قصة التفاحة الساحرة

قصة التفاحة الساحرة :

كان هناك فتي يدعي اسحق ، كان يقضي بعض الوقت في نزهة هادئة داخل الحديقة القريبة من منزله و في ذات يوم خرج اسحق بعد ما انتهى من عمله و قضاء ساعات كثيرة به , وقد رأه أحد تلاميذه وهو في الطريق إلى الحديقة القريبة من منزله و هو يسرع الخطي و يهزهز ذراعيه في الهواء وكأنه يعبث مع كائنات غامضة يراها ويلهو معها ، لم يحاول تلميذه أن يزعجه ولكن ظل يراقبه من بعيد و بعدها عندما شعر اسحق بالتعب جلس تحت شجرة تفاح كبيرة ، ثم ظل ينظر في السماء حيث قرص الشمس كاد أن يختفي ، فانقسمت السماء إلى مجموعة حزم من الألوان الجميلة و هي تسمي الوان الطيف السبعة و هم احمر والبرتقالي ، والبنفسجي والأصفر والأزرق والأخضر والنبلي ,وكان يعشق اسحق تامل ذلك المنظر الجميل .

سقوط التفاحة من الشجرة :

قصة التفاحة الساحرة

قصة التفاحة الساحرة

عندما كان اسحق في يجلس تحت الشجرة للتأمل سقطت فجأة تفاحة ناضجة و قد اظطرب جدا، فنهض وتناول التفاحةو ظل يطوح يده في الهواء والتفاحة بين اصابعه. عاد وجلس على الأرض ثم بدأ يأكل التفاحة و قام بالتفكير كيف سقطت و هل اذا قمت بالقاءها لاعلي سوف تعود من حيث اتت  والقاها بالفعل إلى أعلى و لكنها تعود اليه فظل يكررها بدون ملل و لفترة طويلة ,وكان في ذلك الوقت مازال الفتي يقوم بمراقبة اسحق حتي رأه اسحق و سأله لماذا التفاحة لا تعود لاعلي و تسقط علي الارضلم يعرف الفتي ان يجاوبه .

سبب سقوط التفاحة علي الارض :

وفي اليوم التلي قال اسحق للفتي السبب الذي جعل التفاحة تسقط إلى الأرض ولم تعود لأعلى مرة اخري هو قوة خفية توجد في الأرض نفسها ، قوة تكون قادرة على جذب الأشياء اليها و لم تكن تلك التفاحة الساحرة إلا سببا لان نستكشف تلك القوة الساحرة فعلا، و قد سميتها الجاذبية الأرضية وأخيرا اعلموا يا أحباءنا أن الذي اودع هذه القوة الخفية الجاذبية في الأرض هو الله سبحانه وتعالى خالق السموات والأرض وما فيهن .

مواضيع ذات صلة

مواضيع تهمك

قصة التفاحة الساحرة