قصة حورية البحر 

قصة حورية البحر :

في يوم من الايام كان هناك حورية صغيرة تسبح في المحيط و عندما كانت تسبح عثرت علي كنز به كثير من الحلي و المجوهرات الجميلة النادرة , فقامت الحورية بأخذ الكنز لتخبأه في قوقعه , و كانت الحورية تقوم بتفقد الكنز و هي سعيدة جدا بذلك الكنز الذي اتي اليها من عالم الانسان و كانت تريد ان تعرف استخدام كل من تلك الاشياء .

و هناك لديها اصدقاء خارج البحر و هو طائر النورس كان يزورها دائما و يحضر لها اشياء ثمينة كانت تقوم بوضعها مع الكنز الذي وجدته , و في يوم اتي اليها النورس و قال لها انه يوجد احد الاعشاب النادرة , فرحت الحورية و ذهبت لكي تري تلك الاعشاب فأخذت تتأملها كثيرا و كانت خضراء اللون .

حورية البحر

حورية البحر

بعد تفكير الحورية قالت للنورس ان تلك العشبة جالبة للحظ السعيد و كانت تريد ان تكتشف ذلك هي و صديقها سرطان البحر فذهب لصديقها النورس و اخبرته بذلك انها تريد ان تتأكد من ذلك .

كانت الحورية مقتنعة برأيها كثيرا و بأن تلك العشبة التي تجلب الحظ السعيد , اخذت الحورية تلك العشبة الي مخبأها و قامت بوضعها في احدي الكتب التي تملكها و مرت الايام و مازالت الحورية مقتنعة بأن حظها يتحسن للافضل , و لكن قد ضاع منها عقد منذ فترة طويلة و لكن كان هناك سفينة عليها المجوهرات عند مرورها سقط صندوق كبير به  مجوهرات ففرحت كثيرا الحورية به و قالت ان ذلك الصندوق الملئ بالمجوهرات عوضا لي عن العقد الضائع .

الساحرة الشريرة :

كان هناك بالبحر ساحرة شريرة كانت تراقب الحورية الصغيرة , و عرفت انها تملك عشبة جالبة للحظ فقررت ان تقوم بسرقتها من منزل الحورية و بالفعل قامت الساحرة الشريرة بالذهاب و ظلت تبحث كثيرا و لم تعثر عليها و قد قامت بتمزيق الكتاب الذب به العشبة و لكنها لم تعثر عليها و لما عادت الحورية رأت غرفتها مدمرة و الكتاب و العشبة ممزقين فحزنت كثيرا و ظلت تبكي بحرقة شديدة جدا عليها .

و بعد ذلك حدث شئ مؤسف للحورية و هو ان الكريستالة التي عثر عليها سرطان البحر صديقها و اهداها لها قد كسرت , غير انه قد ضاع بعض المجوهرات الثمينة التي تملكها فحزنت كثيرا و قد ساءت حالتها , و لاحظ سرطان البحر ان صديقته في غاية الحزن اكثر من ما كانت عليه , فقرر ان يحضر لها عشبة تشبه ما كانت تملكها فرحت كثيرا عندما رأتها و شكرت صديقها سرطان البحر علي تلك الهدية الرائعة , و لكنها ظنت انها العشبة القديمة و لكن اخبرها سرطان البحر بأنها عشبة اخري تشبهها تماما و انه فعل ذلك لكي يخرجها من الحزن الذي اصابها بسبب تمزق عشبتها .

فهمت الحورية درسا مهما هو ان اصدقائها النورس و سرطان البحر كانوا علي حق و ان العشبة لا تأتي بالحظ السعيد , و ان كل شئ آت هو خير و طيب وجميل اذا اقتنعت به حتي اذا كان ذلك الشئ سئ , فيجب ان نتوكل علي الله وحده و ان نحسن الظن بالله سبحانه وتعالى ان كل شئ يحدث خير .

الوسوم:
مواضيع ذات صلة

مواضيع تهمك

قصة حورية البحر