السجائر على مركبات ضارة تزيد من الإجهاد التأكسدي في الجسم.

2 – التعرض لأشعة الشمس فترات طويلة دون وقاية، لأن الأشعة فوق البنفسجية المنبعثة منها تعمل على تخفيض إنتاج الكولاجين.

3 – الاضطرابات الهرمونية الناجمة عن الحمل أو التقدم في العمر من الوارد جدا أن تؤدي إلى تدني معدل الكولاجين في الجسم.

فوائد الكولاجين العامة

للكولاجين أهمية لا تعد ولا تحصى، فهو يمثل النسبة الأعظم من البروتينات في الجسم، كما يمده بالقوة والمرونة لأنه يوجد في المفاصل والعضلات وغيرها من أجزاء الجسد، ويمكن توضيح فوائد الكولاجين من منظور أكثر وضوحًا فيما يلي:-

فوائد الكولاجين للعظام

يعمل الكولاجين على حماية العظام من المخاطر المحتملة كالإصابة بالهشاشة، ولكن مع التقدم في العمر يتباطئ معدل إنتاج الكولاجين، مما يؤثر على صحة العظام ويجعلها أكثر عرضة للإصابة بالكسور.

فوائد الكولاجين للمفاصل

يشكل الكولاجين أهمية كبيرة للمحافظة على الغضاريف الكامنة في منطقة المفاصل، كما يعمل على مجابهة التهابات المفاصل و خشونة الركبة التي ينجم عنها آلام وصعوبات في الحركة، وعند انخفاض مستواه في الجسم لا بد من تعويضه بمكملات الكولاجين لتعويض النقص الناجم عنه.

فوائد الكولاجين للقلب

يساهم الكولاجين في تعزيز تراكيب الشرايين والأوعية الدموية المسؤولة عن نقل الدم من القلب إلى باقي أعضاء الجسم، مما يقلل من فرص الإصابة بأمراض القلب المختلفة والسكتات الدماغية.

فوائد الكولاجين للبشرة

يعد الكولاجين من أهم البروتينات الموجودة في البشرة حيث يمنحها النعومة والترطيب وغيرها من الخصائص المهمة، لذا فإن تقلص نسبته يسبب العديد من مشاكل البشرة، وإليك فيما يلي أهم فوائد الكولاجين للبشرة :-

أولا: مكافحة التجاعيد والخطوط الدقيقة

يلعب الكولاجين دورًا كبيرًا في تقليل تجاعيد البشرة ويحد من ظهورها عن طريق شدها وتعزيز مرونتها، وقد أثبتت الدراسات أن الانتظام على تناول المكملات التي تشتمل على الكولاجين من النوع الأول يؤدي إلى تحسين البشرة وزيادة مرونتها، وذلك وفقًا لنتائج العديد من التجارب التي أجريت على سيدات من مختلف الأعمار.

وليس بالضرورة أن تكون الاستفادة من الكولاجين مقتصرة على تناوله عبر الفم، حيث يمكن تحقيق الاستفادة عن طريق حقن البشرة بالكولاجين بواسطة إبر الفيلير التي تحتوي على نسبة منه.

ثانيا: ترطيب البشرة

يساعد الكولاجين على ترطيب البشرة ويعالجها من الجفاف الناتج عن عوامل مختلفة، مما يمنحها مظهرًا مشرقًا وحيويًا.

ثالثا: توحيد لون البشرة

من أهم فوائد الكولاجين أنه يساهم في توحيد لون البشرة بفضل الأحماض الأمينية التي يشتمل عليها، هذا فضلا عن دوره الفعال في تعزيز صحتها.

رابعا: إزالة الندوب والبقع الداكنة

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى ظهور البقع والندوب على سطح البشرة، ولعلاج تلك المشاكل المزعجة يمكن اللجوء إلى حقن الوجه بالكولاجين، حيث يساهم في تحسين مظهر البشرة بصورة فعالة، كما يعمل على رفع مستوى الجلد الهابط بسبب الندوب.

خامسا: تسريع التئام الجروح

للكولاجين دور ملحوظ في عملية شفاء الجروح، حيث يقوم بتحفيز شفاء الأنسجة وتجديدها، كما يساهم في السيطرة على النزيف، ويقلل من الالتهاب، ومن فوائده أيضا أنه يجذب الخلايا المعززة لالتئام الجروح، ويعيد للجلد مرونته وقوته.

فوائد الكولاجين للشعر

إن الشعر من الأجزاء الرئيسية التي تستفيد من وجود الكولاجين في الجسم، وفيما يلي سوف نوضح لك بعضًا من فوائد الكولاجين للشعر على سبيل المثال لا الحصر وهي:-

1 – تأخير ظهور الشيب، حيث يشتمل الكولاجين على خصائص مضادة للأكسدة لتتصدى لمشكلة تلف الخلايا المسؤولة عن إنتاج صبغة الميلانين.

2 – يحافظ على بصيلات الشعر ويمنحها القوة والحيوية.

3 – يحد الكولاجين من تقصف الشعر بواسطه منحه الترطيب وحمايته من الجفاف مما يجعله أكثر قوة.

4 – يساهم في علاج تساقط الشعر ، وذلك عن طريق تحسين مرونة الأدمة وهي الطبقة الوسطى من الجلد والتي تحتوي على بصيلات الشعر.

5 – يعمل على تعزيز بناء الشعر وزيادة طوله.

فوائد شرب الكولاجين على الريق

يمكن تحقيق أكبر استفادة من الكولاجين عند شربه على معدة فارغة، وتتجلى أهم فوائده في الآتي:-

– تعزيز نمو الشعر والأظافر، ويعد ذلك مطلب كبير لدى الفتيات.

– تحسين الحالة النفسية وتقليل أعراض القلق.

– منح العظام والمفاصل المرونة والدعم.

– تقليص خطر الإصابة بأمراض القلب.

– من فوائد شرب الكولاجين على الريق أنه يعمل على تقوية العضلات ويعزز نموها.

أضرار الكولاجين

على الرغم من أن الكولاجين يعد من أهم البروتينات في جسم الإنسان إلا أن تناوله من المحتمل أن يؤدي إلى بعض الآثار السلبية التي تضر بأجزاء مختلفة من الجسم وهي كالآتي:-

أولا: من الممكن أن يكون تناول الكولاجين سببًا في ظهور بعض الاضطرابات الهضمية مثل: الإمساك، الإسهال، بالإضافة إلى الشعور بحرقان المعدة، وقد يؤدي أيضا إلى فقدان الشهية.

ثانيا: يزيد من فرصة الإصابة بحصوات الكلى، لاحتوائه على الهيدروكسيبرولين الذي يحفز تصنيع أكسالات الكالسيوم في الجسم، والتي يمكن أن تُكون حصى لأنها تتراكم في الكلى.

ثالثا: ظهور الحساسية، لا سيما إذا كان مصدر الكولاجين يرجع إلى الأسماك أو البيض أو غيرها من الأطعمة التي تسبب حساسية لدى بعض الأشخاص، والتي تتجلى أعراضها في: آلام البطن، وتورم اللسان، الغثيان والقيء، أو حتى مواجهة صعوبة في التنفس.

رابعا: يترك طعم غير مستساغ في الفم، خصوصًا أنواع الكولاجين المستمدة من مصادر بحرية أو بقرية.

أضرار الكولاجين على الغدة الدرقية

إن أضرار الكولاجين على الغدة الدرقية ليست كثيرة ولكنها لا تزال موجودة، لذا لا بد من استشارة الطبيب المختص قبل تناول مكملات الكولاجين حيث من الممكن أن تؤدي إلى ارتفاع نسبة الكالسيوم في الدم، أو تؤثر على وظائف الغدة الدرقية وأدائها، بجانب إمكانية ظهور اضطرابات في هرمونات الغدة.

أضرار الكولاجين على الكبد

قد تكون أضرار الكولاجين على الكبد غير شائعة أو ملحوظة أمام فوائده العديدة، كما أنها لا تشتمل الكبد السليم الذي لا يعاني من الأمراض، أما الكبد الذي توجد به أي مشكلة صحية كالتليف قد يتضرر عند إمداد الجسم بنسبة كولاجين كبيرة، لأن النوع الأول من الكولاجين هو المسؤول عن تكوين الخلايا الليفية التي تحيط بالكبد، وبالتالي فإن زيادة نسبته تتسبب في تضاعف المشكلة.

أضرار الكولاجين للبشرة

من المؤكد أنك سمعت عن فوائد الكولاجين للبشرة والشعر ، ولكن قد لا يكون لديك علم بأن هناك بعض السلبيات الناجمة عن إدخال الكولاجين إلى الجسم سواء كان عن طريق تناوله أو حقنه، حيث من الممكن أن يؤدي إلى احمرار البشرة، أو جفافها، كما يمكن أن يعرضها للنزيف إذا كانت البشرة حساسة.

أما عن أضرار سيروم الكولاجين للوجه فإنها تختلف باختلاف نوع السيروم وطريقة استعماله، لذا يجب الحصول عليه من مصادر موثوقة أو علامات تجارية مضمونة لتجنب إلحاق الضرر بالبشرة.

هل حبوب الكولاجين تسمن ؟

إن سؤال هل حبوب الكولاجين تسمن ؟ يراود الكثير من الناس خصوصًا بعد زيادة الوعي بأهمية الكولاجين ودوره في المحافظة على الجسم، ولحسن الحظ أن الكولاجين لا يتسبب في زيادة الوزن، بل على العكس تمامًا، حيث إن له دور بارز في تقليص الوزن عن طريق الآليات التالية:-

1 – يعمل الكولاجين على زيادة شعور الامتلاء والشبع، وبالتالي تنخفض كمية الطعام التي يتناولها الفرد على مدار اليوم.

2 – يساعد على زيادة كتلة الجسم العضلية، ونتيجة لذلك يتم حرق نسبة أكبر من السعرات الحرارية، مما يؤدي إلى خسارة الوزن، وتعد تلك الخاصية من أهم فوائد الكولاجين .

3 – يمكن أن يساهم الكولاجين في فقدان الوزن بصورة غير مباشرة عن طريق تقليل آلام المفاصل التي تحول دون ممارسة الفرد للرياضة بحرية تجنبًا للألم.

الطريقة الصحيحة لاستعمال حبوب الكولاجين

بعد التعرف على فوائد الكولاجين العديدة سوف ننتقل عبر السطور الآتية إلى الطريقة الصحيحة لاستعمال حبوب الكولاجين لتحصد أكبر استفادة ممكنة عند تناوله، وإليك في نقاط موجزة أبرز الطرق التي يمكنك اتباعها:-

1 ) يجب تناول حبوب الكولاجين قبل تناول الطعام، والأمر يرجع إلى ما تفرزه المعدة من حمض قوي يتسبب في تكسير الأحماض الأمينية الموجودة في الكولاجين.

2) إذا كان الغرض من تناول الكولاجين هو تجديد البشرة والمحافظة على صحتها، فإن أفضل وقت لذلك هو ساعات الصباح المبكرة.

3) إن فوائد شراب الكولاجين مع فيتامين سي لا تعد ولا تحصى، لذا من الرائع حصول الجسم على العنصرين في الوقت ذاته.

ما هي طرق رفع مستوى الكولاجين في الجسم؟

هناك مجموعة من الأساليب والطرق التي تساهم في تعزيز مستويات الكولاجين ومنها: تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ج، استخدام مكملات الكولاجين الطبية، تناول الفواكه والخضراوات الحمراء.

ما هي النصائح التي يجب اتباعها للمحافظة على كولاجين البشرة؟

من أهم النصائح التي لا بد من تطبيقها للحفاظ على كولاجين البشرة هي: الحرص على وضع واقي شمس يوميًا، تناول مكملات فيتامين c ، تناول الأطعمة التي تحتوي على بروتين.

ما هي الماسكات الطبيعية التي يمكن استبدال الكولاجين بها؟

ماسك الكيوي والأفوكادو، ماسك العسل والبيكنج صودا، بالإضافة إلى ماسك الكاكاو والقهوة.

هل المكملات الغذائية المشتملة على الكولاجين آمنة على الأطفال؟

نعم، لا يوجد خطورة من تناولها من قبل الأطفال، بشرط عدم الإفراط في ذلك.

مواضيع ذات صلة

وحدة تستعمل لقياس شدة الزلزالوحدة تستعمل لقياس شدة الزلزال | إليك أهم المعلومات عنها

قانون الجذبقانون الجذب | هل هو حقيقة أم درب من الخيال؟