قصة علاء الدين والمصباح السحري

قصة علاء الدين والمصباح السحري :

علاء الدين شاب فقير يقوم بالسرقة من اجل الطعام و معه صديقه القرد و قد حاول الحراس ان يقبضوا عليه مرات عديدة و لكنه يستطيع الهروب دائما و في يوم التقي بالاميرة ياسمين و كانت تهرب من القصر بسبب ضغط والدها عليها للزواج و قام بالتعرف عليها و حبها كثيرا و لكن تم القبض عليه و قابل الرجل الشرير كان متنكر في رجل عاجوزا اخبره عن مكان به كثير من المجوهرات و الكنوز ولا يستطيع دخوله غير علاء الدين و قد اخبره انه عاجز لكن علاء الدين مازال شابا , و عند دخوله وجد مصباح سحري فقام باخذه ليعطيه للرجل العاجوز و كان يطارده رجل شرير و هو مساعد الملك و اكتشف علاء الدين انه نفسه الرجل العاجوز و هذا الرجل  قد اراد ان يحتل علي المملكة و يتزوج بالاميرة ياسمين ليصبح ملك و لكنها رفضت فقام بسرقة المصباح من علاء الدين و قام بالتحكم في المملكة و طلب من الجني ان يجعل ياسمين تحبه و لكنه اخبره بانه لا يستطيع التحكم في المشاعر و كانت وقتها ياسمين تعرفت علي علاء الدين و لكنه كذب عليه انه امير و ذلك بمساعدة الجني .

قصة علاء الدين والمصباح السحري

قصة علاء الدين والمصباح السحري

حاول علاء الدين ان يخبر الاميرة ياسمين و لكن الرجل الشرير قام باخبارها و قام بمحاولة التخلص منه و لكنه فشل و عاد لانقاذ الامير و الاميرة ياسمين و بالفعل قام بالتغلب عليه و حبسه في المصباح لانه قد طلب من الجني ان يحوله جني مثله ليكون اقوي منه ففقد حريته عندما تحول لجني فاصبح من السهل ان يتم حبسه بالمصباح و قام علاء الدين بتحرير الجني صديقه لكي لا يتحكم به احد مرة اخري , و بعد ذلك طلب علاء الدين من الاميرة ياسمين ان تسامحه و بالفعل قد سامحته  و تزوجوا و قامو باحتفال كبير و لم يعود علاء الدين للسرقة مرة اخري و قد عاشوا حياة سعيدة .

مواضيع ذات صلة

مواضيع تهمك

قصة علاء الدين والمصباح السحري