مصعب بن الزبير | أمير العراقين وسافك الدماء

مصعب بن الزبير

بعض الشخصيات تقف أمامها حائراً لا تدري أهي محسنة أم مسيئة، جمعت خصال الخير والشر معاً فأثارت الجدل في حياتها ومماتها، من هؤلاء مصعب بن الزبير الذي رآه البعض فارساً شجاعاً لم تنجب مثله نساء قريش، ورآه البعض الآخر مسرفاً في القتل وسافكاً للدماء، وبين هؤلاء وأولاء فريق آثر الوقوف على الحياد، يسرد ما ورد ويحكي ما حصل دون زيادة أو نقصان، فالرجل قد رحل على أي حال وله ما له وعليه ما عليه، وإرضاءً لفضول القراء أفردنا سطوراً طوال لسبر أغوار سيرته والوقوف على أهم النواحي المتعلقة بشخصيته.

نسب مصعب بن الزبير :

يعد نسب مصعب بن الزبير من أشرف الأنساب، فهو مصعب بن الزبير بن العوام بن خويلد بن أسد بن عبد العزى بن قصي بن كلاب القرشي، يكنى بأبي عبد الله وقيل بأبي عيسى، والده هو الصحابي الجليل ذو الشأن الرفيع الزبير بن العوام، ابن عمة النبي عليه الصلاة والسلام وحواري رسول الله وابن شقيق زوجته الأولى خديجة، إلى جانب أنه أحد العشرة الذين بشرهم النبي بالجنة لعظيم فضائله في الإسلام، ويلتقي نسب مصعبٍ وأبيه مع نسب الرسول في قصي بن كلاب.

أما والدة مصعب فهي الرباب بنت أنيف التي تنحدر من قبيلة كلب، وله عدد من الإخوة على رأسهم الصحابي عبد الله بن الزبير، سبط أبي بكر الصديق وابن ابنته أسماء رضي الله عنهم أجمعين، بالإضافة إلى أخيه حمزة وجعفر وعروة وعمرو وخالد والمنذر وعاصم وعبيدة وأخته رملة وخديجة وحبيبة وأم الحسن وعائشة وهند وزينب وسودة، وقد ترعرع مصعب في كنف أخيه عبد الله الذي رعاه وثبت قدمه وكان له بمثابة العضد.

ما هي صفات مصعب بن الزبير الخِلقية والخُلقية ؟

1) صفاته الخِلقية :

كان مصعب بن الزبير على قدرٍ عالٍ من الجمال والوسامة حتى أن العيون كانت تحسده على ما أوتي من حسن الخِلقة، وقد قيل أنه لم يُرَ أميراً قط أجمل من مصعب، وفي هذا الصدد يحكي الزبير بن بكار أن جميل بن معمر اختلس النظر إلى مصعب وهم وقوف بعرفة ثم قال ((إن ها هنا فتى أكره أن تراه بثينة))، كما ذكر الحسن البصري أن مصعباً كان أجمل أهل البصرة.

2) صفاته الخُلقية :

أما عن صفات مصعب الخُلقية فقد تمثل أبرزها في الكرم والجود والسخاء حتى أنه عرف بلقب آنية النحل إشارةً إلى عطائه المفرط وسخائه الغزير إذ كان يخرج لأهل العراق عطاءان في العام أحدهما في الصيف والآخر في الشتاء.

كما كان مصعب فارساً شجاعاً لا يفر أبداً، حتى أن الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان قال عنه بعد وفاته ((أشجع الناس مصعب، ولي العراقين ثم زحف إلى الحرب فبذلت له الأمان والحِباء – أي العطاء – والولاية والعفو عما خلص في يده فأبى قبول ذلك، واطَّرح كل ما كان مشغوفاً به من ماله وأهله وراء ظهره وأقبل بسيفه قرماً يقاتل وما بقي معه إلا سبعة نفر حتى قتل كريماً)).

زواج مصعب بن الزبيـر :

تزوج مصعب بن الزبير من امرأتين إحداهن عائشة ابنة خالته وهي ابنة الصحابي الجليل طلحة بن عبيد الله رضي الله عنه، والأخرى سكينة بنت الحسين وهي حفيدة علي بن ابي طالب وفاطمة الزهراء رضي الله عنهما، وكلتا المرأتين كانتا على درجة عالية من الجمال، والجدير بالذكر أن بعض المصادر تنفي زواج سكينة من مصعب بن الزبير وتجزم بأنه من الأمور المدسوسة على أهل البيت من قِبل الأعداء.

معركة المختار مع مصعب بن الزبير

معركة المختار مع مصعب بن الزبير

معركة المختار مع مصعب بن الزبيـر :

أرسل عبد الله بن الزبير أخاه مصعباً إلى الكوفة في العام الهجري السابع والستين لقتال المختار بن عبيد الثقفي، فلما وصل مصعب الكوفة حاصر قصر الإمارة الذي كان يسكنه المختار، ثم فتك به وبكل مَن كان معه فقتل نحو سبعة آلاف في غداةٍ واحدة، حتى أنه قتل زوجته ابنة النعمان بن بشير وهو ما جعله موضع ذم إذ ليس من المروءة في الإسلام قتل النساء.

وبعد انتهاء معركة المختار مع مصعب بن الزبير عاد مصعب إلى مكة بعدما عزله عبد الله عن إمارة البصرة وعمد إلى شغل هذا المنصب من قِبل ابنه حمزة، لكن حمزة لم يتمتع بشخصية قوية تجعله مؤهلاً للإمارة إذ لم يظهر أي مهارة في الإدارة فانتهى به الحال إلى العزل وعاد مصعب مرة أخرى للإمارة فصار أميراً على العراقين الكوفة والبصرة باسم عبد الله بن الزبير، وظل الأمر هكذا حتى سار إليه عبد الملك بن مروان وفتك به رغم أنه كان صديقاً مقرباً له، لكن المُلك عقيم كما قال عبد الملك!

كيف مات مصعب ابن الزبير ؟

لم يختلف المؤرخون حول مسألة كيف مات مصعب ابن الزبير فقد أجمعوا على أنه مات مقتولاً مطعوناً بالسيف بعد إثخانه بالسهام، لكنهم اختلفوا في مسألة هوية القاتل والعام الذي لقي مصعب مصرعه فيه وعمره وقتذاك، وفيما يلي أبرز آراء المؤرخين حول هذه المسألة:-

1) قيل أن الذي قتل مصعب هو عبيد الله بن زياد بن ظبيان.

2) قيل أن قاتله هو أحد غلمان عبيد الله بن زياد.

3) ذهب فريق إلى أن قاتل مصعب هو زائدة بن قيس السعدي – أو الثقفي -.

أما بشأن العام الذي لقي مصرعه فيه فقيل العام الثاني والسبعين أو العام الحادي والسبعين هجرياً، ووقع ذلك في شهر جمادى الأولى أو الآخرة أو شهر ذي القعدة عند دير الجثاليق بالعراق ودفن بالقرب من الكوفة، وكان عمر مصعب آنذاك يتراوح ما بين الأربعين والخامسة والأربعين، وقد رثاه عبد الله بن قيس قائلاً ((لقد أورث المصرين خزياً وذلة ** قتيل بدير الجاثليق مقيم))، ويذكر أن عبد الملك بن مروان بن الحكم قال عنه ((هذا سيد شباب قريش))، كما قال عندما رآه مقتولاً ((متى تلد قريش مثلك!)).

مقتل مصعب بن الزبير البداية والنهاية :

ذكر ابن كثير في مقتل مصعب بن الزبير البداية والنهاية أن عبد الملك بن مروان جهز جيشاً كبيراً يضم عدداً هائلاً من الجنود وسار به من بلاد الشام حيث مقر الخلافة الأموية قاصداً بلاد العراق في عام إحدى وسبعين ميلادياً، وقد رافق عبد الملك أخوه محمد بن مروان وعبد الله بن يزيد بن معاوية وخالد بن يزيد بن معاوية، فخرج لهم مصعب بدير الجثاليق لكن أهل العراق خذلوه فلم يجد منهم عوناً على أعدائه ومع هذا أصر على المواجهة ولم يستسلم.

أرسل عبد الملك بن مروان أخاه إلى مصعب يعرض عليه الأمان فأبى وقال ((إن مثلي لا ينصرف عن هذا الموضع إلا غالباً أو مغلوباً))، كما قال ((ما الفرار لي بعادة، ولكن أقاتل، فإن قتلت فما السيف لي بعار))، فقاتل حتى قتل على يد زائدة، ثم أتى عبيد الله بن زياد وحز رأسه وذهب به إلى عبد الملك.

ما قصة مصعب بن الزبيـر مع عبد الله بن عمر ؟

يذكر أن مصعباً التقى بعبد الله بن عمر بن الخطاب فبادره بالسلام غير أن عبد الله لم يعرفه فسأله ((مَن أنت؟))، أجابه الآخر ((أنا ابن أخيك مصعب بن الزبير))، فرد عليه ابن عمر ((نعم، أنت قاتل سبعة آلاف من أهل القبلة في غداةٍ واحدة؟ عش ما استطعت))، فبرر له ابن الزبير ذلك بأنهم كانوا كفرة وسحرة، عندها أجابه عبد الله قائلاً ((واللهِ لو قتلت عدلهم غنماً من تراث أبيك لكان ذلك سرفاً)).

هل مصعب بن الزبير صحابي ؟

يتساءل البعض هل مصعب بن الزبير صحابي والإجابة هي أن مصعباً ليس صحابياً إذ كانت ولادته في خلافة عثمان بن عفان رضي الله عنه، لكنه تابعي وابن الصحابي الجليل الزبير بن العوام، ابن عمة النبي عليه الصلاة والسلام وأحد العشرة الذين بشروا بالجنان.

من أخذ بثأر المختار الثقفي ؟

لا توجد معلومة دقيقة بشأن هذا الخطب لكن بعض المصادر تذكر أن زائدة بن قيس السعدي - أو الثقفي - هو من أخذ بثأر المختار الثقفي حيث طعن مصعب بن الزبير وهتف قائلاً ((يا لثارات المختار)).

ما هي فضائل مصعب بن الزبير ؟

يذكر أن مصعباً كان يجالس أبا هريرة وكان كثير الرواية عن أبيه الزبير بن العوام وعدد من الصحابة مثل سعد بن أبي وقاص وأبي سعيد الخدري وعمر بن الخطاب رضي الله عنهم أجمعين، وقد روى عنه الإمام عمرو بن دينار والتابعي الحكم بن عتيبة.

مَن هم أشهر ولاة الكوفة ؟

من أشهر الولاة الذين شغلوا منصب الإمارة في الكوفة سعد بن أبي وقاص وعمار بن ياسر عبد الله بن مسعود وأبو موسى الأشعري والوليد بن عقبة ومالك الأشتر، بالإضافة إلى علي بن أبي طالب والحسن بن علي ومعاوية بن أبي سفيان والنعمان بن بشير ومصعب بن الزبير وعبد الملك بن مروان.

مواضيع ذات صلة

الشنفريالشنفري | صاحب لامية العرب الشهيرة

الجاحظالجاحظ | زعيم البيان العربي