قصة آل ياسر | الابتلاء العظيم لنصرة الدين الأعظم

قصة آل ياسر

جئنا اليكم اليوم لنسطر لكم قصة مليئة بالابتلاءات والمحن، قصة يشهد التاريخ انها اقوى دليل على قوة الإيمان وعظمة الاسلام، وهي قصة آل ياسر ، وبدأت تلك القصة الملهمة مع بزوغ نور الاسلام، وفي ظاهر الأمر انها لم تنتهي نهاية سعيدة مثل النهايات التي نشاهدها في التلفاز.

ولكن في الواقع ان ابطال القصة عندما أُسدل الستار حازوا على السعادة الحقيقة التي نتمناها جميعا والتي وعدهم الرسول الكريم بها وهي الجنة، ليبدأو قصة جديدة في سعادة ابدية لن تنتهي ابدا.

كما ان اليقين الذي كان يملئ فؤاد يحيى ، مثلما ورد في قصة سيدنا يحيى عليه السلام يذكرني بحجم الإصرار والمثابرة واليقين الذي تشبعت به الأنفس في قصة آل ياسر ، والتي سوف نتناولها سويا ونستفيد منها من خلال السطور الاتية، فهيا بنا.

من هم آل ياسر ؟

قبل الشروع في سرد قصة آل ياسر الحافلة بالمعاني والحكم القيمة، يجب ان نتعرف اولا على أفراد القصة التي كان الإيمان منغرس في قلوبهم ويرفض الرحيل، مثل شجرة عتيقة ضربت جذورها في الارض من مئات بل آلاف السنين، وبالرغم من حجم العذاب والذل والهوان الذي لاقوه على يد كفار قريش الا انهم ماتوا على شهادة التوحيد لنصرة الدين الاسلامي.

وآل ياسر هم من اوائل الصحابة الذين دخلوا في الاسلام، وتتكون تلك العائلة من ياسر وزوجته سمية وأبنائهم عمار وعبد الله، حيث تزوج ياسر بن عامر من سمية بنت الخياط التي كانت جارية عند أبي حذيفة، وبعد ان انجبت عمار أعتقها وصارت حرة.

قصة آل ياسر مع الإسلام

عندما ظهر الاسلام وامر الرسول الكريم الناس ان يتركوا دين آبائهم ويعتنقوا الاسلام، كانت تلك العائلة من اوائل من لبوا النداء ، ودخلوا هؤلاء الطيبين المستضعفين الى الاسلام، واصروا على إعلاء كلمة الله ونصرة الدين، رغم وحشية المعاملة والعذاب الذي حصل لهم من قبل بنو مخزوم.

وسوف نذكر بعضاً من صور العذاب القاتلة التي شهدها ابطال قصة آل ياسر بأعينهم وتأوهت به ألسنتهم الشريفة التي رفضت ان تنطق كلمات الكفر وتتخلى عن شهادة الحق.

قصة آل ياسر pdf

في سطور بسيطة سوف تتمكن من التعرف على قصة آل ياسر ، ولكنك لن تستطيع بأي حال من الاحوال ان تتخيل مدى الألم والمعاناة التي بمجرد الحديث عنها تنفطر القلوب وتدمع العيون، فشاهد ماذا تحملت تلك العائلة من عذاب وألم في سبيل نصرة الإسلام وإعلاء كلمة التوحيد.

ونحن الان اصبحنا في زمن يتخلى فيه الناس عن الدين من أجل اتباع الشهوات وإرضاء هوى النفس، ذلك الدين الذي مات الصحابة من اجله، وشهدوا العذاب الوانا واشكالا في سبيل نصرته.

كما احتوت قصة سيدنا عيسى على معجزات إلهية خارقة تشير الى قدرة الله جل وعلا، ويمكنك ان تطلع عليها من خلالنا.

شهد آل ياسر العذاب القاتل على يد كفار قريش

ان آل ياسر هي أول اسرة دخلت في الإسلام اتباعا لأمر النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وقد أخفوا إسلامهم في داخلهم لمدة أربع سنوات، وعندما وصل الخبر الى كفار قريش عزموا على ان يخرجوهم من الاسلام، لذلك تفننوا في إلحاق الاذى بهم ووقوع العذاب عليهم.

فكانوا يخرجونهم تحت الشمس الحارقة ويضعونهم على الرمال التي تشبعت من حرارة الشمس حتى أصبحت ملتهبة لا يقدر أحد على لمسها، حتى أنهم كانوا يفقدون الوعي من شدة حرارة الشمس.

والكثير والكثير من أنواع العذاب التي لا يتحملها بشر، فعلى سبيل المثال كانوا يحرقون عمار بالنار ويضعون فوقه الصخر والحجارة الكبيرة الملتهبة.

وقد مات ياسر من شدة التعذيب، حيث ان الرحمة لم يكن لها مكان في قلوب هؤلاء الكفرة، فكانوا يستمرون في تعذيبهم لساعات طويلة ويمنعون عنهم الطعام والشراب، فلقي ياسر حتفه وهو ظمأن لكي يروي عطشه من انهار الجنة.

صبر سمية آل ياسر

تروي لنا قصة آل ياسر اسطورة عظيمة من اساطير الصبر والتحمل والتي جسدتها لنا سمية بنت الخياط، حيث انها تعرضت لاشد انواع العذاب والذل وكانت امرأة عجوزة ضعيفة البنيان، الا انها كانت قوية في الإيمان ومتشبثة بدين الإسلام.

ويقال انها اكثر امرأة عذبت في التاريخ، وكان هناك كلمة واحدة فقط اذا نطقت بها سوف ترتاح من هذا العذاب وهي كلمة الكفر، ولكنها رفضت النطق الا بشهادة التوحيد، وظلت صامدة ومحتسبة، الى ان استفزت ابو جهل بصبرها وثباتها على مبدأها، فقام بضربها بالحربة في قُبلها ومن قوة الضربة سقطت ميتة، وكانت هي اول شهيدة في الاسلام.

ماذا حدث لعمار بن ياسر بعد ان مات والديه؟

بعد ان مات بطلين من ابطال قصة آل ياسر وهم سمية وياسر الذين لاقوا حتفهم من شدة التعذيب، ورغم ذلك لم يخضعوا لرغبة الكفار ولم يتنازلوا عن الدين الحق، وكذلك توفي عبد الله آل ياسر بضربة في رأسه.

فلم يتبقى سوى عمار الذي شهد أنواع مختلفة من التعذيب وطرق مبتكرة من الاضطهاد لكي ينطق بكلمة الكفر ويسب أشرف الخلق الرسول صلى الله عليه وسلم، حيث كانوا يحرقونه بالنار حياً، ويضعون الحجر الملتهب على صدره.

وبعد صمود دام لفترة طويلة خارت قوة عمار بن ياسر ولم يستطيع التحمل اكثر، فلفظ بأكره الكلمات على قلبه وهي كلمات الكفر، كما سب النبي مجبراً.

وبعد ان تركوه ذهب الى النبي صلى الله عليه وسلم وهو حزين لكي يشكو له ويتأسف له على فعلته، فهَدأ النبي الكريم من روعه، وقال له ( فكيف تجد قلبك؟ قال: أجده مطمئناً بالايمان، فقال يا عمار ان عادوا فعد).

وبعدها نزلت الآية الكريمة ( من كفر بالله بعد إيمانه الا من أكره وقلبه مطمئن بالإيمان ولكن من شرح بالكفر صدرا فعليهم غضب من الله ولهم عذاب عظيم ).

قصة آل ياسر للأطفال

هناك العديد من القصص التي لها منافع وفوائد مستنبطة، والتي يجب ان نقصها على اطفالنا من اجل ان نغرس الدين في نفوسهم، ونعلمهم أهم الصفات الحميدة التي كان يتصف بها الصحابة كالقوة والإصرار النابع من داخلهم من شدة تعلقهم بالدين الحنيف، مثل قصة آل ياسر، وكذلك قصة صاحب الجنتين المليئة بالدروس والعبر المستفادة.

منهم آل ياسر وبما بشرهم الرسول ؟

هم من أوائل الناس الذين دخلوا الى الاسلام، وبمجرد اعتناقهم للدين الإسلامي أصبح جزء منهم ولم يقدروا على التخلي عنه رغم محاولات كفار قريش المستميتة التي قامت على تعذيبهم أشد أنواع العذاب.

فكانوا يخرجونهم في الشمس ويحرقونهم ويمنعون عنهم الطعام والشراب، ويضربونهم ضرباً مبرح، ويضعون الصخور فوقهم، من اجل ان تنطق ألسنتهم بكلمة الكفر، ولكن كانوا ينطقون الشهادتين، فكانوا يزيدون في العذاب والوحشية دون ادنى رحمة.

وكانت بشارة الرسول الكريم لهم عندما مر عليهم ورآهم يُعذبون هي التي صبرتهم على البلاء الشديد الذي وقع عليهم، حيث قال لهم النبي وقلبه يعتصر من الحزن على مشاهد عذابهم: ( صبراً آل ياسر فإن موعدكم الجنة ) فصبروا واحتسبوا لينالوا الجزاء العظيم الذي وعدهم به الرسول الكريم.

ومن الجدير بالذكر ان البلاء هو الذي يميز بين المؤمن الصادق والمدعي، كما حدث في قصة طالوت وجالوت ، حيث ان الصادقين منهم هم من أحسنوا الظن بالله وصَبروا على التعب والجهاد في سبيل الله.

ما هو ملخص قصة آل ياسر ؟

تتلخص قصة آل ياسر في صدق الإيمان والثبات الذي تحلى به ياسر وسمية وعمار، رغم بلوغ ذروة العذاب، وايضا ان الصبر على الابتلاءات جزاءه عظيم.

ما هي أسماء أسرة آل ياسر ؟

ياسر ابن عامر بن كنانة، وسمية بنت الخياط، وأبنائهم عبد الله بن ياسر وعمار بن ياسر.

ما هي الدروس المستنبطة من قصة ال ياسر؟

ان المسلم يمر بالعديد من الابتلاءات ويجب ان يتحلى بالصبر لكي ينال عظيم الاجر، وان الدعوة ونصرة الإسلام تكون بالجهاد بالقول والفعل والتحمل.

متى استشهد عمار بن ياسر؟

نال عمار الشهادة على يد الكفار في معركة صفين، وكان ذلك سنة 37 للهجرة، وقد تنبأ الرسول صلى الله عليه وسلم بموته من قبل.

مواضيع ذات صلة

مولد إسحاق و البشارة بهنبي الله إسحاق عليه السلام

قصة الاسد والفأرقصة الاسد والفار مكتوبة مع الصور للأطفال