إلامَ تهدف دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب الإصلاحية؟

محمد بن عبد الوهاب

((إن الله يبعث لهذه الأمة على رأس كل مائة سنة مَن يجدد لها دينها))،هكذا أخبرنا مَن لا ينطق عن الهوى، وقد كان الإمام محمد بن عبد الوهاب أحد هؤلاء الذين قيضهم الله لأمته حتى ينتشلوا العباد من براثن البدع الشركية والخرافات، فيبددوا الظلمات ويأخذوا بأيدي الناس إلى طريق الرشد والخير والنفع والصلاح من خلال توضيح المفهوم الصحيح للسنة وضبط أصول الشريعة ودحض الأفكار المنحرفة والقضاء على الفتنة وبث العدل في أرجاء البلاد.

لله در ابن عبد الوهاب الذي رأى بلاده تعيش حقبةً سوداء أضحى الدين فيها غريباً والباطل ظاهراً صريحاً ومن الناس قريباً فغار على دينه ووطنه ولم يمضِ غير مكترثٍ بل حمل على عاتقه مسئولية القيام بالدعوة الإصلاحية لنشر مبادئ التوحيد ودرء نواقضه فكان ممن قال فيهم النبي عليه الصلاة والسلام ((لا تزال طائفة من أمتي قائمة بأمر الله لا يضرهم مَن خذلهم ولا مَن خالفهم حتى يأتي أمر الله)).

حقيقة محمد بن عبدالوهاب :

لقد كان لهذا الرجل الفضل العظيم في الصحوة الإسلامية التي شهدتها منطقة الجزيرة العربية بعد سباتٍ طويل وهجرٍ لأصول الدين، لم يدعُ محمد بن عبدالوهاب إلى شريعةٍ جديدة ولم يبتدع ديناً من لدنه بل كانت دعوته امتداداً لدعوة شيخ الإسلام ابن تيمية وإمام أهل السنة والجماعة احمد بن حنبل رحمهما الله رحمةً واسعة، كانت دعوته باختصار الرجوع إلى كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم والسير على نهج الصحابة والتابعين.

هذه هي حقيقة محمد بن عبدالوهاب التي أنكرها الحاقدون من أعدائه فألصقوا به التهم وشنوا ضده الحملات وأساءوا استخدام أقواله واقتطعوها من سياقها لتشويه سمعته لكن ((لا يضر السحاب نبح الكلاب))، إن الليل قد أرخى سدوله وازداد ديجوره وإننا في أمَس الحاجة إلى أمثال شيخنا ابن عبد الوهاب، وعرفاناً منا بفضله وتقديراً لمجهوداته أفردنا سطور هذا المقال لتناول سيرته ولو أنها في حقه قليلة ليعرف الجميع من هو محمد بن عبد الوهاب وما هي أهداف دعوته الإصلاحية.

من هو محمد بن عبد الوهاب ؟

1) نسب محمد بن عبد الوهاب :

كان نسب محمد بن عبد الوهاب مشرفاً إذ إنه يعود إلى قبيلة بني تميم التي تعد جمجمة من جماجم العرب الكبرى في الجاهلية وصدر الإسلام، واسمه هو محمد بن عبد الوهاب بن سليمان بن علي بن محمد بن أحمد بن راشد بن مشرف بن علوي بن وهيب بن قاسم بن مسعود بن شداد بن زهير بن ربيعة بن أبي سود بن مالك بن حنظلة بن تميم بن مر، فأبوه عبد الوهاب بن سليمان كان قاضياً وفقيهاً حنبلياً، وجده سليمان بن علي كان كان قاضياً أيضاً ورئيساً للعلماء في منطقة نجد، ((ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِن بَعْضٍ)).

أما والدة الإمام فهي ابنة محمد بن عزاز المشرفي الوهيبي التي ينتهي نسبها هي الأخرى إلى قبيلة بني تميم.

2) مولد محمد بن عبد الوهاب ونشأته :

ولد الإمام الجليل محمد بن عبد الوهاب عام 1703 م – الموافق 1115 هـ – تحت سماء مدينة العيينة التي تتوسط منطقة نجد وتبعد مسافة خمسين كيلو متراً عن مدينة الرياض، ولأن ناشئ الفتيان منا ينشأ على ((ما كان عوده أبوه)) فإن محمد قد نشأ نشأةً دينية علمية عوده عليها والده الفقيه عبد الوهاب الذي كان يمتهن القضاء، لذا تمكن الإمام من حفظ القرآن الكريم قبل أن يبلغ العاشرة من عمره، وتعلم أصول الفقه على يد والده وأكثر القراءة في كتب التفسير والحديث.

كما اطلع ابن عبد الوهاب على العديد من كتب العلماء التي تناولت أصول الإسلام وأسس العقيدة خاصةً وأن مكتبة جده العلامة القاضي سليمان كانت تحت يديه، وكان رحمه الله فطناً متقد الذهن سريع البديهة حاد الفهم فأدرك حظاً وافراً من العلم في سن مبكرة حتى إن والده كان يقول ((لقد استفدت من ولدي محمد في فوائد من الأحكام)).

لقد هيئت لمحمد بن عبد الوهـاب كل الظروف للنبوغ في علوم الدين إذ كان منزل والده القاضي وجهةً يقصدها طلاب العلم والفقهاء من كل مكان لعقد الاجتماعات وطرح النقاشات وكان محمد لا يفوته حضور هذه المجالس، كما أن أقاربه من آل مشرف وغيرهم كانوا طلاب علم وكثيراً ما كانت تتخلل أحاديثهم المباحث العلمية التي تسترعي انتباهه، إلى جانب حرص الشيخ عبد الوهاب على تعليم ابنه وإرشاده إلى الطرق التي تمكنه من تحصيل العلم الشرعي الصحيح، فكان ((هذا الشبل من ذاك الأسد)).

3) مراحل دعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب :

عندما شب محمد بن عبد الوهاب وخرج إلى الواقع فوجئ بأن ما تعلمه ونشأ عليه في وادٍ والبيئة خارج منزله في وادٍ آخر، شعر بالتناقض واعترته الصدمة وعز عليه أن تغرق بلاده في وحل البدع والخرافات وأن تخدش عقائد الناس وتنسى الشريعة الصحيحة، حار ما بين أن يستسلم للأمر والواقع ويمضي غير مبالٍ وبين أن يحارب هذه الضلالات ويوقظ النائمين ويعيد العقيدة المستقاة من كتاب الله وسنة رسوله وسير الصالحين.

حقيقة محمد بن عبدالوهاب

حقيقة محمد بن عبدالوهاب

اختار الإمام أن يحارب الخرافة ويصدح بالحق، وعند التمعن في قراءة حياة الشيخ محمد بن عبد الوهاب وحقيقة دعوته pdf نجد أنه قد رفع شعار ((رحم الله مَن نصر الله ورسوله ودينه ولم تأخذه في الله لومة لائم))، وقد مرت دعوة الإمام بأربع مراحل استوعبت حياته كلها، ويمكن إيجاز مراحل دعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب في النقاط التالية:-

أ- الدعوة أثناء طلب العلم :

بدأ الشيخ ابن عبد الوهاب مشوار دعوته أثناء سفره لطلب العلم في مكة المكرمة والمدينة المنورة والعيينة والبصرة والأحساء والحريملاء، فقد ساءته الأوضاع وشغل فكره محاولة الإصلاح لذا تحدث مع مشائخه وحذر الناس من الممارسات الخاطئة المنتشرة وأنكر العديد من الأمور المخالفة للدين والرد على الشبهات المثارة، إلى جانب تدريس العلوم الشرعية في حلقات منتظمة وتأليف كتاب التوحيد.

ب- الدعوة في حريملاء :

توفي والد الشيخ محمد بن عبد الوهـاب وصار ابنه أكبر شخصية علمية موجودة على الساحة في مدينة حريملاء وما حولها، فاتجهت إليه الأنظار وكثر حوله الأنصار وذاع صيته وأصبح الناس يفدون إليه من شتى البلاد والأمصار، وقد لقيت دعوته قبولاً من بعض الأمراء والعوام غير أن بيئة الحريملاء لم تكن مناسبة للانطلاق على الوجه المأمول بسبب تربص البعض بها وعدم وجود قوة سياسية تدعمه فقرر الانتقال إلى مسقط رأسه مدينة العيينة.

ج- الدعوة في العيينة :

رحب أمير العيينة عثمان بن معمر بالإمام محمد وتأثر بدعوته وأعطاه وعداً بالمؤازرة فطلب من أتباعه معاونة الإمام وتنفيذ توجيهاته بعدما رأى فيها تحقيقاً لمصالح الدين والدنيا، كما زوَّج الأمير عمته الجوهرة بنت عبد الله بن معمر للإمام فتوطدت أواصر المحبة والتقارب بين ابن عبد الوهاب وأمير العيينة وباتت فرص نجاح الدعوة أكبر، وقد تجلت أهم نتائج هذه المرحلة في زيادة عدد الموالين للدعوة وعقد الكثير من الدروس العلمية والتخلص من المظاهر الشركية كشجرة الذيب والقبة المقامة على قبر زيد بن الخطاب رضي الله عنه.

بالإضافة إلى معاقبة المقصرين في أداة الواجبات الشرعية كصلاة الجماعة في المسجد وتطبيق الحدود الشرعية وإرسال الدعاة إلى البلدان الأخرى والتواصل مع الزعماء والعلماء في الخارج لإقناعهم بالدعوة، وكان من أبرز الوجهاء المنضمين شقيقا أمير الدرعية محمد بن سعود وابنه الشاب عبد العزيز الذي أصبح في وقت لاحق الحاكم الثاني بعد مؤسس الدولة السعودية الأولى الأمير محمد بن سعود.

د- الدعوة في الدرعية :

بلغت دعوة الإمام محمد بن عبد الوهاب من الشهرة مبلغاً عظيماً وهو ما قض مضاجع الأعداء فراحوا يروجون الإشاعات والأكاذيب هنا وهناك حتى أقنعوا أمير الأحساء بالضغط على أمير العيينة عثمان ابن معمر للتخلي عن مؤازرة الشيخ وطرده، وبالفعل هدد أمير الأحساء ابن معمر بقطع الإمدادات عنه في حال عدم تخليه عن مناصرة الشيخ، فرضخ الأخير لرغبته وتخاذل مع زوج عمته وطرده لينتقل إلى الدرعية ويبدأ مرحلة هي الأهم في تاريخ دعوته، ((فَعَسَىٰ أَن تَكْرَهُوا شَيْئًا وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرًا)).

التقى الإمام بأمير الدرعية محمد بن سعود وكسب تأييده وتأييد أبنائه من بعده فتوسعت الدعوة وانتشرت انتشاراً كبيراً وقامت على أساسها الدولة السعودية، وخلال هذه المرحلة الحاسمة ثبتت دعائم الدعوة بمختلف الوسائل بدءاً من الموعظة الحسنة ووصولاً إلى استخدام السيف لردع الخصوم فاجتمع الناس في منطقة الجزيرة العربية بعد تفرق وصاروا على قلب رجلٍ واحد.

ما أهداف الدعوة الإصلاحية للشيخ محمد بن عبد الوهاب ؟

من اهداف الدعوة الاصلاحية للشيخ محمد بن عبد الوهاب توضيح مفهوم العبودية ونبذ المخالفات الشرعية التي تنافي عبودية المخلوق للخالق وذلك من خلال الدعوة لتطبيق مفهوم التوحيد وهو إخلاص العبادة لله وحده ونفي كل خصائص الألوهية عن غيره بالإضافة إلى إزالة الأسباب المفضية للتوسل بالأنبياء والأولياء الصالحين كالقباب المشيدة على القبور والأحجار والأشجار التي يتم التبرك بها، بجانب الدعوة إلى الكفر بالطواغيت الخمسة وهي الشيطان والمغير لأحكام الله والحاكم بغير ما أنزل الله ومدعي علم الغيب من دون الله والذي يُعبد من دون الله مع رضاه بذلك.

كما تهدف دعوة الشيخ ابن عبد الوهاب الإصلاحية إلى إبطال الخرافات والتحذير من البدع – كـ عدية يس وغيرها – كونها تغيير في دين الله، وعند قراءة سيرة الشيخ محمد بن عبدالوهاب pdf نجد قوله رحمه الله ((نهانا رسول الله صلى الله عليه وسلم عن البدع ولو صحت نية فاعلها))، ومن أهداف الدعوة الإصلاحية كذلك الإهتمام بتعليم العامة في البادية والحضر من الرجال والنساء للقضاء على الجهل وترسيخ مبادئ العلم والدين الصحيح، بالإضافة إلى توحيد كلمة المسلمين وإطفاء نيران الفتن ونبذ الضغائن والأحقاد.

وشملت أهداف دعوة الإمام ابن عبد الوهاب إقامة دين الله في منطقة الجزيرة العربية من خلال الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وتطبيق الحدود الشرعية ورفع راية الجهاد في سبيل الله.

ما هي أشهر كتب محمد بن عبد الوهاب ؟

من أشهر كتب محمد بن عبد الوهاب كتاب الهدي النبوي ومسائل الجاهلية وكشف الشبهات والأصول الثلاثة ونصيحة المسلمين وشروط الصلاة وأركانها، بالإضافة إلى شرح كتاب التوحيد للشيخ محمد بن عبدالوهاب pdf وتفسير الشهادة وتفسير الفاتحة.

متى توفي الإمام ابن عبد الوهاب ؟

توفي الإمام ابن عبد الوهاب رحمه الله عام 1791 م تحت سماء مدينة الدرعية وعمره آنذاك يناهز التسعين، وقد دفن الشيخ في مقبرة قريوي بالقرب من وادي حنيفة ولم يترك لورثته مالاً لكنه ترك فيهم ما إن تمسكوا به لن يضلوا بعده.

هل الصور المنتشرة لمحمد بن عبد الوهاب على الإنترنت حقيقية ؟

لم تثبت للإمام محمد بن عبد الوهـاب أي من الصور المزعومة المنتشرة على صفحات الإنترنت فقد تم اختراع أول كاميرا عام 1826 م أي بعد وفاة الإمام بنحو خمسة وثلاثين عاماً.

من هم تلامذة الشيخ ابن عبد الوهاب ؟

تتلمذ على يد الشيخ ابن عبد الوهاب أبناءه الشيخ حسين وعبد الله وعلي وإبراهيم وعبد العزيز، بالإضافة إلى سبطيه الشيخ سليمان بن عبد الله وعبد الرحمن بن حسن، كما تتلمذ على يديه الإمام عبد العزيز بن سعود وسعود بن عبد العزيز ولفيف من مشائخ وأهل الدرعية.

مواضيع ذات صلة

طرفة بن العبد : حكاية الصَّبي الذي قتله شعره.

للفلسفة الطبيعية رائدٌ يُعرف بـ جان جاك روسو