ما سبب البلغم و ما ألوانه و ما الأعراض المصاحبة له ؟

ما سبب البلغم

علاج البلغم

تدور في رأس الكثير من العامة عندما يصابوا بأعراض الكحة المصحوبة بوجود بلغم العديد من الأسئلة التي قد تتمثل في كل من: ما سبب هذا البلغم؟ و ما هي أنواعه؟ و ما سبب تكونه في الحلق؟ و ما أبرز الأعراض المصاحبة له؟  و ما هو علاج البلغم وكيفية التخلص منه؟ وغيرها من الأسئلة.

و لكن في بادئ الأمر يجب الإشارة إلى أن البلغم عبارة عن مجموعة من المواد المخاطية التي يتم إفرازها من قِبل الجهاز التنفسي و تحديداً من الشعب الهوائية التي تمثل الجزء الأسفل منه.

و قد يستعمل البعض كلمة ” المخاط ” تعبيراً عن البلغم إلا أن مصطلح المخاط واسع و غير دقيق فهو قد يشير إلى ما يتم إفرازه من قِبل الجهاز الهضمي أو الجهاز البولي أو الجهاز التناسلي أو غير ذلك على عكس مصطلح البلغم الذي يتسم بالدقة فهو يشير بشكل مباشر إلى المخاط الذي يفرزه الجهاز التنفسي كما ذكرنا والذي يحتاج إلى طارد للبلغم لعلاجه ودواء زيرتك للأطفال، والآن هيا بنا نتعرف على الإجابات الخاصة بمجموعة الأسئلة التي في ذهن العامة عن مصطلح البلغم.

ما هي أهم اسباب البلغم وتكونه؟

على الرغم من أن البلغم يلعب دوراً دفاعياً في التصدي للهجمات البكتيرية التي تستهدف الجهاز التنفسي، إلا أن وجوده عادةً ما يرتبط بحالة مرضية حادة كما أن تشكله غير مستحب، كونه يتسبب في شعور غير مريح خاصةً إذا طال وجوه و هو ما يطرح سؤال ما سبب وجود البلغم المستمر  وكيف يمكن علاج البلغم ؟ ولكن دعونا نبدأ بالإجابة على الشق الأول من السؤال وهو ما سبب البلغم ؟ ونستعرض أهم الأسباب في النقاط التالية :-

1) الإلتهابات المصاحبة لنزلات البرد و الانفلونزا، فأحيانا ما يحدث إلتهاب في الجهاز التنفسي نتيجة الإصابة بنزلات برد شديدة وهو ما يؤدي إلى تكون بلغم في الحلق لا يخرج بسهولة.

2) الحساسية المفرطة، فالشخص المصاب بالحساسية المفرطة هو الأكثر عرضة لتكون البلغم في حلقه نتيجة تعرضه لإلتهاب حتى ولو بسيط في الجهاز التنفسي.

3) التهيج الذي يصيب الأنف أو الرئة أو الحلق و هو إجابة مباشرة لسؤال ” ما سبب البلغم في الحلق ” .

4) بعض الأمراض التي تستهدف الجهاز الهضمي مثل ارتجاع المريء، فهو الذي يؤدي إلى صعود المخاط من الجهاز الهضمي إلى الجهاز التنفسي وبالتحديد الحلق.

5) وكذلك بعض الأمراض التي يصاب بها الشخص والتي تستهدف الرئتين مثل الإلتهاب الرئوي و التليف الكيسي و انسداد الرئتين المزمن و السرطان الرئوي وغيرها من الأمراض.

6) الجفاف الشديد في الأغشية المخاطية، فأحيانا ما يؤدي جفاف الأغشية المخاطية في الأنف إلى تكون البلغم، وهنا لا بد من تناول دواء تلفاست حتى لا تزداد الأعراض خطورة.

ما هي ألوان البلغم و ما هي دلالاتها ؟

قبل استعراض الطرق المختلفة التي تؤدي إلى علاج البلغم نستعرض معكم الآن ألوان البلغم و الدلالات التي تشير إليها , فغالباً ما تكمن الإجابة على سؤال ما سبب البلغم المستمر في لون البلغم ذاته , إذ أن تحديد لون البلغم أول خطوة لتشخيص سببه و من ثم وصف العلاج المناسب له , و تتمثل ألوان البلغم الأكثر شيوعاً و دلالاتها فيما يلي :-

1) لون البلغم الشفاف: وهو الذي يدل على أن حالة الجسم طبيعية ولا يوجد أي مرض خطير فغالبا ما يتكون هذا البلغم من الماء و الأملاح و الخلايا المناعية .

2) لون البلغم البني: والذي يدل على احتمالية حدوث نزيف في الجسم منذ فترة طويلة ولم يعالج، وفي هذه الحالة يجب عليك التوجه إلى الطبيب مباشرة.

3) لون البلغم الأحمر: والذي يدل على احتمالية حدوث نزيف في الجسم منذ فترة قريبة .

4) لون البلغم الأسود: والذي يدل على الإصابة بعدوى فطرية في الجهاز التنفسي.

5) لون البلغم الأبيض السميك: والذي يدل على الإصابة باحتقان الأنف نتيجة نزلات البرد الشديدة والأنفلونزا الموسمية.

6) لون البلغم الأصفر:  والذي يدل على وجود خلايا مناعية نشطة في أماكن مصابة أو ملتهبة والتي تعمل على إفراز هذا البلغم من أجل صد الهجوم البكتيري عن الجسم.

7) لون البلغم الأخضر: والذي يدل على وجود استجابة مناعية قوية للتصدي لعدوى فيروسية، وفي كل هذه الحالات يجب على الشخص أن يحاول التخلص من البلغم بسرعة أيا كان نوعه أو لونه حتى لا يسبب ضررا للجسم.

ما أبرز الأعراض المصاحبة للبلغم ؟

بعد معرفة إجابة سؤال ما سبب البلغم و ما ألوانه الأكثر شيوعاً ننتقل الآن إلى الأعراض المصاحبة له و التي تتمثل عادةً في الإصابة بالحمى و الشعور بالصداع و الألم في عضلات الجسم بالإضافة إلى التهاب الحلق و احتقان الأنف , كما قد يصاحبه الإصابة بالإسهال و الشعور بالغثيان و إعياء الجسم بشكل عام .

وإذا تمكنت من علاج الأعراض المصاحبة لوجود البلغم هذه تكون قد تمكنت من علاج البلغم والتخلص منه إلى الأبد، فكثير من نزلات البرد التي نصاب بها في فصل الشتاء يصاحبها وجود بلغم في الحلق، ولكن بمجرد أن نبدأ في أخذ العلاج الخاص بنزلات البرد والأنفلونزا نجد أن حجم البلغم الموجود في الحلق يقل بشكل كبير حتى ينتهي مع انتهاء نزلة البرد.

أعشاب لطرد البلغم من الرئتين والتخلص منه تماما:

والآن حان الوقت لنتعرف على أهم الطرق المستخدمة في علاج البلغم والتخلص منه، فأولى هذه الطرق هي استخدام الأعشاب الطبيعية فكثير منها له القدرة على إذابة وطرد البلغم من الحلق، والتي من بينها: الزنجبيل فإذا تناولت كوب من مشروب الزنجبيل الساخن المحلى بالعسل في بداية اليوم ولمدة إسبوع فستتحسن حالتك بشكل كبير وستتمكن من علاج البلغم وطرده من الحلق والتخلص منه.

كما أن أوراق شجرة الجوافة من الأعشاب الطبيعية التي يمكن أن تستخدمها في علاج الكحة الشديدة مع البلغم فكثير من الناس مازالوا يستخدمونها حتى الآن، وطريقة تحضيرها كالتالي: حيث يتم وضع كمية مناسبة في أوراق الجوافة في إناء به ماء ووضعهم على النار حتى تصلا إلى مرحلة الغليان، ثم يتم إزالة هذا الإناء من على النار وتغطيته وتركه قليلا، وبعد ذلك يتم تناول هذا المشروب الناتج بعد تحليته بملعقة صغيرة من العسل الأبيض.

كيفية علاج البلغم العالق في الحلق باستخدام الأدوية؟

وإذا لم تجد استجابة من جهازك التنفسي عند استخدام الأعشاب الطبيعية ك علاج البلغم والكحة الشديدة، فهنا يجب أن تتجه لتناول الأدوية المذيبة لهذا البلغم وذلك تحت إشراف طبيبك الخاص، وهناك العديد من الأدوية في الصيدليات تستخدم في طرد البلغم منها على سبيل المثال: كافينول والذي يعمل على تهدئة الكحة الشديدة والسعال وكذلك طرد البلغم والتخلص منه.

كما يوجد أيضا “ميكوسول شراب” وهو أفضل شراب للكحة والبلغم للكبار ويوجد منه النوعية المخصصة للأطفال أيضا، ويعمل هذا الدواء على إذابة كميات البلغم الموجودة في الحلق وبذلك يستطيع الشخص أن يتخلص منها، والميزة في هذا الدواء أنه خالي من وجود الكافيين والتي قد تتواجد في عدد من الأدوية الأخرى المستخدمة في علاج السعال والكحة.

كيف يمكنني الوقاية من تكون البلغم في الحلق؟

وبعد أن تعرفنا على طرق علاج البلغم المختلفة، فلا بد أن نقدم لك بعض النصائح التي تساعدك في الوقاية من تكونه والتي من بينها على سبيل المثال: المواظبة على تناول المشروبات الساخنة بشكل يومي والتي من بينها الزنجبيل الذي يعتبر طارد للبلغم وكذلك النعناع واليانسون ومشروب الليمون الساخن وغيرها من المشروبات.

وتجنب التعرض لنزلات البرد قدر الإمكان وذلك بعدم مخالطة الأشخاص المصابين وبالأنفلونزا حتى لا تنتقل لك العدوى، وضرورة اتباع خطوات وتعليمات النظافة الشخصية كغسيل الأيدي بانتظام وعدم استخدام الأدوات الشخصية للآخرين.

وعند إصابتك بنزلة برد شديدة يصاحبها وجود بلغم يجب أن تتناول مع أدوية علاج البرد  مثل مضاد حيوي لالتهاب الحلق وبعض المشروبات التي تساعد على علاج البلغم وتخليصك منه بشكل كامل.

متى يكون وجود البلغم دلالة على مرض خطير؟

عندما يكون هذا البلغم مصحوبا ببعض قطرات الدماء فإن هذا يدل على وجود مرض في الجسم.

كيف يصل البلغم إلى الحلق؟

عندما يصاب الجهاز التنفسي بعدوى بكتيرية عن طريق الأنف فإن الخلايا المناعية تحاول صد هذا الهجوم فتنتج البلغم الذي يظهر في الحلق.

ما هي المشروبات التي تستخدم لعلاج البلغم؟

مشروب الزنجبيل والمشروب الناتج من غلي ورق الجوافة واليانسون وغيرها من المشروبات.

ما هي المدة التي تستغرقها عملية علاج البلغم؟

تحتاج عملية علاج البلغم إلى ثلاثة أيام أو أكثر حسب مناعة الشخص حتى تكتمل، ويتخلص الشخص من البلغم بشكل كامل.

مواضيع ذات صلة

اعراض الفشل الكلوياعراض الفشل الكلوي وطرق فعالة للحد منها

اعراض الغدة الدرقيةما هي أعراض الغدة الدرقية و اسبابها و طرق علاجها ؟