صموئيل | صاحب أول نبوءة في بني اسرائيل

صموئيل

صموئيل أو أشمـويل هو النبي الذي أشارت له التوراة على أنه السلطان الديني مبعوث بني إسرائيل وموحد صفوفهم بعد التشرد الذي عاشوه، كما يُذكر عنه في سفر (صموئيـل) أنه مولي (شاول، داوود) على مملكة إسرائيل، وتُعيد له الكنيسة الأرثوذكسـية كل عام يوم 9 في الشهر القبطي العاشر (بؤونـة)، كونه أحد الذين سلكوا بالإيمان في العهد القديم.

من هو والد صموئيل النبي ؟

اختلف نسب صموئيل في الرواية الإسلامية عن رواية بني اسرائيل، فهو (صمـوئيل بن ألقانة بن يروحام بن اليهو بن توحو بن صوف) وفقاً لرواية بني اسرائيل، وذكر “ابن كثير” عن أشمويل في كتابه (قصص الأنبياء) أنه أحد ورثة هارون بن عمران، وأبيه هو (بالي بن علقمة بن يرخام بن اليهو بن تهو بن صوف بن علقمة بن ماحث بن عموصا بن عزريا).

من هو صموئيل في الكتاب المقدس ؟

يذكر الكتاب المقدس صموئيل الـنبي بأن اسمه عبراني يعني (اسم الله)، وأنه آخر القضاة الذي تلى موسى النبي في الأنبياء العبرانيين، وأبوه (إلقانة) كان ينتسب إلى عشيرة (قهات) التي سكنت (افرايم) بالقرعة، وعاش والد صمـوائيل مع زوجتيه فننه كثيرة الأولاد وحنة العاقر في الرامة، وظلت (حنة) تدعو للرب بشدة حتى يرزقها طفلاً تنذره له طوال حياته، وبالفعل استجاب لدعائها ورزقها (صموائيـل) النبي.

خدم شمويل الرب وهو يرتدي (بافود من كتان) رداء عامة الشعب والكهنة العاديين ، وظل يساعد عالي (رئيس الكهنة) حتى أمر الله بأن يقضي على نسل (عالي) بسبب الإثم الذي صنعه ابنيه دون أن يردعهما، وأصبح صموئيل صاحب السلطان الديني الأوحد بعد موت عالي، ويقول الكتاب المقدس أيضًا أن صموئـيل النبي استطاع إرجاع التابوت الذي سرقه (الفلسطينيون) من بني اسرائيل.

صفات صمـوئيل التي ذُكِرت في الكتاب المقدس

يمكننا أن نستنتج من قصة أشمويل التي ذكرها الكتاب المقدس الكثير من الصفات المميزة له، ولعل أبرز صفات صموئيل النبي تتمثل فيما يلي:

1) طهارة القلب: ظل صموئيـل محافظاً على طهر قلبه رغم الشر الذي أحاط به أثناء خدمته في الهيكل، وأعلن الله له مصير (عالي) وابنيه (حفـني، فنحاس) بسبب نقاء قلبه.

2) الأمانة: اتسم صموئيل بالأمانة، وعندما رماه بني اسرائيل بالباطل طلب من الله أن يرعد الأرض حتى تثبت أمانته لهم، وأرعدت الأرض بالفعل كما أراد أشمويل.

النبي صموئيل

النبي صموئيل

قصة صموئيل مع طالوت وبني اسرائيل

طالب بني اسرائيل النبي صموئيل بتعيين ملكاً عليهم يستطيع هزيمة العمالقة والتخلص من الأعداء كافة، ولكن معرفة شمويل بطبيعة قومه الذين لا يحفظون العهد جعلته يتساءل عن إيمانهم بهذا الطلب، وحينها أقنعه بني اسرائيل أنهم لا يستطيعون الفرار إلى أي مكان بسبب بطش العمالقة، وأنهم سيحاربون بكل قوتهم مع هذا الملك الذي سيخرجه عليهم، ومن هنا جاءت قصة طالوت وجالوت التي تم ذكرها أيضًا في القرآن الكريم-، ولعل أبرز وقائع تلك القصة تتمثل في التالي:

1) كيف اختار صموئيل طالوت ملكاً؟

ألح صموئيل في الدعاء حتى يساعده الله في اختيار الملك الذي سيخرج لملاقاة العمالقة، وبالفعل جاءته عصا بطول هذا الملك حتى يبحث عن الشخص المناسب بمساعدتها، ووجد أن (طالوت) أحد سقاة الماء هو الملك.

2) رفض بني اسرائيل لطالوت

رفض بنو اسرائيل أن يكون “طالوت” هو الملك لأنه لا ينتمي إلى علية القوم ولا يمتلك الأموال، وأرادوا أن يأتي لهم (صموئيـل) بدليل على صدق هذا الكلام، وحينها أنزل الله الملائكة بتابوت يحمل في كنفه ألواح موسى –عليه السلام وعصاه إلى بيت صموئيل، وتأكد بنو اسرائيل من أن طالوت هو الملك الذي أخرج عليهم برؤيتهم لهذا الدليل.

3) اختبار صموئيل لقومه قبل لقاء العمالقة

رضخ بنو اسرائيل لولاية طالوت عليهم في الحرب وخرجوا معه بعدد 80 ألف مقاتل للقاء العمالقة، ولكن الله أمر طالوت أن يختبر ولائهم في الطريق إلى المعركة، وأخبرهم (طالوت) بأن من يرتوي بماء النهر أكثر من مرة واحدة لن يستمر في صفوف الجيش، وبالفعل لم يتبق مع طالوت سوى أربعة ألف مقاتل فقط وخفق 76 ألفاً في ذلك الامتحان الصعب.

4)  هزيمة جالوت في المعركة

تسلل الخوف إلى داخل الجنود برفقة (طالوت) عند رؤية كم المقاتلين والعتاد في جيش خصمهم (جالوت)، ولكن طالوت أخبرهم بأن الله سينصرهم على العمالقة، وبالفعل تحمس الجنود ودارت المعركة على أشدها بين الفريقين حتى انتصر جيش طالوت، ومن بين جنود( طالوت) كان داود –عليه السلام- الذي رمى (جالـوت) قائد العمالقة بالحجارة حتى قتله.

ذُكِرت قصة سيدنا داوود في القرآن الكريم حيث يقول المولى –عز وجل- في سورة البقرة الآية “251” (فَهَزَمُوهم بِإذْنِ اللَّهِ وقَتَلَ داوُدُ جالُوتَ وآتاهُ اللَّهُ المُلْكَ والحِكْمَةَ وعَلَّمَهُ مِمّا يَشاءُ ولَوْلا دَفْعُ اللَّهِ النّاسَ بَعْضَهم بِبَعْضٍ لَفَسَدَتِ الأرْضُ ولَكِنَّ اللَّهَ ذُو فَضْلٍ عَلى العالَمِينَ).

كم عدد اخوات صموئيل النبي ؟

عدد إخوة صموئيل النـبي 5 إخوة ثلاثة من البنين واثنين من البنات.

لماذا لقبت والدة صموئـيل النبي بأم السبعة؟

رأت أم صموئـيل أن صفاته ترمز إلى السيد المسيح أي إنسان كامل يقدر بـ 7 بنين، ويرمز هذا الرقم إلى الكمال.

متى توفي شمويل النبي، وأين دُفِن؟

يقال أن شمويل النبي توفي في عام 1012 قبل الميلاد عن عمر ناهز 86 سنة، ودُفِن داخل بيته في مدينة الرامة.

ما سبب إطلاق اسم سمعون على شمويل النبي؟

يُشتق اسم سمعون من السمع، وتم إطلاقه على شمويل النبي كدلالة على استجابة الله لدعوات والدته حنة.

مواضيع ذات صلة

زليخةما هي قصة زليخة امرأة عزيز مصر ؟

قصة ليلى والذئبما الدروس المستفادة من قصة ليلى والذئب ؟