هيا بنا نحكي قصة بياض الثلج

قصة بياض الثلج

قصة بياض الثلج و الأقزام السبعة هي واحدة من أكثر قصص الأطفال الشهيرة، وقد ظهرت في العديد من أفلام الرسوم المتحركة وبرامج الأطفال بجميع اللغات حيث لها امتداد عالمي، وبعض التفاصيل في القصة تنوّعت من رواية إلى رواية.

وفاة يعقبها حياة جديدة :-

دعنا نتخيل معًا وصف لأحداث قصة بياض الثلج “في يوم شتاء قارص، عندما كانت السماء يملئها الغيوم ورقائق الثلج تتساقط من السحب مثل ريش الحمام الأبيض”.

في أحد القصور الفخمة تطل الملكة من شرفة الحديقة لتستمتع بمنظر الورود والطبيعة الخلابة، وتمسك بيدها إبرة لتطريز فستان أنيق.

وعندما أطالت النظر إلي الجليد سرحت بخيالها بعيدًا، سحبت يديها من النافذة لتلامس الجليد ونسيت أن الإبرة كانت في يدها، وبالخطأ قامت بوخز إصبعها بإبرة الخياطة، فنزفت قطرات دم وتساقطوا على الجليد.

وعندما رأت الملكة الدم المتمركز علي الثلج ناصع البياض، تمنّت أُمنية حيث دعت الله أن يرزقها طفلة كبياض الثلج وذات شفاه حمراء اللون كالكريز وشعرها أسود قاتم.

ولم يمضِ وقت طويل حتى استجاب الله لدعائها و تحققت رغبتها،  وأنجبت طفلة ملائكية بنفس الصفات التي كانت تتمناها، ولكن للأسف توفيت الملكة أثناء ولادة الطفلة.

ونتابع قصة بياض الثلج ولكن بعد مرور عام تزوج الملك من امرأه فاتنة الجمال ولكنها كانت مغرورة وحسودة، وكانت تمتلك مرآه سحرية تقف أمامها؛ لتحدق النظر إلي نفسها حي تتأكد من أنها لا توجد امرأة أخري تنافس جمالها.

المرآه السحرية أشعلت الغيرة في نفس الملكة:-

في ذات يوم من الأيام حدث ما لم يخطر علي بالها، عندمها كانت تتحدث مع المرآه سائلة: ” يا مرآتي أخبريني من هي أجمل امرأة في كل  البلاد؟ ” لتجيب عليها قائلة: ” أن فتاة بياض الثلج هي الأكثر جمالاً في الوجود” .

صعقت الملكة واستشاطت غضبًا وتمكنا الغيرة والحقد من قلبها وازداد كُرهها للفتاة، لدرجة أنها أمرت صياد بقتلها وينتزع قلبها وكبدها ويحضرهم للملكة كإثبات بقتلها مقابل مكافأة كبيرة.

أخذ الصياد فتاة بياض الثلج خلف الجبال لقتلها، فانهارت وبدأت تبكي متوسلة إليه أن يطلق سراحها، أشفق الصياد عليها ووافق علي طلبها بشرط أن تبقي في الغابة ولن تعود مجددًا إلى القصر.

وحتي يحصل علي المكافأة اصطاد غزال بري وأخذ قلبه وكبده وأحضرهم إلي الملكة وبلغت فرحتها عنان السماء وتلقى بالفعل مكافأته منها، ونستكمل قصة بياض الثلج في الفقرات التالية.

التفاح يُغيب الفتاة عن الوعي :-

ركضت فتاة بياض الثلج بأسرع ما تستطيع فوق الغصون والصخور إلا أن وجدت كوخ صغير كان بمثابة نجدةً لها، من غير قرار سرعان ما دخلته؛ لتحمي نفسها من وحشة ظلام الغابة الدامس.

ووجدت كل شيء في الكوخ ذات أحجام صغيرة للغاية مثل أدوات المطبخ وأسرة النوم، وكانت منهكة جدًا فألقت بنفسها علي أحد الأسرة وذهب في نومٍ عميق، ثم عادوا مُلاك الكوخ وهم سبعة رجال أقزام وتفاجئوا من وجود الفتاة في الكوخ وأخذوا يتأملون جمالها ويتساءلون فيما بينهم من تكون هذه الفتاة وما هي قصتها؟

قصة بياض الثلج

قصة بياض الثلج

وبسبب الجلبة استفاقت الفتاة وتفاجأت من رؤية أحجامهم الضئيلة ولكنهم أظهروا لطفهم معها، وأخبرتهم بقصتها وبما حدث معها، وعرضوا عليها أن تبقي في الكوخ مقابل طهو الطعام لهم والاعتناء بنظافة الكوخ، وقبلت الفتاة هذا العرض بسعادة.

عرفت الملكة من مصادر خفية بـ قصة بياض الثلج وأنها مازالت علي قيد الحياة وتُقيم في كوخ الأقزام السبعة، تخفّت الملكة الشريرة في زي فلاحة عجوزة وأحضرت سلة تفاح ووضعت السم فيهما، وذهبت إلي واقتربت من الفتاة وقالت لها: ” لأنكِ فتاة جميلة سأهديكِ ألذ التفاح أحضرتها لكِ خصيصًا” ، تناولت الفتاة التفاح وغابت عن الوعي متأثرة بالسم.

قُبلة الحياة:-

هربت الملكة راكضة إلي القصر ولكنها تعثرت في طريقها وسقطت في الرمال المتحركة وبلعتها دون أي أثر لها، حاولوا الأقزام السبعة بإنقاذه الفتاة وعلاجها ولكن محاولتهم باءت بالفشل، فوضعوها في تابوت من الزجاج علي أرض مليئة بالأزهار والورود.

وذات يوم اقترب أمير وسيم من التابوت وحدق بالنظر إليها وفُتنَ بجمالها ثم فتح التابوت وقبلها، ذُهل الجميع بسبب ما حدث حيث استفاقت الفتاة والتفاحة السمّية خرجت من حلقها، وفرح الجميع مهللاً بنجاة الفتاة من الموت المُفزع.

وأحبت فتاة الثلج الأمير وطلب يدها للزواج ووافقت بالفعل، وذهبت للعيش معه في قصره الخاص، وودعها الاقزام باكين لوداعها، ومن هنا ننتهي من سرد قصة بياض الثلج المشوّقة، ولكن منذ ذلك اليوم، لم تنسى الأقزام السبعة وأن الكوخ سبب نجدتها، وظلت تزورهم بين الحين والآخر، وتمضي الكثير من الوقت معهم.

هل عاشت فتاة بياض الثلج مع الأقزام السبعة؟

بالطبع تفضل الفتاة العيش معهم لأنها أحبتهم للغاية، ولمعرفة المزيد من أحداث ونهاية القصة، ارجع إلي المقال وتمعن فيه جيدًا.

هل مثلت قصة بياض الثلج في الأفلام المتحركة؟

بالتأكيد، هناك العديد من أفلام قصص الأطفال التي تعرض أحداث بياض الثلج باختلاف الرواية من فيلم لآخر.

هل نهاية الملكة هي التي تستحقها؟

كل شخص شرير ويبغض الخير لغيره يجب أن تكون نهايته مؤلمة؛ ولأننا نختلف في وجهات النظر نفضل أن يقرئوا الزائرين أحداث القصة ويخبرونا بأنفسهم.

هل قصة بياض الثلج تناسبت لتكون حدوتة قبل النوم؟

نعم بالطبع، فهي قصة مشوّقة للغاية ويتعلم منها الأطفال الصفات الجميلة وتحلم كل فتاة أن تكون أميرة مثل بياض الثلج.

مواضيع ذات صلة

الحمامة-والنملةقصة الحمامة والنملة | أجمل القصص للأطفال

حكاية-هايديمن هم أهم شخصيات حكاية هايدي ؟