هل تعرف أبجدية لغة العيون والجسد ؟

لغة العيون والجسد

تتجلى لغة العيون والجسد في قول عبد الحليم حافظ ((سمعت منها كام كلمة ما قالتش منهم ولا كلمة))، حيث يقصد العندليب أن نظرات محبوبته ولغة جسدها قد أفصحت له عما يختلج في صدرها ولم يقوَ لسانها على النطق به، وفي الصدد ذاته يقول إبراهيم النظام ((ونشكو بالعيون إذا التقينا فأفهمه ويعلم ما أردت ** أقول بمقلتي أني مت شوقاً فيوحي طرفه أني قد علمت)).

نعم فالعيون والشفاه والجباه والأيدي والرءوس والأكتاف والأذرع والسيقان كلها تتحدث بطلاقة وإن بدت بكماء، بل إن اللسان على قوته يمكن إخراسه والتحكم به لكن هيهات أن يفلح أحد في إسكات هؤلاء، فسبحان مَن منح الأعضاء القدرة على الإعراب عما غصت به الحناجر وعجزت الألسن عن ترجمته إلى لغة منطوقة!

ما أهمية لغة العيون والجسد ؟

عرفنا لغة العيون والجسد منذ حداثة سننا عن طريق أمهاتنا إذ كانت هذه هي وسيلتهن في التواصل معنا عندما نكون في حضرة الآخرين لتصلنا رسائلهن دون تحرج وكنا نفهم ذلك، فنظرة واحدة تعني التهديد والوعيد في حال عدم التوقف عن هذا الفعل المشين، ونظرة أخرى تعني الرضا والموافقة على أمر ما، حركة يد كفيلة بالتنبيه وإيماءة رأس تشي بالرفض ولكزة خفيفة تعني مرر يومك على خير.

بالإضافة إلى جز الأسنان والعديد من التعبيرات الأخرى التي تلجأ إليها الأمهات عادةً عند التعامل مع الاطفال الصغار في حضور الغرباء للتواصل معهم دون كلام فتترجم أذهانهم هذه الإشارات على الفور ويتصرفون بناءً على ذلك، من هنا يمكننا استيعاب الأهمية البالغة التي تحظى بها لغة العيون في علم النفس ولغة الجسد أيضاً، حيث تتمثل هذه الأهمية في تحسين التواصل بين الأفراد والمساعدة على إيصال الرسائل الاتصالية الصحيحة التي لا ينجم عنها أي لبس في الفهم.

كما أن استخدام لغة العيون والجسد يجعل الأشخاص في غنى عن الدخول في الصراعات غير المجدية التي تنشب بسبب سوء الفهم، إلى جانب أنها وسيلة فعالة لاكتشاف الكذب والخداع فإن كان الكلام قابل للتزييف فإن هذه التعبيرات والإيماءات يصعب تزييفها.

تابع أهمية لغة الجسد والعيون :

بالإضافة إلى ما سبق تساعد هذه اللغة على تحليل الشخصيات من نظرات العيون وحركات الجسد وهو ما يترك انطباعاً أولياً عن الأشخاص لا سيما في مقابلات العمل الرسمية وما شابه ذلك، كما أنها طوق نجاة لأصحاب المشاعر والأحاسيس الصادقة الذين لا يحسنون التعبير ولا تسعفهم حصيلتهم اللغوية في الإفصاح عما يعتمل بدواخلهم إذ تحمل لغة العيون والجسد عن عواتقهم هذه المهمة وتتكفل بإيصال رسائلهم.

علاوةً على إمكانية الاستعانة بـ لغة الاشارة والجسد في التواصل مع الحيوانات فمن خلالها يتم فهم احتياجاتهم وبث الرسائل التحذيرية والمطمئنة لهم، فضلاً عن التواصل مع البشر الذين ينتمون إلى ثقافات مختلفة ويتحدثون بلغات معقدة فهي لغة عالمية مفهومة وليست بحاجة إلى الترجمة.

ما هي فوائد لغة العيون في علم النفس ؟

تشير العديد من الدراسات في علم النفس إلى أن لغة العيون والجسد لها فوائد جمة يمكن إيجازها في النقاط التالية:-

1) معرفة ما إذا كان الشخص المخاطَب قد فهم الرسالة الاتصالية أم لا.

2) تحديد الوقت المناسب لاستهلال الحديث وإنهائه وقراءة تأثير هذا وذاك على المتلقي.

3) قياس مدى موافقة الشخص المخاطَب على الكلام.

4) التنبؤ بالطريقة الأنسب لإيصال المعلومة لشخصٍ ما.

5) معرفة ما إن كانت المحادثة بحاجة إلى معلومات إضافية أم أن المعلومات المقدمة كانت كافية.

6) إدارة الحوار بطريقة إيجابية وتطوير المناقشة بناءً على ردود الأفعال التي يتم قراءتها.

لغة العيون في علم النفس

لغة العيون في علم النفس

ما كيفية قراءة لغة العيون والجسد ؟

يمكن قراءة لغة الجسد والعيون بسهولة من خلال فهم التعبيرات التالية:-

1) انحناء الرأس في لغة الجسد والعيون :

يشير انحناء الرأس في لغة العيون والجسد إلى الشعور بالقدر الكبير من الراحة، فانحناء رأس شخص ما أثناء حديثه مع آخر يبعث برسالة غير مباشرة فحواها أنه يشعر بالراحة والأمان برفقته، وفي بعض الأحايين يكون انحناء الرأس أثناء الحديث دلالة على الاحترام والتوقير لا سيما إن كان المتحدث شخص كبير في السن.

2) اسرار لغة العيون :

للعيون أسرار كثيرة ولا شك أن معرفة هذه الأسرار يساعد على فهم لغة الجسد والإحاطة بتعريف كامل عن الشخص الذي نتعامل معه، فعلى سبيل المثال يشير اتساع حدقة العين إلى الشعور بالفرح والسعادة والعكس بالعكس إذ أن ضيقها يدل على الشعور بالحزن والضيق، كما أن فرك العين يشي بالدهشة والتعجب في حين أن تجنب النظر إلى الشخص المتحدث يشي بالمعاناة من فقدان الثقة أو الخوف من شيء ما.

ومن اسرار لغة العيون أيضاً أن صرف النظر إلى الأعلى يدل على التخيل أو التذكر أما صرفه إلى الأسفل فيوحي بالخجل، أضف إلى ذلك أن اتساع حدقة العين مع لمعانها يعد من أهم إشارات لغة العيون في الحب والغرام لهذا قالوا ((ده اللي يحب يبان في عينيه))!

3) طريقة المشي :

قد تسير في أمان الله لا لك ولا عليك في حين أن البعض منهمك في قراءة لغة جسدك من خلال طريقة مشيتك، فالمشي بخطى ثابتة وجسم مسترخٍ ورأسٍ مرفوع وكتفين مستقيمين وذراعين متحركين إلى الأمام والخلف دلالة على ثقة الشخص بنفسه، في حين أن السير بخطى قصيرة وظهرٍ محنٍ إلى الأمام ورأسٍ مائل إلى الأسفل وذراعين ملتصقين بالجسد إشارة إلى قلة الثقة في النفس.

4) نبرة الصوت :

تعد نبرة الصوت هي الأخرى من التعبيرات التي يمكن قراءتها لفهم لغة الجسد، فنبرة الصوت المرتفعة المصحوبة بابتسامة تدل على شعور الشخص بالتسلية والمرح والسعادة في حين أن النبرة المنخفضة تشير إلى ضعف الشخصية وفقدان الثقة بالنفس، ويرى بعض علماء النفس أن ارتفاع نبرة الصوت قد يكون محاولة لإخفاء شيء ما!

وفي الصدد ذاته يؤكد المختصون على أن ارتفاع نبرة الصوت مع تركيز النظر على الشخص المخاطَب فيه دلالة على الغيرة والحقد وربما الثقة والتحدي، أما إذا كانت النبرة مرتفعة ومصحوبة بسرعة في الحديث مع ثبات النظر على المخاطَب فقد يعني خضوع الشخص لحالة من الإثارة العاطفية إما حزن أو فرح أو غضب أو قلق.

5) حركات اليدين :

تتضمن تعبيرات لغة العيون والجسد أيضاً حركات اليدين حيث إنها تعبر بشكل واضح عن الأفكار التي تدور في الخلد، ومن حركات الأيدي الشائعة وضع اليد على الرقبة وهي إشارة إلى الرضا عن الحديث واستحسانه، بالإضافة إلى حركة تشبيك اليدين التي قد تدل على الاحترام والتبجيل في حال صاحبها استرخاء في الجسد أو التوجس والترقب في حال صاحبها جدية وعدم استرخاء.

من جهة أخرى تعد حركة وضع اليد في الجيب شكلاً من أشكال فن اللامبالاة في حين أن وضعها على الخد مع تثبيت النظر على شيء ما دلالة على الاستغراق في التفكير، أما مسك اليدين وضمهما إلى بعضهما البعض أو الإمساك بأحد الأصابع فهو إشارة إلى شعور الشخص بالخجل.

6) حركات القدمين :

يمكن فهم لغة الجسد من خلال ملاحظة حركات القدمين التي قد تحمل رسائل غير مباشرة، فمثلاً تحريك الشخص قدميه أثناء الجلوس يوحي بالشعور بالتذمر والملل والمشارفة على نفاد الصبر، أما ثبوت حركة القدمين عند الجلوس يشي بالثقة بالنفس واستقلال الشخصية.

كيف تفهم لغة العيون في الحب ؟

من الأسئلة المتداولة كيف تفهم لغة العيون في الحب والإجابة هي أن لغة العيون المحبة يمكن فهمها من خلال ملاحظة اتساع حدقة العين ولمعة العين وابتسامتها وإدامة النظر إلى المحبوب والتركيز معه وتزايد رمش العين، وتتضمن لغة العيون في الحب عند الرجل التدقيق في كل التفاصيل.

ما هي لغة العيون في الإعجاب ؟

يمكن ترجمة لغة العيون في الإعجاب من خلال ملاحظة الارتباك عند التقاء الأعين والاستغراق في تأمل الملاح عند التحدث وارتفاع الحاجب عند التقابل وتكثيف الاتصال بالعين من خلال الملاحقة بالنظرات وليس بالتحديق في الشخص.

ما المشاعر السلبية التي قد تكشفها لغة العيون ؟

في بعض الأحيان تترجم لغة العيون بعض المشاعر السلبية مثل الكذب والتهرب والانزعاج والاضطراب العاطفي والكراهية والتهديد وغير ذلك.

ما حكم دراسة لغة العيون والجسد ؟

دراسة لغة العيون والجسد جائزة ولا شيء فيها حيث إنها لا تنطوي على كهانة أو شعوذة أو ادعاء لعلم الغيب بل هي من قبيل الفراسة الخَلقية - الجسدية - المعروفة منذ قديم الزمان.

مواضيع ذات صلة

مخاطر الكهرباءما هي مخاطر الكهرباء ؟ | وكيف يمكننا تجنبها؟

تحويل التاريخمعادلة تحويل التاريخ | من ميلادي إلي هجري والعكس