قصة الحجر السحري

اهل القرية الفقيرة :

كان هناك قديما قرية في الهند كانت فقيرة جدا , و اراد احد الحكماء ان يذهب لتلك القرية و عندما كان في طريقة تعب كثيرا بسبب صعوبة الطريق و كان جائعا  جدا فعندما دخل هذه القرية عرف انها فقيرة جدا من شكل الاكواخ الصغيرة , قرر الحاكم ان يذهب لاحدي الاكواخ لطلب طعام و شراب منهم بسبب جوعه و تعبه الشديد و بالفعل ذهب الي احد الاكواخ و طرق الباب و طلب الطعام فنظر له صاحب الكوخ و قال له لا يمكنني ان اعطيك فاني احتاج جدا لذلك الطعام  و ليس لدي المزيد , و بعدها ذهب لكوخ ثاني و طلب منه زي الاول طعام و شراب فجاوبه ليس لدي ما استغني عنه فلدي زوجة و اولاد و هذا طعامهم .

اصرار الحكيم :

لم يمل الحاكم فذهب للكوخ الثالث و طلب منه طعام و شراب لانه جائع جدا و كان صاحبة الكوخ امرأة عجوز تعيش مع اطفالها فقالت له في حزن كيف لي ان اعطيك الطعام و اطفالي يحتاجونه فشعر الحاكم انها من اكثر الاشخاص التي تريد مساعدته و لكنها عاجزة فقام الحاكم بسؤالها هل لديك اناء للطبخ فاحضرته له و بعدها وضع الحكيم حجراً سحرياً و قال لها ضعيه في ماء مغلي فأصبح حساءا لذيذا .

قصة الحجر السحري :

قصة الحجر السحري

قصة الحجر السحري

تجمع كل اهل القرية لرؤية الحجر السحر الذي يتحول لحساء و بعدها قام الحاكم بالتذوق و لكنه قال لها ان سيكون الذ اذا وضع عليه بعض الجزر و بالفعل وضعوا ب جزر ثم قال لها بعد ان تذوقه انه يحتاج لبعض حلقات البصل و سيكون الذ و بكن لم يكن لدي المرأة بصل و لكن تطوع احد من جيرانها باعطائها البصل و قام الحكيم بتذوقه و لكنه قال انه يحتاج لبطاطس فأحد الجيرام اتي بالبطاس و تشارك الجيران في ان كل احد تطوع بشئ من عنده حتي صار الحساء رائعا و الناء كبير جدا و به طعام كثير فأكل منه كل افراد القرية و قاموا بتقسيمه علي بعض جميهعا و فرح الجميع و قد اكلوا كثيرا , في هذا الوقت ارادت المرأة العجوز ان تشكر الحكيم علي مهاونته لهم و لكنه قد اختفي و لكنه علمهم درسا .

ما تعلموه اهل القرية الفقيرة :

تعلم اهل القرية انهم اذا تعاونوا و شاركوا جميعهم بعض بأن يخرج كل كوخ ما لديه من طعام وو يضعونه في اناء كبير وسط الاكواخ  و يتجمعوا جميعهم و يأكلون حتي الشبع  بعد ان كان الجميع يعانون من الجوع و الفقر و لكن بالمعاونة غلبوا الجوع و هذا ما تعلموه من الرجل الحكيم .

مواضيع ذات صلة

مواضيع تهمك

قصة الحجر السحري