التعرف على قصة ملكة سبأ مع سيدنا سليمان

هل تعلم من هي بلقيس ملكة سبأ إنها سيدة من أشهر النساء في التاريخ التي تربعت على عرش مملكة سبأ بعد أن ورثته من أبيها و ذلك بسبب أنه لم ينجب أي ذكور و اختلفت المراجع في ذكر قصتها كما أن الغموض كان محور رواياتها حيث أنها لم تقوم بتحديد اسمها ولا نسبها و لكن معظم الروايات أقرت على أنها تنسب إلى الهدهاد بن شرحبيل من بني يعفر

مملكة سبأ :

إن مملكة سبـأ تعد واحدة من الممالك العربية القديمة التي كانت في اليمن و لكن لم يقم المؤرخون بتحديد المرحلة التاريخية منذ نشأتها و لكن الأكيد أنها كانت متواجد في القرن الحادي عشر قبل الميلاد و لكن ذاعت شهرتها  منذ القرن العاشر قبل الميلاد

المملكة كانت من أكثر الاتحادات القوية التي كانت في اليمن و كونت المملكة نظام سياسي قوي و اشتملت العديد من الممالك المختلفة مثل مملكة قتبان , مملكة حضرموت , مملكة معين , و جميع الممالك التي كانت تابعة لهذه القبائل و قاموا أيضا بتكوين العديد من المستعمرات بالقرب من العراق و فلسطين كل هذا أدي إلى إعطاء المملكة مكانة عالية لم تكن موجودة في أي مملكة آخرى في ذلك الوقت

مملكة سبأ و الملكة بلقيس :

بعد أن مات والد الملكة بلقيس تولت هي العرش بدورها و لكن قومها لم يكن يعجبهم هذا الأمر و واجهوه بكل استياء و من شدة النفور الذي كان يحمله قومها لها وصل صداه إلى ما بعد حدود المملكة الأمر الذي جعل جميع الطاعمين يرغبون في الاستيلاء على هذه المملكة و من بين هؤلاء الطامعين هو الملك ( عمرو بن أبرهة ) و عندما وصل هذا الأمر إليها و علمته قامت بالتنكر في زي رجل و خرجت دون أن يتبعها أحد حتى ذهبت إليه و قامت بتلقينه درسا حيث أن أخذت تعطيه الشراب حتى يسكر و ظن هو أنها تقوم بمغازلته ثم قامت بقتله في النهاية بعد أن أثار الفتنة بين شعبها

القصة وفق الكتاب المقدس :

النصوص القديمة في قصة الملكة بلقيس لم تذكر اسمها و لكن اكتفت بأنها قالت أنها ملكة سبأ و هذه النصوص تعتبر من أقدم النصوص التي قامت بالاشارة إلى الملكة حيث أن ذاعت الأخبار بالحديث عن سيدنا سليما و حكمته الشديدة و التي لا مثيل لها و أرادت هي اختبار تلك الحكمة و التأكد من أن ما سمعته صحيح فقامت بالذهاب إليه على ظهر الجمل و هي تحمل الكثير من الأحجار الكريمة  والبخور حيث أنها بمجرد ما سمعت الأصداء حول حكمته قالت لقومها أنها تود اختباره و كانت هذه الملكة تشتهر بقدرتها الفائقة على الألغاز و الأحاجي و الذي قام سيدنا سليمان بحلها جميعها .

ملكة-سبأ

ملكة-سبأ

القصة وفق الموروث الاسلامي :

اختلفت قصة الملكة بلقيس مع سيدنا سليمان  وفقا للموروث الاسلامي حيث تقول أن سيدنا سليمان هو الذي قام باستدعاء الملكة إليه بسبب أنه كان يتفقد رعيته ثم لم يجد الهدهد و توعد له بالعذاب الشديد و و فيما قام الهدهد بإخبار الملك سليمان عن الملكة و عن أن أهلها يعبدون الشمس و غيرها من الأجرام السماوية فقام بإرسال كتاب لها يدعوها إلى الدخول إلى طاعة الله و عندما استشارت كبار القوم أشاروا عليها بالحرب و لكنها فضلت استخدام الحكمة بدلا من ذلك لذا قررت ارسال الهدايا له و لكنه رفض و قرر الحرب

قبل أن يخرج سيدنا سليمان إلى العرش أمر الجن أن يقوموا بإحضار عرش بلقيس له و عندما جاءت جمعت ثيابها لاعتقادها بأن المياه تغطي أرض الصرح و لكنه أخبرها أن المياه تسير من تحته و هو مصنوع من الزجاج الأمر الذي جعلها تعتنق الدين الذي يدعوا له سيدنا سليمان

مواضيع ذات صلة

مواضيع تهمك

التعرف على قصة ملكة سبأ مع سيدنا سليمان