هل تحول لحمية الرحم دون تحقيق حلم الأمومة؟

لحمية الرحم

الرحم هو العضو التناسلي المسئول عن العملية الإنجابية في أجسام معظم إناث الثدييات وضمنهم الإنسان، فهو الوعاء الكمثري الذي يستقبل البويضة المخصبة ويغذيها، وعندما تتطور وتتحول إلى جنين يحمله ويرعاه طوال فترة الحمل حتى يلفظه عند الولادة، لكن في بعض الأحيان يتعرض هذا العضو للمشكلات الصحية التي تعيقه عن أداء المهام المنوط بها كتعرضه لمشكلة لحمية الرحم التي تعرف أيضاً باسم السلائل البطانية الرحمية أو البطانة الرحمية.

ما هي لحمية الرحم ؟

يشير مصطلح لحمية الرحم إلى الأورام الرحمية الحميدة التي تحدث نتيجة نمو أنسجة زائدة ناعمة في بطانة الرحم بصورة مفرطة، وتبدأ هذه الزوائد صغيرة ثم تتكاثر داخل تجويف الرحم وتنمو ببطء، وقد يزداد حجمها إلى الحد الذي يجعلها تملأ التجويف الرحمي بأكمله، بل ربما تتضخم إلى حد خروجها من عنق الرحم ومرورها من المهبل.

يكون شكل لحمية الرحم مستديراً أو بيضوياً، ورغم أن السلائل البطانية عادةً ما تكون حميدة إلا أن احتمال خبثها يظل وارداً، وفي بعض الأحيان تكون حميدة ثم تنقلب إلى ورم خبيث.

ما هي اعراض لحمية الرحم ؟

بعض السيدات المصابات بلحمية الرحـم لا تظهر عليهن أي أعراض مقلقة، لكن هناك شريحة من المصابات يعانين من عدة أعراض، ومن أبرز اعراض لحمية الرحم ما يلي:-

1) السلائل البطانية الرحمية من أهم أسباب النزيف المهبلي بين الدورات الشهرية.

2) المعاناة من النزيف الشديد في أثناء دورة الطمث الشهرية.

3) حدوث النزيف المهبلي بعد بلوغ سن اليأس.

4) اختلالات الدورة الشهرية كاستمرارها لمدة أطول أو تكرارها بمعدل أقل أو أكثر من المعدل المألوف.

5) ملاحظة إفرازات مهبلية مخاطية غير طبيعية.

6) المعاناة من مشكلات الخصوبة وتأخر الإنجاب.

7) الشعور بآلام في الرحم أو أسفل البطن لا سيما عند ممارسة الأنشطة الجنسية.

8) إجهاض الأجنة في حال حدوث الحمل.

ما الفئات الأكثر عرضة للإصابة بلحمية الرحم ؟

أكثر الفئات عرضة للإصابة بـ لحمية الرحم هن السيدات اللواتي بلغن سن اليأس واللواتي يعانين من ارتفاع ضغط الدم وكذلك السيدات اللواتي يمتلكن تاريخاً عائلياً للحمية الرحـم، إضافة إلى مَن يعانين من مرض السمنة ومَن يتعاطين العقار الدوائي تاموكسيفين المنوط بعلاج سرطان الثدي ومَن يتناولن العلاجات الدوائية الهرمونية التي تحتوي على نسبة عالية من الإستروجين.

وهذا لا يتنافى مع احتمالية الإصابة بهذا الورم من قِبل النساء الصغيرات في العمر والنحيلات في الجسم والمعافات من ارتفاع ضغط الدم والممتنعات عن تعاطي العقاقير الدوائية المحفزة واللواتي لا يمتلكن تاريخاً عائلياً لهذه المشكلة.

ما كيفية تشخيص لحمية الرحم ؟

يتم تشخيص لحمية الرحـم عن طريق إجراء الفحوصات التالية:-

1) السونار المهبلي أو الموجات فوق الصوتية.

2) تصوير الرحم المائي.

3) منظار الرحم.

4) كشط الرحم.

وتجدر الإشارة إلى أن لحمية الرحـم تسهل ملاحظتها عند الخضوع للفحص العادي في المركز التخصصي الطبي إذ تظهر على هيئة بروز ناعم شبيه بالأصابع.

شكل لحمية الرحم

شكل لحمية الرحم

ما هو علاج السلائل البطانية الرحمية ؟

في بعض الحالات تتماثل لحمية الرحـم للاختفاء من تلقاء نفسها دون اتخاذ أي إجراء علاجي، لكن ثمة حالات أخرى تتطلب الخضوع لأحد الأساليب العلاجية الآتية:-

1) العلاج بالعقاقير الدوائية :

من السبل العلاجية التي تساهم في الحد من الأعراض المزعجة المرافقة للحمية الرحـم تعاطي العقاقير الدوائية التي تساعد على تنظيم الهرمونات مثل البروجستينات وناهضات الهرمون المطلق لمواجهة الغدد التناسلية، وتعد هذه العقاقير حلاً قصير المدى إذ تعود الأعراض للظهور بمجرد التوقف عن تناول العقار.

2) العلاج بتنظير الرحم :

ذكرنا أن التنظير هو أحد أساليب تشخيص لحمية الرحـم، وإلى جانب ذلك فهو من الأساليب المتبعة للعلاج، فمن خلاله يقوم الطبيب المختص بإدخال الأدوات الجراحية المناسبة لاستئصال الزوائد الرحمية.

3) علاج لحمية الرحـم بالكشط :

الكشط هو أحد أساليب العلاج التي يتم استعمالها بجانب التنظير، فمن الأدوات التي يتم إدخالها عبر المنظار أداة يطلق عليها اسم المكشطة تقوم بكشط الأنسجة من جدران الرحم الداخلية، ثم تؤخذ هذه الأنسجة وترسل إلى المختبر للتثبت من كونها غير خبيثة.

4) إجراء العمليات الجراحية :

في بعض الحالات يتعذر علاج لحمية الرحم بالطرق التي أسلفنا ذكرها، وهو ما يدفع الطبيب المختص لإجراء عملية جراحية من أجل تنظيف الرحم وتخليصه من هذه الزوائد الضارة، وقد يضطر آسفاً لاستئصال الرحم بالكامل خاصةً إذا تبين أن الورم غير حميد.

نسبة الحمل بعد إزالة لحمية الرحم :

في الفترة الممتدة بين عام 2002 و2005 ميلادياً أجريت دراسة علمية لكشف الستار عن نسبة الحمل بعد إزالة لحمية الرحم مقارنةً بنسبتها قبل الاستئصال، وأسفرت هذه الدراسة عن أن نسبة الحمل بعد استئصال اللحمية تصل إلى 63% بيد أن نسبة الإنجاب قبل إزالتها لم تكن تتخطى 28%، وقد أجريت هذه الدراسة على 83 امرأة.

ما أسباب لحمية الرحم ؟

لا تزال أسباب السلائل البطانية الرحمية مغلفة بالغموض، لكن هناك آراء تؤكد أن أسبابها الرئيسة تعزى إلى تعرض الرحم للالتهاب المزمن واحتقان الدم في قناة عنق الرحم وحدوث تغير مفاجئ في مستوى الهرمونات الأنثوية وتعرض التجويف الرحمي للعدوى.

ما سبل الوقاية من لحمية الرحم ؟

للوقاية من اللحميـة والحفاظ على سلامة الرحم والتمتع بصحة إنجابية أفضل يُنصح بتناول الغذاء الصحي مع الإكثار من الخضراوات والحبوب الكاملة والأطعمة الغنية بفيتامين ((د))، إضافة إلى الحفاظ على الوزن المثالي والمواظبة على ممارسة التمارين الرياضية والحد من تناول الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة، كما يُنصح بإجراء الفحوصات الدورية للاطمئنان على سلامة الرحم والحوض والكشف عن المشكلات في وقت مبكر قبل بلوغ طور التفاقم.

ويرجى التنبه إلى أن الالتهابات أحد أهم أسباب ظهور اللحمية في عنق الرحم، لذا يراعى تفاديها من خلال ارتداء القطع الملبسية الداخلية القطنية وتجنب استخدام المواد الكيميائية.

هل لحمية الرحـم تسبب انتفاخ البطن ؟

يتساءل البعض هل لحمية الرحم تسبب انتفاخ البطن والإجابة هي نعم، تسبب السلائل البطانية الرحمية الانتفاخ والغازات والمشكلات الهضمية الأخرى كالإسهال والغثيان وآلام المعدة، وللتخفيف من حدة هذه الأعراض يوصى بتجنب الكافيين والكحول والألبان ومشروبات الأعشاب.

هل لحمية الرحـم خطيرة ؟

من الأسئلة المتداولة هل لحمية الرحم خطيرة والإجابة هي لا، لحمية الرحـم ليست خطيرة وفي أحايين كثيرة لا تتسبب في حدوث أي أعراض مزعجة ولا تستدعي اتخاذ أي إجراء علاجي، لكنها تصبح خطيرة في حال ظهور الخلايا السرطانية.

من عندها لحمية في الرحـم وحملت ؟

إجابة عن سؤال من عندها لحمية في الرحم وحملت تقول إحداهن تجربتي مع لحمية الرحم أسفرت عن حملي بعد شهرين من إزالة اللحمية بعد تأخر في الإنجاب وإخفاق في كل محاولات الحمل.

هل هناك علاقة بين لحمية الرحـم والجماع ؟

نعم ثمة علاقة بين لحمية الرحم والجماع فالمرأة المصابة باللحمية تعاني آلاماً شديدة في أثناء ممارسة العلاقة الحميمية كما تتعرض للنزيف المهبلي بعدها، وفي بعض الأحيان تحول السلائل البطانية الرحمية دون حدوث الجماع في حال تدليها وخروجها من المهبل.

مواضيع ذات صلة

علامات-الحمل-بولد1ما هي علامات الحمل بولد ؟

حساب الحمل بالهجريحساب الحمل بالهجري بكل سهولة